اشد انواع الظلم هي: لقد خلق الله تعالى الإنسان وأعزه وأكرمه، وجعله خليفته بالأرض ليستعمر فيها الخير ويسودها الخير والعدل والوئام، ولكن الإنسان استعبد أخيه الإنسان وطغت عليه الكراهية وظلم الغير، والفرق بين العدل والظلم كالفرق بين النور والظلام، ولقد جاءت الكثير من الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم تدعو إلى العدل ونصرة الحق حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “انصر أخاك ظالمًا أو مظلومًا، فقال رجلٌ: يا رسولَ اللهِ، أنصرُه إذا كان مظلومًا، أفرأيتَ إذا كان ظالمًا كيف أنصرُه ؟ قال: تحجِزُه، أو تمنعُه من الظلمِ فإنَّ ذلك نصرُه”، وللظلم أنواع وفي هذا المقال سنتعرف على أشد أنواع الظلم.

ما هو الظلم

عرف بعض علماء الدين الظلم بأنه يحصل بأكل أموال الناس والتعدي عليهم ظلماً من خلال الشتم والضرب والتطاول على الضعفاء، وأخذ مال اليتيم، ومماطلة الناس، ظلم المرأة في حقها من الميراث، ظلم العامل بإعطائه حقه، ظلم الإنسان القوي للإنسان الضعيف، وأن يلعب الظلم دور الضحية ويتهم المظلوم بأنه ظالم.

اشد أنواع الظلم هي

يوجد الكثير من أنواع الظلم ولكن أشد أنواع الظلم هي:

  • أن يظلم الناسُ فيما بينهم وبين الله تعالى، وأعظم أنواع هذا الظلم هو الكفر والشرك والنفاق، ولذلك قال تعالى: {إن الشرك لظلم عظيم}.

أنواع الظلم

صنف علماء الدين الظلم إلى ثلاثة أنواع هي:

  • ظلم الناسُ فيما بينهم وبين الله تعالى

وهو أشد أنواع الظلم وأعظمه هو الكفر والشرك والنفاق، ولذلك قال تعالى: (إن الشرك لظلم عظيم).

  • ظلم بينه وبين الناس 

قال تعالى في هذا النوع من الظلم: (وَجَزَاء سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِين).

  • ظلم بين العبد وبين نفسه:

قال تعالى:( فمنهم ظالم لنفسه)، وقوله تعالى على لسان النبي موسى: (رب إني ظلمت نفسي).

وتعتبر الأمثلة الثلاثة السابقة هي ظلم للنفس، لأن العبد أول ما يقوم بالظلم فقد ظلم نفسه، ويعد الظلم هو سبب هلاك الكثير من الأمم السابقة، فالله تعالى قد أهلك الأقوام السابقة بسبب ظلمها للناس واستبعادهم، وما زال الظلم موجود ليومنا الحالي وبالتالي سيبقى مصير الأمم الظالمة هو الهلاك، لأنه كلما ازداد الظلم في الأرض نزل العقاب الشديد على الظالمين قال تعالى: (وكم قصمنا من قرية كانت ظالمة وأنشأنا بعدها قوما آخرين).