اين تقع اربيل، تعتبر محافظة أربيل هي واحدة من أهم المحافظات التي تتبع إلى دولة العراق، حيث أن محافظة أربيل تقع في الجهة الشمالية من العراق، كما أن مساحة محافظة أربيل تبلغ ما يقارب ثلاثة عشر ألف كيلو متر مربع، وهي محافظة شهيرة جداً، حيث ان محافظة أربيل كانت تعتبر هي العاصمة الرسمية للأكراد، وذلك بناء على القرار الذي قد تم الاتفاق عليها من قبل حكومة العراق، وذلك في العام 1970م، وفي الوقت الحالي تعتبر محافظة أربيل هي العاصمة الرسمية لإقليم كردستان العراق، وهو ذلك الإقليم الذي قد تم تأسيسه في العام 1991م، وذلك بعد انتهاء حرب الخليج الأولى، وفي هذا المقال سوف نتعرف أكثر على محافظة أربيل، كما أننا سوف نقدم لكم معلومات هامة عن اين تقع اربيل.

معلومات عن محافظة أربيل

إن أربيل أو ما يُطلق عليها بهولير بالكردية، تعتبر هي مركز محافظة أربيل، والتي هي كما ذكرنا في بداية المقال تعتبر عاصمة لإقليم كردستان العراق، ومن الجدير بذكره أن محافظة أربيل تعتبر هي المحافظة الرابع من بين المدن العراقية، وذلك من حيث كبر المساحة، وتعد محافظة أربيل هي أقدم المدن التي قد استوطنها البشر على مستوى العالم، وقد عاد تاريخ استيطان محافظة أربيل إلى ما يزيد عن خمسة آلاف سنة قبل الميلاد، وقد عاش في محافظة أربيل الكثير من الحضارات القديمة العريقة المختلفة، ولعل من أهم تلك الحضارات كانت هي: الأشوريون، والبارثيون، والسلوقيون، والساسانيون، ثمّ العرب، وبعد ذلك خضعت محافظة أربيل إلى الحكم العثماني، ولكنها فيما بعد أصبحت هي أحد المحافظات العراقية، وذلك في العام 1920م، وهي من أهم المحافظات التي تقع في دولة العراق، والتي تحتوي على الكثير من المواقع الأثرية، والتي تعود إلى العصر الحجري، وحتى العصر الإسلامي.

موقع محافظة أربيل

إن محافظة أربيل تقع في شمال دولة العراق، حيث ان هذه المحافظة تبعد ما يقارب 360 كليومتراً عن العاصمة العراقية بغداد، ومن الجدير بذكره أن محافظة أربيل تبعد عن مدينة الموصل غرباً بما يقارب 89 كيلومتراً، وتبعد عن مدينة السليميانية ما يقارب 112 كيلومتراً، وتشترك محافظة أربيل في حدودها مع العديد من الدول، وهي ذات مواقع استراتيجي مميز، حيث أن محافظة أربيل تشترك في الحدود الشمالية مع الدولة التركية، ومن الشمال الشرقي تشترك في الحدود مع دولة إيران، ومن الجدير بذكره أن أصول العديد من سكان محافظة أربيل يعود إلى الأصول الكردية، وبعض من السكان الأقليات يعودوا إلى التركمان، والعرب، والأشوريين.

محافظة أربيل العراقية

إن محافظة أربيل هي أقدم المحافظات العراقية التاريخية، والتي قد عاد بناء تلك المحافظة إلى أكثر من سبعة آلاف عاماً، ومن الجدير بذكره أنه لم يتم التعرف على من هم الذين قاموا ببناء تلك المحافظة العريقة، وكان في القدم يُطلق على محافظة أربيل أوربيليوم، وذلك على حسب ما جاء في كتابات الملك السومري شوليكي بحدود 2000 ق.م، ويُقال ان أصول تسمية أربيل يعود إما إلى السومريين أو إلى الآشوريين، والذين قد أطلقوا عليها “أربا إيلو”، والذي يعني أربعة آلهة، وقد عاصرت محافظة أربيل الكثير من الحقب التاريخية المختلفة، وهي من أكبر المحافظات التي تضم على الكثير من طوائف دولة العراق، والكثير من العشائر المختلفة، ويتواجد في مدينة أربيل أكثر من 110 تلال ومواقع أثرية، والتي قد امتد تاريخها إلى العصور القديمة، وحتى الفتخ الإسلامي، ومن أهم تلك المعالم الأثرية في محافظة أربيل هي قلعة أربيل وتلال سيد أحمد والمنارة المظفرية في أربيل.