لماذا سميت العملية القيصرية بهذا الاسم، هناك العديد من العمليات التي يتم اجراءها للانسان، و من هذه العمليات العملية القيصرية التي تتم من أجل اخراج الجنين من بطن الأم، فقد كانت بعض الثقافات قديما تقوم عند وفاة السيدة الحامل باخراج الاجنة من بطونهم و ذلك من أجل دفن الجنين بعيدا عن أمه، و كان ذلك لاهداف دينية، وبناء على ذلك قد اكتشف الاطباء أنه يمكن انقاذ حياة الاطفال في الكثير من الاحيان من خلال اخراجهم من بطون أمهاتهم ولكن قد كانت هذه العملية قديما تؤثر على الأم، و في الكثير من الاوقات كانت تفقد الام عند اجراء هذه العملية، لماذا سميت العملية القيصرية بهذا الاسم، سوف نتعرف على سبب تسمية هذه العملية بهذا الاسم.

كم عملية قيصرية يتحمل الرحم

تعرف العملية القيصرية بأنها إجراءٌ جراحي يتم من خلاله  اخراج  المولود من بطن أمه من خلال شق البطن و الرحم، بالنسبة الى عدد العمليات القيصرية التي يتحملها الرحم لم يذكر أي عدد معين بالنسبه لعدد العمليات، وقد أقر الأطباء في الولايات المتحدة الأمريكية أنه لطالما أن النساء بصحة جيدة ولم تتعرض لاي من المضاعفات أثناء الولادة القيصرية الأولى فيسمح لها أن تخضع للولادة القيصرية من ثلاث الى أربع مرات دون خوف، لكن في حال تعرضت هذه المرأة للمضاعفات و المشاكل أثناء العملية الاولى فلا بد من الانتباه لذلك لانه بعد العملية الرابعه يشكل ذلك خطرا على حياة النساء، اذا لا بد أن يتخذ الأطباء حالة المرأة الصحيحة خلال الحمل، و تاريخها الصحي في عين الاعتبار عند تكرار العملية القيصرية.

مخاطر تكرار العملية القيصرية

العملية القيصرية هي إجراءٌ جراحي يتم من خلاله  اخراج  المولود من بطن أمه من خلال شق البطن و الرحم، وذلك لاسباب معينه، لكن تكرار هذه العملية يترتب عليها مجموعة من المخاطر التي تؤثر على النساء التي يتعرضن للولادة القيصرية أكثر من مرة، و من هذه المخاطر مايلي.

  • تتشكل العديد من الالتصاقات و الندبات حول الرحم و الأعضاء المحيطة به.
  • يؤدي اجراء العملية القيصرية أكثر من مره الى تعرض الأم لجروح في المثانة و الأمعاء، وذلك بسبب الالتصاقات التي تتكون بعد كل عملية قيصرية.
  • تكرار العملية القيصرية يؤدي الى الاصابة بالجلطات الدموية في الساقين، و قد يؤدي إهمال هذه الجلطات و عدم معالجتها لانتقالها الى القلب و الرئتين.
  • قد يترتب على اجراء العمليات القيصرية، حدوث نزيف اثناء العملية، وقد يؤدي ذلك النزيف للجوء الى استئصال الرحم.
  • قد تؤدى تلك العمليات لحدوث العديد من المشاكل في المشيمة.
  • تؤدي تكرار الولادة القيصرية الى إضعاف جدار الرحم.
  • عدوى بطانة الرحم.
  • يترتب على الولادة القيصرية نزيف ما بعد الولادة.
  • فقر الدم.
  •  تشوهات المشيمة في حالات الحمل اللاحقة.
  •  مخاطر التخدير العام.
  •  إصابة الطفل بمشاكل في التنفس.

تسمية العملية القيصرية بهذا الاسم

يدعي الكثير أن سبب تسميت الولادة القيصرية بهذا الاسم نسبه الى  الإمبراطور الروماني يوليوس قيصر، فقد قيل أنه أول طفل يولد بالولادة القيصرية، و ذلك بعد اخراجه من بطن أمه بعد أن توفت، لكن في الحقيقة لم يكن يولوس قيصر أول من تمت ولادته بالعملية القيصرية، و ذلك لان عملية إخراج الأطفال من بطون أمهاتتهم كانت شائعة عند العديد من الثقافات الأخرى ، وعرف ذلك كجزء من قانون إمبراطوري يسمى باسم “Lex  Caesaria” ، فقد تم تطبيق هذه القانون والعمل به عام 715- 673 قبل الميلاد حيث كان ذلك قبل ولادة يوليوس قيصر بفترة بعيدة ، اذ كان ينص القانون  على ضرورة فتح بطن الأم إذا توفيت و إخراج منها الجنين، و هناك اراء اخرى حول تسمية العملية القيصرية فقد قال العديد من العلماء حول هذه التسمية أنها كلمة قيصرية هي كلمة لاتينية تعني اقطع.

كم مدة العملية القيصرية

تضطر بعض النساء إلى الخضوع للولادة القيصرية بعد تعثر الولادة الطبيعية، و هي عملية يتم من خلاله  اخراج  المولود من بطن أمه من خلال شق البطن و الرحم، و قد تستغرق هذه العملية اذا كانت العملية ميسرة و لم يكن هناك اي مضاغفات جانبية ما يقارب خمسة و أربعين دقيقة، و هناك بعض الحالات التي يتم فيها اخراج الجنين من بطن الام في مدة تتراوح مابين الخمسة عشر دقيقة و العشرون دقيقة، لكن هناك بعض العمليات القيصرية التي تاخذ وقت طويل بفعل بعض المشاكل التي تتعرض لها الأم.

ما هي تفاصيل الولادة القيصرية

بعد أن تعرفنا عن مدة العملية القيصرية، لابد أن نتعرف على تفاصيل عملية الولادة القيصرية، وذلك من أجل تقديم صورة واضحة عن عملية الولادة القيصرية ولماذا يستغرق الطبيب لهذا الوقت.

  • تخدير الأم وتعقيم منطقة العملية.
  • وضع قناع الأكسجين للام، وذلك لزيادة مستوى الأكسجين الواصل للجنين.
  • يبدأ الطبيب بشق بطن الأم وصولا للرحم، وقد يأخذ الشق شكلان أما أفقيًا أو عاموديًا.
  • وفيما بعد يقوم الطبيب بشق جدار الرحم بجرح يبلغ طوله مابين 7.5-10 سنتميتر.
  • وبعد ذلك يصبح من السهل إخراج الطفل و من ثم قطع الحبل السري وإجراج المشيمة.
  • و من ثم يتم تنظيف منطقة الجرح وتقطيبها.

متى تتم الولادة القيصرية في الشهر التاسع

هناك مجموعه من الحالات التي يتم فيها اللجوء لاجراء الولادة القيصرية في الشهر التاسع و من أهم هذه الحالات مايلي.

  • عدم تناسق رأب الحوض SPD.
  •  ولادة قيصرية سابقة.
  • الحمل المتعدد.
  • تمزق المشيمة.
  • خلل في وضعية الجنين.
  • تعطل المخاض.
  • لضائقة الجنينية.
  • أسباب مرضية عند الأم.
  • تسمم الحمل.
  • تمزق الرحم .
  • خلل في الحبل السري.
  • العيوب الخلقية.

لماذا سميت العملية القيصرية بهذا الاسم، بهذا نكون قد تعرفنا و اياكم على الاسباب التي ادت لاطلاق مسمى العمليات القيصرية، و كذلك تطرقنا لتعرف على المخاطر المترتبة على تكرار العملية القيصرية، و بالاضافة لذلك فقد تعرفنا على عدد العمليات القيصرية التي يمكن للمرأة اجراءهم، و ماهي تفاصيل هذه العملية، و كم المدة التي يستغرقها الطبيب لاجراء هذه العملية.