اين تعيش رغد صدام حسين الآن، إن رغد صدام حسين هي ابنة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، وهي أحد الشخصيات الهامة والبارزة في الوطن العربي، حيث انها لم تمتلك فقط الشهرة من أبيها الرئيس السابق صدام حسين، ولكن رغد صدام حسين لها الإنجازات العظيمة التي قد عملت على تحقيقها خلال فترة حياتها، فهي شخصية هامة وبارزة في البلاد، كما ان من أهم ما قامت به رغد صدام حسين هو متابع فريق الدفاع عن والدها الراحل صدام حسين، وذلك في أثناء محاكمته، وهناك الكثير من الأفراد المهتمين أكثر في التعرف على من هي رغد صدام حسين، ومعلومات عن حياتها الشخصية، وأيضاً عن اين تعيش رغد صدام حسين الآن، وهذا ما سنقدمه لكم في هذه المقالة.

من هي رغد صدام حسين ويكيبيديا

إن رغد صدام حسين هي الابنة الأولى، والكبرى للرئيس العراقي الراحل صدام حسين، والتي قد ولدت في مدينة بغداد، وذلك في العام 1967م، وهي من زوجته السيدة ساجدة خير الله طلفاح، حيث أن رغد صدام حسين يأتي ترتيبها الثالث بعد إخوانها الابنين الذكرين عدي وقصي، وهي قبل إخوتها رنا وحلا، بعد أن ولدت رغد صدام حسين بأقل من عام، قد حدث انقلاب في دولة العراق، وذلك في تاريخ 17 تموز 1968م، والذي على أثره أصبح والدها هو نائب رئيس مجلس قيادة الثورة، وفي العام 1979م قد أصبح صدام حسين هو رئيس جمهورية العراق، وكانت رغد في تلك الفترة تبلغ من العمر ما يُقارب اثني عشر عاماً، وقد تزوجت رغد في الخامسة عشر من عمرها، وذلك في تاريخ مارس 1983م، وذلك من ابن ابن عم والدها، والمدعى حسين كامل، والذي كان رئيس هيئة التصنيع العسكري، وقد أنجبت رغد منه همسة أبناء والذين كانوا هم علي، حرير، ووهج، وصدام، وبنان، وقد التقت رغد لأخر مرة مع والدها صدام حسين في منزله، وذلك قبل الغزو الأمريكي، ولكن مع بداية الحرب في العراق، قررت رغد صدام حسين الانتقال إلى المملكة الأردنية الهاشمية، واستقرت في العاصمة الأردنية الهاشمية، ومن الجدير بذكره ان رغد صدام حسين إلى هذا اليوم مُقيمة في المملكة الأدرنية الهاشمية، وذلك منذ عام 2003م.

رغد صدام حسين أين تقيم

هناك الكثير من الأخبار التي قد تم تداولها عن السيدة رغد صدام حسين في الفترات الأخيرة، وفي يوم الجمعة قامت رغد صدام حسين بحسم الجدل المثار حول وجود ابن له لم يتم الإعلان عنه رسمياً، وفي لقائها من لقائها من قناة “العربية أكدت رغد صدام حسين ” أن “منزل صدام حسين لا يتبرأ من أي أخ ولن يتخلى عنه في حال الاعتراف به، ولو كان لديها 20 أخا ستكون سعيدة بهذا”، كما أنها قد كشفت عن موقف والدها الرئيس صدام حسين في

تسعينيات القرن الماضي، وتذكرت رغد صدام حسين: “والدي قال لوالدتي على المائدة: يا ساجدة أنا عندي 5 أبناء هم عدي وقصي ورغد ورنا وحلا، وأخاف أن يأتي يوما يقول فيه أحدهم أنه ابني”، وقد أشارت رغد صدام حسين إلى أن شائعة “ابن صدام حسين غير المعترف به” تعتبر من ضمن الامور العديدة التي قد تم تلفيقها إلى أسرته، وقد نفت كافة هذه الإشاعات والتي لا صحة لها، وما هي إلا أخبار كاذبة يتم تداولها بين الأفراد في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، ولم يتم التأكيد من صحة هذه الأخبار، والتي كان أخرها خبر ابن صدام حسين غير المعترف به.