متى تشرع صلاة الاستسقاء، تعد الصلاة نوع من أنواع التواصل بين العبد وخالقه وهي صلاة المسلمين التي فرضها الله سبحانه وتعالى على عباده في ليلة الإسراء والمعراج، والتي كانت خمسمئة صلاة وتم تخفيفها إلى خمسين صلاة ثم تم تخفيفها إلى خمس صلوات بأجر خمسين صلاة، وتعتبر الصلاة عمود الدين الإسلامي حيث إذا صلُحت صلُح الدين كله وإذا فسدت فسد الدين كله، كما أنها تعد أول ما يُسأل عليه العبد يوم القيامة، حيث أن الصلاة هي الفارق والفيصل بين تحديد كل من المسلم والكافر، ومن الصلوات التي يصليها المسلم صلاة الاستسقاء لذا سوف نعرض لكم في هذا المقال الإجابة على سؤال متى تشرع صلاة الاستسقاء ؟

وقت صلاة الاستسقاء

يمكن تعريف الصلاة بشكل عام هي عبارة عن مجموعة من الخطوات والأفعال والأقوال المتتالية والمرتبة التي يقوم بها العبد المسلم في مواقيت محددة دون الخلط بينهما، وتنقسم الصلاة في الدين الإسلامي إلى قسمين أساسيين وهي الصلاة المفروضة والصلاة المسنونة التي وردت عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم من أجل التقرب إلى الله سبحانه وتعالى، وتعتبر صلاة الاستسقاء هي أحد الصلوات المسنونة التي ليس لها إقامة ولا أذان، والتي يتم أداؤها عند انحباس المطر في وقت سقوطه، ويمكن صلاتها في حالة الحالة وقت الضحى، وقيل أنه ليس لها أي وقت محدد لأدائها ثم يتم إلقاء خطبة تتضمن فيها إرشادات ووعظ المسلمين والدعاء والتضرع إلى الله من أجل نزول المطر، وهي من السنن المؤكدة بإجماع العلماء.

شروط صلاة الاستسقاء

هناك العديد من الشروط التي اتفق عليها جميع العلماء بلا خلاف بينهم، والتي لا بد من توافرها في وقت أداء الصلاة كي يتمكن العبد من أداء صلاة الاستسقاء وكي تتم بالشكل الصحيح ونيل المراد منها، ومن أبرز شروط أداء صلاة الاستسقاء ما يلي :

  • أن يتم إحداث السبب الذي يجعل المسلم يصليها وهو عدم نزول المطر في وقت نزوله وحدوث الجفاف.
  • طهارة المصلي كما يتطهر عند أداء الصلاة العادية.
  • يفضل أداؤها في مكان مفتوح كما يتم أداء صلاة العيدين، إلا أنه لا مانع من أن تُصلى في المسجد.
  • ليس لها وقت محدد لأدائها، حيث يمكن صلاتها من وقت الضحى أي طلوع الشمس حتى وقت غروب الشمس.
  • يفضل أن يقوم الإمام بتحديد موعد معين للمصلين كي يتم أدائها وذلك من أجل الإكثار من الاستغفار وعمل الخير مع وجود الكثير من الناس، ولكن لا مانع من أن يتم أدائها بشكل مفاجئ.
  • يبدأ الإمام بعد تكبيرة الإحرام بقراءة سورة الفاتحة ثم قراءة سورة الأعلى في الركعة الأولى، أما الركعة الثانية من الصلاة يقرأ سورة الفاتحة ثم يليها سورة الغاشية، دون أن يتم للصلاة إقامة أو أذان.

متى تشرع صلاة الاستسقاء، حيث هي عبارة عن أحد الصلوات المسنونة التي ليس لها إقامة ولا أذان، والتي يتم أداؤها عند انحباس المطر في وقت سقوطه، ويمكن صلاتها في حالة الحالة وقت الضحى وقيل أنه ليس لها أي وقت محدد لأدائها، كما أنه هناك العديد من الشروط لأداء صلاة الاستسقاء ومن أبرزها أن يتم إحداث السبب الذي يجعل المسلم يصليها وهو عدم نزول المطر في وقت نزوله وحدوث الجفاف، كما يبدأ الإمام بعد تكبيرة الإحرام بقراءة سورة الفاتحة ثم قراءة سورة الأعلى في الركعة الأولى، أما الركعة الثانية من الصلاة يقرأ سورة الفاتحة ثم يليها سورة الغاشية، ولا بد طهارة المصلي كما يتطهر عند أداء الصلاة العادية.