تفتقر النباتات اللاوعائية إلى، تضم المملكة النباتية كل من النباتات الوعائية والنباتات اللاوعائية، حيث تختلف عن بعضها البعض من حيث وجود الأوعية الناقلة من عدمها، فالنباتات الوعائية سميت بهذا الاسم نسبة إلى وجود أوعية ناقلة تتمثل في الخشب واللحاء حيث تتمثل وظيفة الخشب في نقل الماء وما يحمله من أملاح وعناصر معدنية من التربة وتحديداً من الجذر إلى الأوراق لتصنيع الغذاء، بينما تتمثل وظيفة اللحاء في نقل الغذاء المصنّع في الورقة إلى أجزاء النبات، ويُعزى السبب في طول النباتات الوعائية إلى وجود الأوعية الناقلة، في سياق دراسة النباتات اللاوعائية يطرح كتاب الطالب في مبحث العلوم سؤال تفتقر النباتات اللاوعائية إلى، وذلك من المنهاج المقرر عن الفصل الدراسي الثاني.

تفتقر النباتات اللاوعائية إلى

  • أشباه الأوراق.
  • أشباه الجذور.
  • أشباه السيقان.
  • البذور.

تفتقر النباتات اللاوعائية إلى وجود البذور، فهي تستخدم الأبواغ كوسيلة للتكاثر، توجد الأبواغ في النباتات اللاوعائية في كيس بوغي منتفخ يوجد في أعلى شبه الساق، عندما ينفجر تتساقط الأبواغ وتنمو مكونة نباتات لا وعائية جديدة، وتتكون النباتات اللاوعائية من أشباه سيقان، واشباه أوراق، واشباه جذور، ومن الأمثلة على النباتات اللاوعائية: الحزازيات والفيوناريا.

تفتقر النباتات اللاوعائية إلى وجود الأوعية الناقلة، والبذور، ولذلك تنتشر النباتات الوعائية في المناطق الرطبة وبالقرب من المستنقعات والبرك للحصول على الماء بسبب عدم وجود اوعية ناقلة فيها، وتكون اللاوعائيات ذات حجم صغير وتعيش قريباً من سطح الأرض، حيث تختلف عن النباتات الوعائية في افتقارها للأوعية الناقلة وتكاثرها بالأبواغ وليس بالبذور كما يحدث في النباتات الوعائية البذرية، كما أن النباتات اللاوعائية لا تنتج ثمار كونها لا تتكاثر بالبذور.

Mozilla/5.0 (Windows NT 10.0; Win64; x64) AppleWebKit/537.36 (KHTML, like Gecko) Chrome/89.0.4389.82 Safari/537.36