لحفظ العمل بجميع تفاصيله والعودة لاستكماله نختار الأمر، جهاز الحاسوب هو عبارة عن تقنية حديثة وثورية في العالم الحديث والمعاصر، حيث أن الحاسوب قد اتخذ أشكال عديدة منذ صناعته الاولى الى يومنا هذا، فمنها الحواسيب كبيرة الحجم مثل التي كانت في بداية تصنيعه حيث وصل حجمها الى حجم غرفة كاملة، ومع مرور الزمن بدأ حجم الحواسيب في التقلص الى ان وصل الى حجم الساعات الرقمية والهواتف الذكية وغيرها من الحواسيب صغيرة الحجم، حيث يتم في الحاسوب عملية تخزين المعلومات ومعالجتها وحفظها بطريقة يسهل الوصول اليها عند الحاجة اليها، وهو ما يعرف بالبرمجيات، فمجموع هذه البرامج والمعدات هي من تكون الحاسوب بشكل أساسي، حيث أن دور الحاسوب يقوم على تنفيد العمليات والحسابات وتنفيذ العديد من التطبيقات عبر تلقي الأوامر التي توجه اليه من قبل البرمجيات او من خلال المعدات، لحفظ العمل بجميع تفاصيله والعودة لاستكماله نختار الأمر.

لحفظ العمل بجميع تفاصيله والعودة لاستكماله نختار الأمر

أصل كلمة حاسوب هي حاسب، حيث ان الحاسوب في بداية اكتشافه وصناعته تم تعريفه بأنه عبارة عن جهاز يقوم بالعمليات الحسابية بسرعة فائقة جداً، حيث ان دور الحاسوب في البدايات اقتصر على العمليات الحسابية فقط، ولكن مع مرور الزمن والتطور السريع الذي شهدته التكنولوجيا حديثاً، أصبح الحاسوب جزء لا يتجزأ من كافة نواحي الحياة التي نعيشها، ويقوم بالكثير بل وبغالبية المهمات المنوطة به في كافة مجالات الحياة، فجميع الاشياء من حولنا أصبحت محوسبة ويتحكم فيها الحاسوب بشكل أو بآخر، ويقوم مبدأ عمل الحاسوب على عملية تحويل البيانات المدخلة الى الحاسوب الى نظام العد الثنائي وهو نظام يعتمد على الرقمين صفر وواحد ، بحيث يتم تخزين هذه الارقام على الاقراص الصلبة، ثم تجرى عليها عمليات يتم من خلالها تحويل المدخلات الى أوامر يمكن للحاسوب تنفيذها.

  • السؤال هو : لحفظ العمل بجميع تفاصيله والعودة لاستكماله نختار الأمر؟
  • الاجابة هي نختار الأمر حفظ أو حفظ التغييرات.