نستخدم السماعات في إخراجها من الحاسب، وهو جهاز إلكتروني له القدرة على استقبال البيانات ثم معالجتها وتخزينها في وسائط التخزين المختلفة الخاصة به ليتم استخدامها عند الحاجة إليها، ويُطلق عليه عدة مسميات منها: جهاز الكمبيوتر، الحاسب الآلي، جهاز الحاسوب، العقل الإلكتروني، ويوجد العديد من أنواع الحواسيب المختلفة منها: الحواسيب المركزية أو الكبيرة التي تستخدم في المؤسسات الكبيرة أو البنوك، كذلك يوجد نوع آخر يسمى بالحاسبات الشخصية والتي يستخدمها الأفراد العاديين، أما عن مكوناته فهناك نوعين هما: مكونات مادية وغير مادية، حيث تنقسم المكونات المادية إلى وحدة النظام وحدات الإدخال، ووحدات الإخراج وفي هذا المقال سنتعرف على إحدى وحدات الإخراج من خلال حل سؤال نستخدم السماعات في إخراجها من الحاسب؟

نستخدم السماعات في إخراجها من الحاسب

نستخدم السماعات في إخراجها من الحاسب صواب أم خطأ؟

  • صواب.

السماعات هي من وحدة إخراج البيانات من الحاسب الآلي، وتستخدم في إخراج الأصوات والأغاني والموسيقى ويمكن التحكم في علو وانخفاض الصوت.

وحدات الإخراج

هي الأدوات المسؤولة عن عرض نتائج أي عملية والتي تمت معالجتها داخل الحاسوب وإظهارها على الشاشة أو طباعتها، ويوجد الكثير من وحدات الإخراج في جهاز الكمبيوتر منها:

الطابعة

وهي تُستخدم لطباعة الورق من خلال التسخين، وفي عملية الطباعة تقوم ياستخدام نوع خاص من الأوراق الناعمة الملمس، وهي موجودة في المحال التجارية وفي صرافات البنوك.

شاشة العرض

هي من أهم وحدات إخراج الحاسب الآلي حيث من خلاله يتم إظهار على الشاشة ما يتم إدخاله للحاسب الآلي من حروف وأرقم وصور وغيرها، كذلك تعرض الشاشة البيانات التي تم تسجيلها سابقاً على جهاز الحاسب.

السماعات

هي من وحدة إخراج البيانات من الحاسب الآلي، وتستخدم في إخراج الأصوات والأغاني والموسيقى ويمكن التحكم في علو وانخفاض الصوت.

الراسمات

هي من وحدات إخراج البيانات من الحاسب الآلي وتستخدم في إخراج الرسومات البيانية والهندسية بأحجام كبيرة مطبوعة على أوراق.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقال نستخدم السماعات في إخراجها من الحاسب، والذي من خلاله تعرفنا على أن السماعات هي من وحدات الإخراج في الحاسب الآلي والتي من خلالها يتم إخراج الأصوات والأغاني والموسيقى والتحكم في علو وانخفاض الصوت.