تم أول اكتشاف للنفط بكميات تجارية في بئر، تعتبر المملكة العربية السعودية من أكثر البلدان التي تحتوي على الآبار النفطية، وهي من الدول الأولى المصدرة للنفط، وقبل اكتشاف النفط في المملكة كانت البلاد عبارة عن منطقة صحراوية يعتمد سكانها على الزراعة وتربية الماشية، وتسودها الحياة البدوية، وكان اقتصاد الدولة يعتمد على رحلات الحج والعمرة التي تكون بشكل سنوي، ولكن بعد الاكتشاف العظيم لأول نفط بكميات تجارية في إحدى الآبار السعودية أصبح اقتصاد المملكة يعتمد بشكل أساسي على  العوائد النفطية، وفي هذا المقال سنتعرف على اسم البئر الذي تم اكتشافه لأول مرة في المملكة العربية السعودية بكميات تجارية كبيرة.

تم أول اكتشاف للنفط بكميات تجارية في بئر

لقد كانت هناك الكثير من محاولات التنقيب على النفط على مدار سنتين في منطقة الدمام والمناطق القريبة منها، فلقد تم حفر عدة من الآبار وصل عددها إلى 6 أبار غير صالحة لإن تكون أبار نفطية حيث احتوى كل بئر على مشكلة ما، واستمرت عمليات التنقيب على النفط في منطقة الدمام حتى تم أول اكتشاف للنفط بكميات تجارية في بئر؟

  • الدمام 7 أو بئر الخير.

ولقد كان الأمر مفاجأة كبيرة خاصةً بعد الإخفاقات المتكررة في عمليات البحث والتنقيب على الآبار النفطية، ولقد تم اكتشاف بئر الدمام في شهر مارس لعام 1938م، وكان يتم إنتاج منه ما يقارب الـ 1585 برميلاً في اليوم الواحد، حتى توالت الأرقام بالارتفاع يوم عن يوم، وأصبح اعتماد المملكة عليه في مجال الاقتصاد بشكل كبير، وذلك من خلال عمليات التصدير التي تقوم بها لدول العالم الأخرى، ولقد تم تسمية بئر الدمام 7 بـ بئر الخير وذلك عندما زاره الملك عبد الله بن عبد العزيز والذي أطلق عليه هذا الاسم، نظراً للتغيير الجذري الذي أحدثه على البلاد، ومن خلاله تغيرت ملامح البلاد كلياً وانتقلت حركة الاقتصاد من الاعتماد على الزراعة وتربية المواشي إلى تصدير النفط وجني الأموال والأرباح الكثيرة.