لماذا سمي العراق ببلاد الرافدين، هناك العديد من الحضارات التي أقيمت في الوطن العربي، حيث اعتبرت من أفضل الحضارات على مر التاريخ، من الحضارة الكنعانية والفرعونية والبابلية والسامرية وحضارة بلاد الرافدين وغيرها من الحضارات، والتي كان لها دورا كبير في التقدم الحضاري لجميع سكان أسيا وأفريقيا، وفي مقالتنا التالية سوف نتعرف على لماذا سمي العراق ببلاد الرافدين.

حضارة بلاد الرافدين

تعتبر حضارة بلاد الرافدين من الحضارات المهمة جدا والتي كانت كثيرا ما تزخر بالثقافات واللغات المختلفة، وكانت حضارة بلاد الرافدين ممتدة على مناطق واسعة، وبالتالي كان هذا الشيء قد ساعد على التنوع الحضاري والثقافي فيها، وكان الانسان القديم قد استقر في بلاد ما بين النهرين لمدة طويلة من الزمن، فهذه المنطقة كانت من أكثر المناطق خصوبة وثراء بالمياه، ذلك بسبب وقوعها بين نهري دجلة والفرات، ما أسهم في اعتماد السكان على الزراعة بشكل كبير، فكان فيها الرجال والنساء يعملون في هذا المجال، وكانوا يعيشون في بيوت دائرية الشكل، وعملوا على رعي الحيوانات بالإضافة لتطوير الزراعة فيها وتطوير أنظمة الري التي كانت تستخدم آنذاك.

لماذا سمي العراق ببلاد الرافدين

يعود سبب تسمية دولة العراق ببلاد الرافدين سابقا للاسم الاغريقي للعراق والذي يعني ميسوبوتيميا، والتي تعني بالعربية الأرض التي تقع وتوجد بين نهرين أو أكثر، كما كانت العراق تدعى ببيت نهرين باللغة السريانية، والسبب الرئيسي في التسمية ترجع:

  • الاجابة الصحيحة: وجودها بين روافد نهري دجلة والفرات.

ولابد من الاشارة إلى أن بلاد الرافدين في الفترة القديمة لم تكن مقتصرة على دولة العراق فقط، إنما كانت تشمل العديد من البلاد المحيطة بها ومنها جنوب وشرق دولة تركيا والشمال من دولة سوريا وغرب ايران وغيرها من الأماكن المحيطة، كما قامت في مناطق بلاد الرافدين العديد من الحضارات المهمة في العصر القديم والمعاصر ومنها الحضارة البابلية والآرامية، بالإضافة لحضارة بلاد الرافدين التي تعتبر أم هذه الحضارات في تلك المناطق، فهذه الحضارة عملت على نقل الانسان القديم نقلة نوعية من العصر القديم جدا للحضارة المعاصرة والحضارية، كما تعتبر العراق من المراكز للحضارة العباسية في العصر الاسلامي.

وكانت أيضا بلاد الرافدين مركزا للتعليم وكان يتم فيها تدريس الطلبة الطب والقانون والدين والكتابة والقراءة، وهناك العديد من الحكايات التوراتية التي كانت مرتبطة بحضارة ما بين النهرين مثل طوفان نوح وسقوط الانسان، وساد اعتقاد بأن سكانها هم شركاء للآلهة.