عندما يقع القمر بين الارض والشمس، وهي إحدى الظواهر الكونية التي تدلل على إعجاز الله عز وجل، فقد خلق الله عز وجل الكون وسيره بعظمته، وقدرته، التي تدلل على قدرة الخالق جل جلاله، فالله هو الخالق، المسير، الذي لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء، وهو المصور والقادر على كل شيء، فلا يعجزه خلق شيء، وقد خلق الشمس والقمر، والارض، وسير كل منها بحسبان، وأمسك بكل منها في الفلك، وكانت من الظواهر الطبيعية التي تعد ظاهرة كبيرة هي عندما يقع القمر بين الارض والشمس.

عندما يقع القمر بين الارض والشمس

الخسوف والكسوف ظواهر كونية طبيعية، إحداها تخص القمر، والأخرى تخص الشمس، حيث يحدث خسوف القمر، وكسوف الشمس، فالخسوف يحدث عندما تقع الارض بين الشمس والقمر، ويحدث الكسوف عندما يقع القمر بين الارض والشمس، وعندما يقع القمر بين الارض والشمس:

  • يحدث كسوف الشمس.
  • يحجب القمر ضوء الشمس عن الارض فتحدث ظاهرة كسوف الشمس.

عندما يقع القمر بين الشمس والأرض يكون في منزلة ٠٠٠٠٠٠٠ ولذلك لا نرى مِنْهُ شيئاً

تحدث ظاهرة الكسوف وهي كسوف الشمس، والتي تعد ظاهرة كونية تخص الشمس، وعندما يقع القمر بين الشمس والأرض يكون في منزلة ٠٠٠٠٠٠٠ ولذلك لا نرى مِنْهُ شيئاً:

  • الإجابة / الاقتران.
  • تحدث ظاهرة كسوف الشمس بسبب حجب ضوء الشمس عن الأرض.

إن الظواهر الطبيعية الكونية، دلالة على عظمة الخالق، الذي خلق فأبدع، وعندما يقع القمر بين الشمس والأرض يكون في منزلة ٠٠٠٠٠٠٠ ولذلك لا نرى مِنْهُ شيئاً، يكون القمر في منزلة الاقتران، ويحدث كسوف الشمس بسبب حجب ضوء الشمس عن الارض.