الفرق بين النسب والمصاهره تفسير، فالنسب هو القرابة للأب، والصلة له، فنقول هذا منسوب لفلان، فالنسب هو القرابة والصلة القوية بين الأبناء والآباء، والمصاهرة هي الزواج والقرابة من جهة الزواج، فيقال فلان صهر فلان أي زوج ابنته، فيكون صهر المرأة هم أقارب زوجها، وأما صهر الزوج هم أقارب زوجته، فأهل الزوجة هم الأصهار، والأنساب هم الأقرباء، والمنسوب لفلان هو قريبه، أما المصاهرة فهي الزواج، فما الفرق بين النسب والمصاهره تفسير.

الفرق بين النسب والمصاهره تفسير

قال تعالى: “حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالَاتُكُمْ وَبَنَاتُ الْأَخِ وَبَنَاتُ الْأُخْتِ” ففي الآية توضيح للنسب وهم الأمهات وبناتكم، والأخوات، والعمات، والخالات، وبنات الأخت وبنات الأخ، وهؤلاء هم النسب، والنسب يأتي من القرابة، وأما المصاهره والصهر فيأتي من قرابة الزواج، ومنها ما ذكر في الآية في قوله تعالى: “وَأُمَّهَاتُكُمُ اللَّاتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ مِنَ الرَّضَاعَةِ وَأُمَّهَاتُ نِسَائِكُمْ وَرَبَائِبُكُمُ اللَّاتِي فِي حُجُورِكُمْ مِنْ نِسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُمْ بِهِنَّ فَإِنْ لَمْ تَكُونُوا دَخَلْتُمْ بِهِنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ وَحَلَائِلُ أَبْنَائِكُمُ الَّذِينَ مِنْ أَصْلَابِكُمْ وَأَنْ تَجْمَعُوا بَيْنَ الْأُخْتَيْنِ إِلَّا مَا قَدْ سَلَفَ”، المصاهره هي القرابة بالزواج، وما ذكرته وأوضحته الآية الصهر هم الأخوات في الرضاعة، والمرضعة، وأمهات الزوجات، وزوجات الأبناء، وبنات الزوجات من رجل أخر.

ما الفرق بين النسب والمصاهره تفسير

هناك فرق كبير بين معنى النسب والمصاهره، والفرق بينهما هو:

  • النسب/ هو القرابة من جهة الأب.
  • المصاهره/ هي القرابة من جهة الزواج، فأقرباء الزوجة صهر للزوج، وأقرباء الزوج صهر للزوجة.

جاءت اللغة العربية مفسرة وشارحة لدلالات ومعاني المفردات في القرآن الكريم، ومنها الفرق بين النسب والمصاهره تفسير حيث أن النسب هو القرابة من جهة الأب، وأما المصاهره فهي القرابة بالزواج.