وصل الفن الحديث للمنطقة العربية متأخرا بسبب الحروب أواخر القرن التاسع عشر، لقد ظهر الفن الحديث في فترة زمنية تقريبة في البلاد والدول العربية مؤخرا، ويأتي ذلك نظرا للتغير التربوي العربي الذي قاده الإصلاحيون بعد الحروب الأخيرة، من كبار الساسة والمفكرين، حيث استمر الفن الحديث بالتطور والحداثة التي إكتسبتها من اللإستعمار الأوروبي للوطن العربي، من حيث الفكر والأدب والفن والعمارة، حيث كان لابد لهذه الحداثة من الانتشار في الوطن العربي بتواتر مختلف، والتي أصبحت واضحة في أشكال الفن العربي، وصل الفن الحديث للمنطقة العربية متأخرا بسبب الحروب أواخر القرن التاسع عشر هل هذه العبارة صواب أم خطأ هذا ما سنعرفه من خلال السطور التالية.

وصل الفن الحديث للمنطقة العربية متأخرا بسبب الحروب أواخر القرن التاسع عشر

يمكننا أن نقول بإن التجارب الحديثة للفن كانت أغلبها متشابهة بشكل كبير، ولكن لم يكن ال متناسق بين فناني الوطن العربي، وبالنسبة للتجارب الحديثة فكانت أكثر تناسقا بعد أن تقارب الفنانون التشكيليون وتقاربت اتجاهاتهم المختلفة، وذلك من خلال المشاركات التي جرت في المعارض المشتركة مؤخرا، أو من خلال المعارض التي تجرى كل عامين مثل البيناليات التي عملت على إجراء اللقاءات والحوارات بينهم، التي عملت على نشر أخبارهم ونشاطاتهم المختلفة، حيث قدم نقاد الفن الحديث أبحاثهم التي عملت على توطيد التعارف المعمق في الأساليب والاتجاهات الفنية المختلفة، حيث عملت أيضا على تحديد أوجه التوحد والتلاقي فيما بينهم، لتكوين الفن العربي الحديث، مما جعله ذو شخصية متميزة وفريدة، وسعت إلى إنقاذ الحداثة الفنية من العدمية.

  • السؤال هو: وصل الفن الحديث للمنطقة العربية متأخرا بسبب الحروب أواخر القرن التاسع عشر؟
  • الإجابة هي: صواب.

ويمكننا أن نقول تاريخ بداية المرحلة الحالية الحدثية من الفن التشكيلي في الوطن العربي عبر بروز النزعات والخلافات السريانية، ومما نتج عنها من نزعات تجريدية، على أن الحداثيَّة الأوربية لم تنتقل إلينا بمحمولاتها الفلسفية والجمالية جميعها، وصل الفن الحديث للمنطقة العربية متأخرا بسبب الحروب أواخر القرن التاسع عشر تكون الإجابة على هذا السؤال بالصواب.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)