الآلة التي لا يصح استخدامها في الصيد، لقد كان الإسلام هو المرجع الأول في تنظيم حياة الإنسان، فقد وضع له كافة الأحكام الشرعية التي من خلاله يستطيع أن يعرف ما يجوز له وما لا يجوز، وكان من تلك الأمور التي نظمها الإسلام مجال الأكل والأطعمة، فجعل هناك أكلاً حلاًلاً وغيره حراماً، ولقد ذكر ذلك في قوله تعالى: (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاَّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُ)، وبالتالي جاء نصاً صريحاً في القرآن الكريم بتحريم أكل الميتة والدم ولحم الخنزير، كذلك نصت السنة النبوية الشريفة على تحريم تناول بعض الأطعمة منها الأسد والذئب، وكل من لديه مخلب من الطيور كالصقر، ولقد أجاز الشرع صيد الطيور وغيرها من الحيوانات، ولم يجعل ذلك الأمر عبثياً بل بين الشرع كافة الأحكام الشرعية المتعلقة بالصيد، ومنها استخدام آلات معينة في عملية الصيد، ولكن ما هي الآلة التي لا يصح استخدامها في الصيد.

الآلة التي لا يصح استخدامها في الصيد

اختر الإجابة الصحيحة: الآلة التي لا يصح استخدامها في الصيد؟

  • السهم.
  • الرمح.
  • البندقية.
  • النبالة

الإجابة الصحيحة هي: النبالة.

ولقد نهانا الرسول صلى الله عليه وسلم صيد الحيوانات أو الطيور بطريقة عبثية أو دون أن نعطيها حقها، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ما من إنسان يقتل عصفوراً فما فوقها بغير حقها إلا سأله الله عنها”، قال: يا رسول الله وما حقها؟ قال: “يذبحها ويأكلها، ولا يقطع رأسها ويطرحها”، وبالتالي يعتبر الصيد بالحجر والمقلاع والنبالة من الأمور التي نهانا عنها الرسول الكريم حيث قال: (أنها لا تصيد صيداً ولا تنكأ عدواً ولكنها تكسر السن وتفقأ العين)، لذلك لا يجوز الأكل من الصيد الذي اصطيد بالحجر أو النبلة إلا في حالة قيام الشخص بذكاته قبل موته.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقال الآلة التي لا يصح استخدامها في الصيد، نتمنى أن تكون الإفادة قد عمت على الجميع، دمتم في حفظ الله تعالى ورعايته.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)