صلى خالد في مساجد كثيرة. الضبط الصحيح لكلمة مساجد، في الجملة السابقة، إن الأسماء التي تأتي بعد حرف من حروف الجر تكون حالتها الإعرابية مجرورة، لكن تختلف في الحركة الإعرابية حسب نوع الاسم، إن الاسم إذا كان اسم مفرد أو جمع تكسير أو جمع مؤنث سالم فإنه يكون مجرور وعلامة جره الكسرة، وإذا كان الاسم مثنى أو جمع مذكر سالم فإنه يكون مجرور وعلامة جره الياء، لكن هناك بعض الأسماء التي تُجر بالفتحة عِوضاً عن الكسرة، ولا تنون يُطلق عليها الأسماء الممنوعة من الصرف، في سياق دراسة الممنوع من الصرف يأتي سؤال صلى خالد في مساجد كثيرة. الضبط الصحيح لكلمة مساجد، في الجملة السابقة، ضمن أسئلة كتاب اللغة العربية عن الفصل الدراسي الثاني.

صلى خالد في مساجد كثيرة. الضبط الصحيح لكلمة مساجد، في الجملة السابقة

إن كلمة مساجد في العبارة السابقة من الأسماء الممنوعة من الصرف، وذلك لأنها جاءت على صيغة منتهى الجموع، حيث أن صيغة منتهى الجموع هي اسم جاء بصيغة الجمع حيث جاء بعد ألفه حرفين أو ثلاثة أحرف أوسطهما ساكن، وهذا ما ينطبق على كلمة مساجد فهي جمع وجاء بعد ألفها حرفين، وبذلك ينطبق على كلمة مساجد ما ينطبق على الممنوع من الصرف وهي أن تكون مجرورة بالفتحة، وبذلك فإن الضبط الصحيح لكلمة مساجد هو صلى خالدُ في مساجدَ كثيرةٍ.

  • صلّى: فعل ماضي مبنى على الفتحة المقدرة.
  • خالدُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
  • في : حرف جر مبني على السكون.
  • مساجد : اسم مجرور وعلامة جره الفتحة عوضاً عن الفتحة لأنه ممنوع من الصرف.
  • كثيرة : نعت مجرور وعلامة جره الكسرة.

صلى خالد في مساجد كثيرة. الضبط الصحيح لكلمة مساجد، في الجملة السابقة هو مساجدَ، حيث ان كلمة مساجد ممنوعة من الصرف وبالتالي تكون مجرورة بالفتحة وليس بالكسرة.