حلقات حامل بلا عقل كاملة - المُحيط

حلقات حامل بلا عقل كاملة

محتويات

    الكثير من القصص الكتابية التي تنتشر عبر مواقع الأنترنت، ومن ابرزها رواية قصة حامل بلا عقل , والتي تحمل بين سطورها الكثير من الفوائد والحكم والدروس التي تفيدنا في حياتنا اليومية، وهناك الكثير من الأشخاص الذين يواكبون قراءة القصص الجديدة والمنتشرة على شبكة الانترنت، بهدف اكتساب الخبرات والدروس والعبر من هذه القصص، لذلك سنقدم لكم اليوم قصة جديدة، تحمل الكثير من المعاني والعبر في طياتها، وفي مقالنا “حلقات حامل بلا عقل كامله”، سنقدم لكم قصة كتابية، انتشرت بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، وكثرت عمليات البحث عنها على محرك البحث غوغل، وهي قصة حامل بلا عقل.

    حلقات قصة حامل بلا عقل

    سنقدم لكم اليوم من خلال موقعنا، حلقات القصة التي يبحث عنها الكثير من الناس، وهي قصة (حامل بلا عقل)، وسنعرض لكم حلقات القصة كاملة من خلال موقعنا.

    قصة حامل بلا عقل الحلقة الاولى

    _ مستحيل تكون حامل يا دكتور، دي معاقة ذهنيا، وليها عشرين سنة مش بتخرج من أوضتها

    _ أنا عارف إنها معاقة ذهنيا، ومحرج أسألكم بتجوزوها ليه.

    _ جواز إيه ونيلة إيه يا دكتور، دي بتعمل حمام علي روحها لحد النهاردة، وعمرها ما خرجت من أوضتها.

    الست كانت هتتجنن، مش متخيلة اللي بتسمعه ده، والدكتور بدأ يشك في نفسه.

    رجع يفحصها تاني بشتى السبل، وبردو نتيجة الفحص بتؤكد حملها.

    الست بدأت تصرخ .. تلطم خدودها .. تبص للدكتور مرة، ولبنتها مرة.

    البنت مسكينة نايمة علي سرير الكشف، مش فاهمة حاجة، ولا عارفة حاجة، وشها منفوخ، تحت جفونها وارم، وشفايفها مشدودة، ووزنها زايد كتير عن عمرها وطولها.

    الأم جريت ناحيتها، بتضربها على وشها تلاتين قلم، وهي بتسألها بصراخها

    _ انتي حامل ازاي؟ ازاي؟ انطقي .. اتكلمي.

    البنت بتصرخ مش فاهمة حاجة، بتبكي م الوجع مش دريانة بالدنيا.

    الدكتور بيحاول يمنعها بكل قوة..

    _ يا مدام حرام كده، هي مش فاهمة حاجة، أرجوكي نفكر بالعقل.

    _ عقل ايه يا دكتور، أنا اتدمرت، عمري راح هدر يا دكتور، صبر السنين راح يا دكتور .. رااااح.

    _ إن شاء الله ملحوقة، بس لازم نفكر مين عديم الإنسانية اللي عمل كده_ هيكون مين بس يا دكتور؟ هيكون مين؟ ده أنا مش بسيبها لحظة

    _ قرايب شباب بيزوروكم مثلا

    _ يا دكتور أنا مش بخلي قرايبي يشوفوها، لا ستات ولا رجالة، علشان مشوفش نظرة الشفقة في عيون الناس

    _ مين رجالة عندك في البيت

    _ مفيش حد غريب، ابني الكبير، وجوزي، واخويا بياخد شهر إلإجازة كله عندنا.

    _ اممممم

    _ فكرك راح لفين يا دكتور؟

    _ مفيش حد كبير ع الغلط يا مدام.

    الست ضربت إيديها علي صدرها، مش مستوعبة

    _ لا يا دكتور .. متقولش كده أرجوك، أنا عندي يموتوا كلهم ولا أني أتفجع واعرف أن حد في التلاتة ارتكب الجريمة دي .. ربنا استرنا يارب .. استرنا ومتفضحناش يارب.

    الدكتور راح ناحية دفتر الروشتات وكتب لها العلاج.

    _ انا هساعدك ننزل الجنين ده في أسرع وقت، ولو تحبي أساعدك نعرف مين الحيوان ده فأنا تحت أمرك.

    الست هزت راسها، وأخدت بنتها ورجعت البيت وهي مش طايقة تبص في وش حد.

    عقلها هيطير منها، مستحيل ده يحصل، ابنها وجوزها وأخوها في منتهى التربية والأخلاق والإنسانية، التلاتة أكبر من الغلطة الحقيرة دي.

    وإن كان حد منهم الشيطان غلبه وعمل كده، إيه ذنب الاتنين الباقيين؟

    ثم إنها مش بتسيبها لوحدها لحظة، وإن خرجت بتسيب لها اكل كتير في الأوضة وتقفلعليها الباب بالمفتاح، يبقى مين عمل كده؟ وإمتى؟

    أووووف..

    إيه الحيرة دي بس؟!

    لازم تبدأ تنفذ الحيلة اللي قال لها عليها الدكتور،

    وتكتشف بسهولة مين فيهم اللي عمل

    قصة حامل بلا عقل الحلقة الثانية

    أكيد لو بدأت في تنفيذ خطة الدكتور هتعرف مين اللي عمل كده..

    كانت خايفة يطلع جوزها ولا أبوها ولا أخوها، لأن صدمتها هتكون كبيرة، ومش بعيد الصدمة تقتلها..

    لكن لازم تعرف الحقيقة، و ده اللي خلاها تبدأ بالفعل في التنفيذ.

    نادت جوزها وقالت له إن البنت حامل، وقال إنه اكتشف بالفحص إن البنت حامل من محرم، يعني أب أو أخ أو عم أو خال.

    جوزها تفاجئ بالكلام ده. _ إنتي بتقولي إيه؟ أنا ابني مستحيل يعمل كده، وقلت لك مليون مرة إن أخوكي ده مش مريحني، وشاكك في إجازاته الطويلة دي.

    _ هو انت ما هتصدق تلاقي تهمة تلزقها في أخويا

    _ هيكون مين يعني؟ أنا ابني مستحيل يعمل كده، وانا ليا كلام مع أخوكي، وهعرف شغلي معاه..

    _ لا وحياة بنتك ما تعمل حاجة دلوقتي، سيبني أتصرف، استنى أشوف الدكتور هيقول إيه ولا هيعمل إيه.

    _ دكتور؟ هو أنا عندي أعصاب تستنى الدكتور، انتي مش متخيلة المصيبة اللي احنا فيها، بنتك المعاقة ذهنيا حامل يا هانم.

    _ الدكتور أخد عينات هيعرف منها إن كان سبب الحمل أب ولا أخ ولا خال ولا عم، وهيتصل عشرة بالليل يقول مين السبب.

    _ ماشي لما نشوف دكتورك ده هيقول إيه.

    وبعد ما أقنعته مراته يسكت، طلبت منه يخرج ويسيب البيت ساعة.بعد ما جوزها خرج، راحت تستنى أخوها في أوضته، واتفاجئت إنه موجود من بدري وبيجهز شنطة هدومه.

    _ إنت بتعمل إيه؟

    _ بجهز شنطتي، لازم أسافر الواحات ضروري

    _ وإيه السفرية اللي جات فجأة دي؟

    _ المهندس اتصل بيا وقال لي لازم تيجي.

    بدأت تبص له من فوق لتحت، وجسمها اترعش فجأة، وحست إنه سمع كلامها مع جوزها، وبيحاول يهرب، علشان كده حاولت تمسك نفسها، وتتزن شوية، وقفلت الشنطة اللي قدامه، وخدت نفس عميق وقالت له:

    _ أنا واقعة في مصيبة، في ورطة، وعايزاك توقف جنبي.

    _ يا ساتر يارب! ورطة إيه دي؟

    _ بنتي ليندا حامل يا سيف.

    سيف اندهش عادي، كأنه لسة مش مستوعب، وبدأ يستجمع العبارة من تاني.

    _ حامل ازاي؟ دي معاقة ذهنيا؟

    _ يعني هي إعاقتها اللي أدهشتك؟

    _ مش قصدي، بس ازاي؟

    _ الدكتور بيقول إنها حامل محرم؟

    _ محرم؟ انتي متأكده م الكلام ده؟

    _ الدكتور متأكد جدا

    _ دي جريمة حقيرة، سلوك وقح، مين السافل ده؟

    _ ده اللي هيجنني يا سيف، معقول يكون زياد ابني هو اللي عمل كده، مش قادر أستوعب اللي حصل، دبرني يا سيف، دبرني يا اخويا.

    _ زياد! مستحيل طبعا، ده من رابع المستحيلات كمان، بس احنا لازم ننزل الجنين ده اللي قبل ما ندخل لمرحلة الخطورة._ الدكتور عامل حسابه، بس أنا لازم أعرف مين اللي طعنني في شرفي، مين من أهلي ارتكب في حقي وحق بنتي الجريمة الفظيعة دي؟

    _ هو انتي شاكة فيا؟

    _ أشك فيك ازاي إنت كمان، إذا كنت اخترتك انت بالذات تساعدني، أنا هموت يا سيف، تصرفات زياد الفترة الأخيرة مخوفاني، وتصرفات أبوه من يوم بدأت اتعالج من الكبد موغوشاني أكتر.

    _ هو إيه اللي يخلي الدكتور متأكد أوي كده إنه حمل محارم_ ده من أول ما اكتشف الحمل قال لي إنه محارم

    _ لو تحبي أتكلم مع ابنك زياد قبل ما اسافر، معنديش مانع

    _ انت مش هينفع تسافر أصلا يا سيف، أنا منتظرة اتصال من الدكتور الساعة عشرة، ولازم تكون موجود..

    طبعا سيف ميقدرش يمشي وإلا هيبقى بيهرب.

    سابت أخوها سيف وراحت أوضة زياد ابنها، واتخضت لما شافته سايب سريره، و ديسك المذاكرة، وقاعد ع الأرض، دافن وشه بين ركبتيه، وبيعيط، منفجر في العياط.

    أمه حاولت تفهم منه بيبكي ليه، لكن مفيش فايدة.

    حاولت تهديه علشان تحكي له، بردو مفيش فايدة.

    بس قالت له، لازم تكون موجود الساعة عشرة..

    بالفعل..

    ألكل اتجمع الساعة، والدكتور اتصل بيها

    قصة حامل بلا عقل الحلقة الثالثة

    جريت عليها وقلتلها كنتي قافله عليكي ليه بس ياندي قلقتيني عليك قالتلي مش انا ياماما ده عمر ال كان حابسني بصيت لجوزي ورجعت سألتها … هو بيجيلك كل يوم ياحبيبتي

    قالتلي ايوه …. قلتلها بيقولك ايه قالتلي عاوز ياخدني ياماما عشان هو هناك لوحده قالتها هناك فين ؟؟؟ قالتلي وهيا بتشاور علي فوق …ف الحيطه …. وقفت وقلت لجوزي انا

    خايفه عليها يا احمد هنعمل ايه دلوقتي .. انا ماكنتش السبب ف موت ابني ماكنتش اقصد سدقني ده كان نور عيني واول فرحتي … حاول جوزي يهديني

    و قالي سبيها لله بس انتي ومتعمليش ف نفسك كده ده قضاء ربنا وقدره وخليها ديما قدام عينك ومتسيبهاش ترجع اوضتها دي لحد ما الشيخ يجي الصبح و…..مكملش كلامه سمعنا صوت رزع وخبط ف اوضة ندي

    جرينا ع الاوضه لقينا كل حاجه بتطير المنظر حقيقي كان مرعب استخبينا ورا جوزي انا وبنتي قفل باب الاوضه بسرعه وفتح موبايله وشغل قرآن وقتها بس صوت الرزع وقف …

    قفلنا الاوضه من بره بالمفتاح وخدت بنتي تنام معايا ف اوضتي انا وأبوها ومحدش فينا قدر ينام بس ال طمني القرآن غفينا احنا التلاته لحد ما بعدها بشويه سمعت صوت وش جاي من تلفون احمد وباب الاوضه بينفتح لقيت …….

    لحد ما بعدها بشويه سمعت صوت وش جاي من تلفون احمد وباب الاوضه بينفتح لقيت ف الاول خيال ماكنتش الصوره واضحه عشان الاوضه عتمه ولقيت جسم صغير بيقرب مني

    لما وضحت الصوره لقيتها بنتي ندي … ازاي وهيا كانت نايمه جنبي بصيت ورايا ملقتهاش …قربت مني وكان شكلها يفزع فجأه وقفت وخرج دم من بوقها ..صحيت من النوم مفزوعه

    وبصرخ لقيت احمد حضني وفضل يهديني ويقولي ده كابوس اهدي يارضوي بصيت علي ندي لقيتها نايمه …. قلبي ارتاح شويه وقلت لاحمد لازم نشوف حل والنهارده انا كده بنتي

    هتروح مني………. قالي اطمني يارضوي انشاء الله الموضوع بسيط وهينتهي مجرد ماننفذ

    كلام الشيخ….صحيت ندي من النوم ولقيتها بتقولي ماما عاوزه اروح ل عمر بصيت لجوزي رد وقالها ندي ياقلب بابا ممكن لو شوفتي عمر تطلبي منه يسيبك تعيشي معانا وهجبلك لعب كتييير ….. قالتله في واحد ضخم جاي هنا يابابا انا خايفه

    منه واستخبت فيا … استغربنا وبعد لحظه لقينا الجرس بيرن راح احمد لقاه الشيخ وقتها كانت الساعه 8 صباحا دخل جوزي علينا وقالي رضوي اجهزي الشيخ جه وهاتي ندي

    خرجنا لقيت الشيخ قالي عاوز طبق كبير فيه ميه دافيه عملت ال هو قالي عليه فضل يقول حاجات بصوت واطي وبعدها قالي خودي ندي حميها بالميه دي لقيت البنت جريت علي باباها واستخبت وراه فضلت تعيط

    وتقول لا مش عاوزه استحمي يابابا خليها تسيبني وعشان كان لازم نعمل كده كتفها احمد ودخلناها تستحمي فضلت تتلوي وتتكلم بصوت خشن غير صوتها وتزعق فينا معرفش

    اتمالكت اعصابي ازاي وانا شايفه بنتي كده …. خلصنا وخرجنا وبنتي مش عارفه تقف علي رجلها واستفرغت اكتر من مره فضلت اعيط واقول بنتي هتروح مني احمد اعمل حاجه اتقدم الشيخ من ندي وفضل يقرأ عليها قرآن ويقول

    هتبقا كويسه سيبوها تنام دلوقتي وديما سيبو القرآن مفتوح ف البيت … ولما قام عشان يمشي قال لجوزي عوزك بره يا استاذ احمد …. كان قلبي حاسس ان فيه حاجه غلط جريت

    علي جوزي أول مادخل قلتله قالك ايه يا احمد ارجوك تطمني بنتي هتبقا كويسه … كان ساكت وزعلان قالي الموضوع اكبر من ان عمر بس ال يكون مسيطر علي ندي يارضوي ومش

    بالساهل هتخف من ال هيا فيه …. فضلت اعيط واقول طيب ايه الحل خلاص كده بنتي هتضيع مني وانا واقفه اتفرج … قالي هعمل كل ال اقدر عليه سدقيني مش هسمح

    لحد يإذيها …. وفجأة سمعت صوت قوي جاي من اوضة بنتي جرينا عليها بنتي مش موجوده لقينا باب البلكونة مفتوح وقفت مكاني مقدرتش اتحرك احمد جري يبص ف

    الشارع وصرخ وقال ندي …. وماتت بنتي ال معنديش غيرها ف نفس عمر اخوها … لحد قيمته هتحمل صدمه ورا صدمه وعدي الوقت واندفنت بنتي ف قبر اخوها حياتنا اتدمرت.

    تعتبر قصة “حامل بلا عقل” من القصص الكتابية الإلكترونية، حيث كُتبت باللهجة المصرية، ويوجد الكثير من الجمهور المتابع للقصص الإلكترونية الذي ينتظر نشر الجزء الرابع والاخيرة للقصة، ونحن من خلال موقعنا، سنوفر لكم قصة حامل بلا عقل الحلقة الاخيرة من القصة فور صدورها، لنقدمه لكم ضمن سلسلة “حلقات حامل بلا عقل كامله“.

    مواضيع ذات صلة لـ حلقات حامل بلا عقل كاملة:

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً