افضل صيام التطوع هو، الصيام هي الفريضة الثالتة والركن الأساسي لذي يشترط لها وجود الإسلام، فالصيام هي من العبادات التي تقرب المسلم لربه وتزيد تعلقه بالطاعات و الصالحات، فقد فرض على المسلمين الصيام في شهر رمضان، حيث يتميز شهر رمضان بأنه الشهر الذي تتقيد فيه الشياطين وترفع به الأعمال إلى الله ، ويكثر به الذكر وقراءة القرآن، وهو الشهر الذي لا يجوز لأي حد تجاوز و عدم الصيام بهذا الشهر دون عذر كالمرض، بينما صيام التطوع هو الصيام بأيام أخرى غير ايام شهر رمضان، بهدف التقرب إلى الله عزوجل و طلب الرضا منه و نيل الحسنات، ومن خلال ما يلي من السطور سنتعرف على صيام التطوع، وسنتعرف على افضل صيام التطوع هو؟

صيام التطوع

صيام التطوع هي عبادة يقوم بها عباد الله من أجل التقرب إلى الله عزوجل، ومن الأمثلة على صيام التطوع ما يلي:

  •  صوم يوم وإفطار يوم:  وهو صيام النبي داوود عليه السلام الذي اعتبر أفضل الصيام.
  • صوم ثلاثة أيام من كل شهر: هو صيام الثلات أيام البيض وهي الثالث عشر، والرابع عشر، والخامس عشر.
  • صوم يوم الاثنين والخميس من كل أسبوع: وهي الايام التي ترفع فيها الأعمال إلى الله وهي يوم الاثنين ويوم الخميس، فالمستحب أن تعرض أعمال العبد أمام الله سبحانه وتعالى وهو صائم.
  • صوم ستة أيام من شوال:  وهو صيام ستة أيام من الشهر التابع لشهر رمضان، سواء كان صيامها متفرق او متتابع، فمن صامها بعد أن صام رمضان، فكأنما صام الدهر فرضاً.
  • صوم يوم عرفة: هو تاسع ذي الحجة لغير الحاج، والحكمة في كراهة صوم يوم عرفة للحاج،لكونه يتعب الحجاج، فكان تركه أفضل.
  • صوم الأيام الثمانية من ذي الحجة قبل يوم عرفة للحاج وغيره.
  • صوم تاسوعاء وعاشوراء: وهما التاسع والعاشر من شهر المحرم، ويسن الجمع بينهما، فإن لم يصم مع عاشوراء تاسوعاء، سن عند الشافعية أن يصوم معه الحادي عشر.
  • صيام الأشهر الحرم: وهي ذو القعدة وذو الحجة والمحرَّم، رجب.
  • صوم شعبان:  وقد وضحت بعض المذاهب و العلماء انه لا يصح الصوم فيه.

افضل صيام التطوع هو صيام

اختلفت المذاهب في تحديد أفضل صيام التطوع، ومن خلال ما يلي سنعرض لكم رأي المذاهب في تحديد أفضل صيام تطوع هو، كما يلي:

  • المالكية: صوم تاسوعواء، ثم صيام عاشوراء، ثم صيام رجب، ثم صوم عرفة لغير الحجاج ثم صوم التورية، وهكذا رتب المالكية أفضلية الصوم.
  • الشافعية: أفضل صيام هو صيام محرم ثم باقي الأشهر.
  • الحنابلة و الحنفية: وضحو أن أفضل صيام هو صيام النبي داوود عليه ، حيث كان يصوم يوم ويفطر الآخر، فقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام: أحب الصيام إلى الله هو صيام داوود”.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)