حرق الوقود الحفري هو السبب الرئيسي لظاهرة،  كثرت الظواهر التي تحدث في البيئة نتيجة عوامل بشرية خاطئة تقود إلى إحداث الأنواع المختلفة من التلوث في البيئة سواء أكان التلوث في الهواء أو التلوث في الماء أو غيرها، فالسلوكيات الخاطئة و التصرفات الغير مدروسة من قبل الإنسان تلحق الضرر بصورة كبيرة  على مختلف الكائنات في البيئة ، فالاعتماد الكبير في الصناعات على مصادر الطاقة المختلفة و التي من ضمنها الوقود الأحفوري  الذي يقود احتراقه من خلال استهلاك هذه الطاقات، إلى إخراج انبعاثات و غازات و دخان يسبب تلوث في الهواء و الماء و يقود إلى مشاكل كبيرة جدا في طبقة الأوزون و في طبقات الغلاف الجوي المختلفة، وهذا ينعكس بدوره بصورة سلبية على الكائنات المتواجدة على سطح الأرض، فحرق الوقود الحفري هو السبب الرئيسي لظاهرة؟؟ هذا ما سنعرفه خلال ما يلي من السطور.

حرق الوقود الحفري هو السبب الرئيسي لظاهرة

ما هو الوقود الحفري هو عبارة عن الوقود الناتج بعدما تحللت بقايا الكائنات الحية من النباااتات و الحيونات تحت طبقات الأرض  نتيجة ما تعرض له هذه البقايا من الضغط العالي و الارتفاع الشديد في درجات الحرارة ، فتحولت بقايا الكائنات الحية إلى كربون تحول تدريجيا مع الوقت إلى الوقود الحفري المستخدمة كوسيلة من وسائل إنتاج الطاقة في الكثير من الصناعات، الوقود الحفري يستخدم في انتاج الطاقة لكن نتائجه للسلبية كبيرة جدا فأضراره تصل للغلاف الحامي للكرة الأرضية ، فيقود احتراقه من أجل الحصول على الطاقة على خروج غازات و انبعاثات تسبب التلوث البيئي في الهواء و الماء و إلحاق الأضرار في طبقة الأوزون، ومن هذا المنطلق نتوجه للتعرف على الظاهرة التي يسببها احترق الوقود الحفري.

السؤال التعليمي هو: حرق الوقود الحفري هو السبب الرئيسي لظاهرة؟ 

الإجابة الصحيحة هي: ظاهرة الاحتباس الحراري.

ظاهرة الاحتباس الحراري هي عبارة عن التزايد بالصورة الكبيرة جدا في درجات الحرارة السطحية المتوسطة و ذلك نتيجة مجموعة من الانبعاثات و الغازات التي ترتفع في طبقات الغلاف الجوي ، حيث يطلق على هذه الغازات مسمى الغازات الدفيئة ومنها  غاز الميثان و غاز ثاني أكسيد الكربون .