الرد العقلي المناسب على القائلين بأن الطبيعة هي التى تخلق،الله سبحانه وتعالى أرسل الرسل لتبليغ رسالة الله عزوجل، فالرسالة التي وجه بها الأنبياء من الله عزوجل للعباد هو أن يؤمن الناس و الشعوب و القبائل المختلفة بالله عزوجل وحده لا شريك له في الحكم، و التخلي عن عبادة الأصنام و الأوثان التي لا جدي و لا تنفع، و المقصود من ذلك هو توحيد الله عزوجل، ويقسم التوحيد لله عزوجل الى ثلاتة أقسام وهي توحيد الربوبية و توحيد الألوهية و توحيد الأسماء و الصفات، و جميعها تدور حول إفراد الله سبحانه و تعالى بالعبادة و أن نؤمن أنه الواحد الأحد الحي الصمد الذي لم يلد و لم يولد، و إفراده بالعبادة دون غيره، ومن خلال السطور السابقة من مقالتنا سنقدم لكم الرد العقلي المناسب على القائلين بأن الطبيعة هي التى تخلق.

الرد العقلي المناسب على القائلين بأن الطبيعة هي التى تخلق

سيكون الرد العقلي المناسب على القائلين بأن الطبيعة هي التى تخلق، كيف لمخلوقات و كائنات لا تنفع نفسها بشيء أن تخلق و تكون نفسها،فالله سبحانه هو تعالى هو الخالق لهذا الكون و للكائنات وكل ما في الأرض خلقه الله عزوجل و جل و سخره للإنسان، فقد ورت الكثير من الآيات القرآنية التي بينت أن الله هو الخالق للكون و هو المنشئ له، حيث قال الله سبحانه و تعالى في كتابه الكريم:” الذي أحسن كل شيء خلقه”، فالله خلق الطبيعة و كل ما فيها و سخرها للانسان، فكل ما على الأرض من النجم والسجر و غيرها يسبح بحمد الله، فكيف تخلق الطبيعة نفسها!!!

بما ترد على من يدعي ان الطبيعة تخلق وتوجد

الرد العقلي المناسب على القائلين بأن الطبيعة هي التى تخلق هو سؤال تعليمي من كتاب التوحيد للصف المتوسط، والرد العقلي على من يزعم ذلك، بأن الله خلق الأكوان وخلق الانسان و الحيوان و النبات و أوجد كل ما على الأرض، وهو الخالق للطبيعة، وسخر كل شئ ليقدم المنفعة و ليستفيد منها،فالطبيعية لا تمتلك مشاعر و لا حياة و لاروح كيف لجماد لا يتحرك ان يخلق او يدبر، الله هو الخالق، الله هو المدبر، الله هو المحي و المميت، و الادعاء الذي يزعمه البعض يدخلهم في باب الشرك بالله .