رجل نسي الركوع فانه، الركن الثاني من أركان الاسلام بعد الشهادتين هي الصلاة، وإن دل هذا على شيء فهو يدل على أهمية الصلاة الكبيرة في الدين الاسلامي، فالصلاة هي عماد الدين الذي يصلح به إيمانه، وهي عبادة فرضها الله عز وجل على عباده المسلمون في خمسة أوقات محددة من اليوم والليلة، ومن الجدير بالذكر بأن الصلاة هي واجبة على كل مسلم بالغ وعاقل سواء كان ذكر أو أنثى، حيث جاءت فريضة الصلاة في الليلة التي عرج فيها النبي محمد صلى الله عليه وسلم الى السماوات والعلا، وعند شجرة سدرة المنتهى قابل النبي عليه السلاة الله عز وجل وفرض عليه تبليغ أمته بأداء الصلوات الخمسة، وكانت هذه الاحداث في العام الثاني قبل الهجرة النبوية الى المدينة المنورة، وللصلاة أحكام وقوانين سنرى منها الحكم في رجل نسي الركوع فانه.

من نسي الركوع عند المالكية

فرضت الصلاة في الدين الاسلامي على كل شخص بالغ عاقل والذي لا يوجد له عذر يبيح له عدم الصلاة، فالصلاة هي صلة العبد بربه عز وجل والطريق الى مناجاته والتقرب منه، ولكن في أداء الصلاة قد يقع الانسان في الخطأ أو النسيان، وقد وضع الدين الاسلامي التشريعات التي أهتمت بتصحيح هذا الخطأ وإكمال النقص في الصلاة، ومنها ما يطلق عليه اسم سجدة السهو، ففي المذهب الشافعي تؤدى سجدة السهو كأي سجدتين في الصلاة ولكنها تؤديان قبل التسليم من الصلاة مباشرة،وكذلك في مذهب الحنابلة تؤدى سجدتي السهو بعد التشهد وقبل التسليم، أما في المذهب المالكي فهو أباحوا سجدتي السهو إما قبل التسليم أو تأتيان بعد التسليم على حسب الحكم الشرعي لسجدة السهو، غير أنه في جميع المذاهب السابقة اتفقوا على ان المسلم يقول في سجدة السهو سبحان ربي الأعلى ثلاث مرات فقط مثل سجود الصلاة.

  • أختار الاجابة الصحيحة رجل نسي الركوع فانه :
  1. يعيد صلاته.
  2. لايشرع له شيء.
  3. يأتي بالركن ويسجد سجود السهو.
  4. يسجد السهو فقط.
  • الاجابة الصحيحة هي : يأتي بالركن ويسجد سجود السهو.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)