كيف يمكن للبراكين ان تلوث الهواء، كثرت أنواع التلوث و تعددت أسبابها، و لكن الغالبية العظمى في حدوث التلوث بمختلف انواع سواء أكان تلوث الهواء او تلوث في الماء هو التصرفات و السلوكيات البشرية الغير مراعية ظروف البيئة المحيطة، ومن خلال مقالتنا سيزداد تركيزنا حول التلوث الهوائي، وهو عبارة عن انبعاث الدخان الملوث بالغازات و المواد الصلبة و السوائل إلى طبقات الغلاف الجوي مسببا أضرار كبيرة و مشاكل هائلة جدا يتجاوز تأثيرها البيئة المحيطة ليشمل الكرة الأرضية، كون أن هذه الغازات تنبعث للغلاف الجوي المحيط بالأرض، ومن العوامل التي تقود للتلوث في الهواء هو حرق الوقود الاحفوري و حرق الفحم و المصانع و ما تخلفه من مواد كيميائية ممتلئ بغاز ثاني أكسيد الكربون، و الغازات الناجمة عن حركة مركبات النقل المختلفة ، إضافة للبراكين ، فكيف يمكن للبراكين ان تلوث الهواء؟؟ هذا ما سنتناوله فيما يلي من السطور.

كيف يمكن للبراكين ان تلوث الهواء

تعتبر البراكين أحد الظواهر التي تحدث نتيجة تراكمات داخلية في باطن الأرض، حيث تعتبر البراكين من ضمن العوامل الطبيعية التي تلعب دورا كبيرا جدا في إحداث تلوث في الهواء، فلو شاهدتم قبل ذلك اندفاع بركان ماا تجد أن عند اندفاعه يخرج معه الكثير من المكونات منها ما هو ناتج صلب و منها نواتج غازية و منها نواتج سائلة، جميع هذه النواتج تلعب الدور الكبير في إحداث تلوث في الهواء، مسببة لأضرار كبيرة جدا، ومن خلال ما يلي سنوضح لكم إجابة السؤال التعليمي الذي جاء لينص على: كيف يمكن للبراكين ان تلوث الهواء؟؟ 

الإجابة النموذجية للسؤال كما يلي: عند اندفاع البركان ينتج ما يلي:

  • النواتج الصلبة: مجموعة من القطع الصخرية الصلبة الصغيرة الحجم يتم قذفها من البراكين أثناء الاندفاع ومنها أنواع كالبريشيا البركانية، و الأجلوميرات.
  • النواتج السائلة: هي ما يطلق عليها اسم اللافا وهي حمم مصهورة، يكون سيلانها على جانب البركان متحولة فيما بعد لصخور بركانية .
  • النواتج الغازية: ينتج عند اندفاع البركان مجموعة من الغازات المختلفة و بالنسب الكبيرة و الهائلة جدا ومن ضمن هذه الغازات غاز ثاني أكسيد الكربون و غاز الكلور و أكاسيد الكبريت و و كلوريد الأمونيوم،  ويكون مع خروجها بعض من النواتج الصلبة التي تسلك سلوك المائع مسببة الرماد البركاني.