من صفات عائشة رضي الله عنها، هي عائشة بنت عبد الله بن أبي قحافة بن عثمان بن مرة، حيث ولدت السيدة عائشة رضي الله عنها بعد البعثة النبوية الشريفة بأربع أو بخمس سنوات، فولدت في بيت مؤمن وموحد لله عز وجل في بيت صاحب الرسول عليه الصلاة والسلام أبو بكر الصديق رضي الله عنه، وتعود قصة زواج النبي عليه الصلاة والسلام من السيدة عائشة بأن النبي عليه السلام أمر من قبل وحي الله تعالى بالزواج من السيدة عائشة رضي الله عنها، فطلبها من ابيها ابي بكر الصديق وتزوجها، وسنخصص سطور هذا المقال للحديث بتوسع عن من صفات عائشة رضي الله عنها.

صفات عائشة رضي الله عنها

من صفات عائشة رضي الله عنها التي عرفت بها في المجتمع الاسلامي ما يلي:

  • السيدة عائشة رضي الله عنها هي سيدة نقية وطاهرة وشريفة، وقد دافع عنها الله سبحانه وتعالى في حادثة الإفك.
  • هي سيدة معطاءه وكريمة تكثر من الصدقات والانفاق على الفقراء والمساكين.
  • عائشة رضي الله عنها شخصية متواضعة وتخدم كافة الناس الذين يقصدون بابها.
  • كانت السيدة عائشة رضي الله عنها ذات فقه واسع بل هي أفقه نساء عصرها.
  • كانت عائشة رضي الله عنها من أكثر نساء النبي عليه السلام علماً، فهي كانت ذكية ونابغة وكثيرة الحفظ وشديدة الملاحظة.
  • كانت السيدة عائشة رضي الله عنها تكثر من الصوم.
  • كانت عائشة رضي الله عنها كثيرة الحياء.
  • عائشة رضي الله عنها هي امرأة عابدة تقوم أغلب الليل وتصلي فيه.
  • كانت معروفة بالزهد بأمور الدنيا وترغب الدار الآخرة.
  • لعبت دوراً مهما بعد وفاة الرسول حيث كان الصحابة رضوان الله عليهم يرجعون لها ويستشيرونها في كافة الامور التي تتعلق بالاحكام الشرعية.
  • عرفت السيدة عائشة رضي الله عنها بكثرة روايتها لأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم.
  • السيدة عائشة رضي الله عنها كانت طبيبة، حيث كانت تداوي الجرحى في المعارك التي يخوضها المسلمون.
  • عرف عن السيدة عائشة رضي الله عنها الشعر وفصاحتها وحفظها لاشعار الشعراء والأنساب.
  • كانت عائشة رضي الله عنها من المجاهدات في سبيل الله تعالى في المعارك الاسلامية.