التعرف على ميولك وقدراتك ومهاراتك يساعدك في تحديد، يجب على الانسان ان يكون على دراية بميوله وقدراته ومهاراته، فهي تساعد بشكل كبير في صقل شخصيته، وتكوين صورة واضحة عن مستقبله، ويصبح لديه قدرة على الاختيار فيما يتعلق بحياته المهنية، حيث ان ميول الانسان وقدراته يجب ان تتماشى مع اختياراته المستقبلية، سواء فيما بتعلق بدراسته واختيار تخصصه الجامعي او فيما يتعلق بوظيفته واختيار المهنة التي سيعمل فيها، ومعرفة الانسان بميوله يساعد بشكل كبير على إعطاء قرار مهني صحيح، ويقوم بأفضل الاختيارات فيما يتعلق بالوظائف، لان انعدام معرفة الانسان بميوله وقدراته ومهاراته تصيبه بعجز كبير وعدم قدرة على اختيار ما يناسبه من مهن وما يتوافق مع ميوله ورغباته، وهذا الامر يعرضه للفشل الذريع في المهنة التي يختارها مستقبلاً، حيث ان اختيار مهنة لا تتماشي مع الميول والقدرات يؤدي لانعدام التفاعل بين الانسان والمهنة التي اختارها، ونجد ان الكثير من الأشخاص الذين يعملون في مجالات لا تتماشي مع ميولهم يصابون بالفشل والإحباط ولا يحرزون اي تقدمات او انجازات، ومن خلال مقالنا سنقوم بالإجابة عن التعرف على ميولك وقدراتك ومهاراتك يساعدك في تحديد.

التعرف على ميولك وقدراتك ومهاراتك يساعدك في تحديد؟

التعرف على ميولك وقدراتك ومهاراتك يساعدك في تحديد الهدف الوظيفي، حيث ان معرفتك ميولك وقدراتك ومهاراتك يساعدك بشكل كبير لتحديد اهدافك واختياراتك، وبناء طموحاتك بناءً على هذه الميول، كما يساعد في احداث تفاعل كبير بين الشخص والعمل الذي قام باختياره، وهذا لأنه يتماشى مع رغباته وميوله وقدراته، بحيث يشعر الانسان بالرضا اثناء العمل، وهذا يجعله لا يشعر باي تعب او ارهاق، لان هذا العمل هو الذي قام باختياره، ومن المميزات التي يتميز بها الانسان عند اختياره هدف وظيفي متوافق مع ميوله وقدراته هو الرضا المهني الذي يتولد لدى هذا الشخص، حيث يكون قادر على احداث الكثير من الإنجازات، ويكون معطاء في مهنته بشكل أكبر من كونه مجبر على الوظيفة التي يعمل بها، ويتكيف هذا الشخص مع العمل الذي اختاره اكثر، ويستطيع من خلال هذا التكيف تجاوز اي عراقيل او عقبات.

التعرف على ميولك وقدراتك ومهاراتك يساعدك في تحديد الهدف الوظيفي، لان الانسان يكون قادر حينها على تكوين تصور صحيح للوظيفة التي يريد ان يشغلها، ويستطيع أيضا التقدم فيها وتحقيق النجاحات والإنجازات المتتالية.