هو طلب الكف والامتناع عن فعل معين، عندما نرى فعل غير صحيح أو عمل غير لائق فإنه يتوجب علينا أن نقوم بطلب التوقف عن هذا الفعل، أو الامتناع عن فعله وذلك بصيغة النهي المبدوءة بأداة النهي وهي الحرف لا، كقولنا لا تقطف أزهار الحديقة، أو قولنا لا تضرب الشجرة بالعصا، أو قولنا لا تلقِ القمامة على الأرض، وغير ذلك الكثير، إن العبارة التي تبدأ بالأداة لا متبوعة بفعل مضارع موجه للمخاطب سواء كان المخاطب فرد أو جماعة ذكر أو أنثى فإنه يكون أسلوب نهي، في هذا المضمون يقدم كتاب اللغة العربية سؤال على صيغة هو طلب الكف والامتناع عن فعل معين، وذلك من مقرر الفصل الدراسي الثاني.

أسلوب النهي هو طلب الكف والامتناع عن فعل معين

إن أسلوب النهي هو طلب الكف والامتناع عن فعل معين، حيث أننا عندما نقوم بنهي شخص عن فعل ما أو التوقف عن أداء عمل ما فإن هذا يُطلق عليه أسلوب النهي، يعتبر أسلوب النهي من الأساليب اللغوية في اللغة العربية، وتكون صيغة أسلوب النهي أن يبدأ بأداة النهي لا الجازمة مقرونة بفعل مضارع مجزوم بالسكون إذا كان آخره حرف صحيح، ويكون مضارع مجزوم بحذف حرف العلة إذا كان آخره حرف معتل.

أسلوب النهي هو طلب الكف والامتناع عن فعل معين، صواب أم خطأ إن هذه العبارة صائبة، ومن الأمثلة على أسلوب النهي في اللغة العربية: لا تهملْ دروسك، لا تقطع الشارع مسرعاً، لا تلقِ القمامة على الأرض، لا تنسَ ذكر الله، لا تُطِع رفاق السوء، لا تقطع أغصان الشجرة، لا تقطف أزهار البستان، لا تلعبْ بالشارع، لا تؤذِ جارك.