قصيدة مساعد الرشيدي في زوجته، الكثير من الأفراد المحبين للشعر والقصائد الذين دائماً ما يقرؤونه أو يستمعون له يرغبون في معرفة كلمات قصيدة معينة، كما أنهم دائماً ما يبحثون عن أسماء قصائد من أجل أن يستمتعون في قراءتها، ويمكن تعريف الشعر أو القصيدة على أنها هو أحد أشكال الأدب العربي الذي يتم صياغته على وزن معين، حيث يتم من خلاله التعبير عن كل ما يدور في وجدان الشاعر من أفكار ومشاعر وغيرها، ومن أبرز القصائد العربية قصيدة الشاعر مساعد الرشيدي والتي قالها لزوجته، وفي هذا المقال سوف نعرض لكم كلمات قصيدة مساعد الرشيدي في زوجته.

كلمات قصيدة مساعد الرشيدي في زوجته

يعتبر مساعد هو أحد الشعراء السعوديين حيث اسمه بالكامل مساعد بن ربيع الخياري الرشيدي، ولد في مدينة الدمام السعودية في عام 1382 للهجرة وتوفي قبل ما يقارب أربعة أعوام في عام 2017 ميلادي، وفي هذه السطور سوف نعرض لكم كلمات قصيدة مساعد الرشيدي في زوجته، وهي كما يلي :

مدري بكى حلم ؟، ولا ليلةٍ غبْرة

نسيوني أحباب ولا ضاعت أخباري ؟

هي إتدبّر ؟، أو أقفَت ما بها دِبرة

ليت الليالي تقدّر غربة الساري

مدري من اللّي من الثاني نفذ صبره

لا يا زمن،  من هو البايع من الشاري ؟

لا الوجه وجهك ولا النبرة هي النبرة

مدري.. ولكن طرا لك يا زمن طاري

ماني بجاهل على الشدّات تختبره

تشتدّ يا وقت، وإصراري هو إصراري

بالقلب ما تعرف العبرة من العبرة

وبناظري غيمةٍ ما تمطر أسراري

خلّيت الأحزان بأقصى القلب منثبرة

يا كثر كذبي على نفسي وأنا داري

قم يا قصيدٍ يعزّي لا إنتثر حِبره

إليا حداني زماني تفزع أشعاري

وإن بار فِيَّه رفيقٍ كنت معتبره

أغلى من الروح، ما نّزلت مقداري

والله لو ردّ هاك الحبّ من قبره

ما رِدّ له، لين تبرد غلّتي، ثاري

ما كلّ شقٍّ، مداه السلك والإبرة

وما كلّ عينٍ، تجامل جرحي العاري

إمّا يقولون، طاح الضلع من كبره

ولاّ يقولون، ما هو للوطى ضاري

كلٍّ تكلم وكلٍّ خابرٍ خبره

وبكره يبين الصحيح، إن سهّل الباري

البارحة ضقت، وأثر البارحة غبرة

مدري بكى حلم ؟، و لا ضاعت أخباري ؟

قصيدة الشاعر مساعد الرشيدي لزوجته

حيث قال الشاعر مساعد الرشيدي بعض الكلمات وكأنها وصية لزوجته لكي يخطوا أبنائه على خطاه  ولا يكتبون من بعده حتى لا يدمرون كل ما بناه خلال سنواته في كتابة الشعر وتخوفه من كتابة أحد أبنائه لقصيدة ليس فيها إبداع كما كان يفعل والدهم، وهذه الكلمات هي كما يلي :

جاب طاري الوداع وقلت مالك لوا

كل شيء نطيعك فيه، غير الوداع

كافر الشوق والفرقا لعينه ثوى

شف لنا حل غير البهدلة والضياع