دعاء لبس الثوب الجديد كامل مكتوب، وهو من الأدعية المهمة التي يجب أن يدعو بها الإنسان ربه، حتى يتذكره دائماً ويشكره على نعمه الكثيرة، كذلك في هذا الدعاء أهمية كبيرة تكمن في إبعاد الضرر عن الإنسان كالعين والحسد والميكروبات والجراثيم التي تسبب له الكثير من الأمراض والأسقام، والآن سننتقل سوياً للتعرف على الأدعية الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، والتي تناقلتها الصحابة إلينا لكي نتناولها وندعو بها في كل وقت وحين.

دعاء لبس الثوب الجديد كامل مكتوب

يوجد الكثير ممن الأدعية التي يمكن الدعاء بها عند لبس ثوب جديد، وقد وردت هذه الأدعية في السنة النبوية الشريفة، ومنها:

  • عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه يقول، أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا لبس قميصاً ثوباً أو رداءً او عمامة يقول : (اللهم إني أسألك من خيره وخير ما هو له ، وأعوذ بك من شره وشر ما هو له ) .
  • عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا استجد ثوباً سماه باسمه عمامة أو قميصاً ورداءً ثم يقول : (اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه ، أسألك خيره وخير ما صنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له) حديث صحيح رواه أبو داود سليمان بن الأشعث السجستاني ، وأبو عيسى محمد بن عيسى.
  • عن معاذ بن أنس رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (من لبس ثوباً جديداُ فقال : الحمد لله الذي كساني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة ، غفر الله له ما تقدم من ذنبه.

دعاء لبس الثوب الجديد

لقد قام الصحابة رضي الله عنهم برواية الاحاديث الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بأكثر من صيغة وذلك حتى يسهل علينا لحفظها وتناولها عند لبس ثوب جديد، وحتى يدعو المسلم بصورة سليمة ما نقلته الصحابة عن لسان النبي عليه الصلاة والسلام.

  • عَنْ أَبِي أُمَامَةَ قَالَ: لَبِسَ عُمَرُ رضي الله عنه ثَوْبًا جَدِيدًا، فَقَالَ: (الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي كَسَانِي مَا أُوَارِي بِهِ عَوْرَتِي، وَأَتَجَمَّلُ بِهِ فِي حَيَاتِي، ثُمَّ قَالَ عُمَرُ رضي الله عنه: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ: ((مَنْ لَبِسَ ثَوْبًا جَدِيدًا فَقَالَ: الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي كَسَانِي مَا أُوَارِي بِهِ عَوْرَتِي، وَأَتَجَمَّلُ بِهِ فِي حَيَاتِي، ثُمَّ عَمَدَ إِلَى الثَّوْبِ الَّذِي أَخْلَقَ _ أَوْ أَبْقَى _ فَتَصَدَّقَ بِهِ كَانَ فِي حِفْظِ اللَّهِ عز وجل، وَفِي كَنَفِ اللَّهِ عز وجل، وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ حَيًّا وَمَيِّتًا، مرتين).
    عَنْ سَهْلِ بْنِ مُعَاذِ بْنِ أَنَسٍ، عَنْ أَبِيهِ، أن رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (مَنْ لَبِسَ ثَوْبًا فَقَالَ: الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي كَسَانِي هَذَا وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلَا قُوَّةٍ، غَفَرَ الله لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ).
  • عَنْ أُمِّ خَالِدٍ بِنْتُ خَالِدٍ بِنْ سَعِيد رضي الله عنهما، قَالَتْ: أُتِيَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم بِثِيَابٍ فِيهَا خَمِيصَةٌ سَوْدَاءُ، قَالَ (مَنْ تَرَوْنَ نَكْسُوهَا هَذِهِ الخَمِيصَةَ؟)، فَأُسْكِتَ القَوْمُ، قَالَ: (ائْتُونِي بِأُمِّ خَالِدٍ)، فَأُتِيَ بِي النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم فَأَلْبَسَنِيهَا بِيَدِهِ، وَقَالَ: (أَبْلِي وَأَخْلِقِي)، مَرَّتَيْنِ، فَجَعَلَ يَنْظُرُ إِلَى عَلَمِ الخَمِيصَةِ وَيُشِيرُ بِيَدِهِ إِلَيَّ وَيَقُولُ: (يَا أُمَّ خَالِدٍ هَذَا سَنَا).

دعاء خلع الثوب

جاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في دعاء خلع الثوب الأحاديث التالية:

  • “إِذا نزع أحدكم ثوبه أو تَعرى فليقل : بسم الله , فإنه ستر له فيما بينه وبين الشيطان” “بسم الله الذى لا إله إلا هو”.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا لبسوا أن يقولوا : “ستر ما بين أعين الجن ، وعورات بني آدم وإِذا وضعوا ثيابهم أن يَقولوا : بسْم الله”

أهمية دعاء لبس الثوب الجديد

لدعاء لبس الثوب الجدي أهمية كبيرة يجب أن يكون المسلم على دراية بها، فقد شُرعت الأحكام الإسلامية لغاية كبيرة وهي حفظ الإنسان وصونه، وتكمن أهمية الدعاء عند لبس ثوب جديد في التالي:

  • في هذا الدعاء يقوم الإنسان بذكر ربه في كل وقت وحين، مما يدخل عليه السعادة والسرور، ويبعده عن المشاعر السلبية مثل الهم والحزن
  • يأتي فضل وأهمية هذا الدعاء للثناء على الله تعالى، وشكره على أقل النعم المتمثلة في ارتداء ثوب جديد، قال تعالى : (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ).
  • الطلب من الله سبحانه وتعالى أن يبعد عنا كل أذى وضرر يمكن أن تأتينا من ارتداء الثوب الجديد كالجراثيم أو ميكروبات، وغيرها من الأمور المسببة الاذى للإنسان.
  • يجب أن يدعو الإنسان المسلم ويرجو الله أن يكون هدف هذا اللبس هو الستر وإبعاد أعين الناس عنه.
  • يساعد دعاء لبس ثوب جديد على حفظ الإنسان من أضرار العين والحسد التي يمكن أن تصيب الإنسان بالأمراض والأسقام.
  • إتباع سنة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، فهو لا يفعل شيء من نفسه، قال تعالى: (َمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىى).
  • لكي يتذكر الإنسان مدى رحمة الله به، فيحمده على نعمه راجياً أن يديمها عليه حيث أن هناك الكثير من الناس يفتقدونها كالفقراء.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقالنا والذي من خلاله تناولنا الحديث عن دعاء لبس ثوب جديد، ويعتبر هذا الدعاء من الأدعية المهمة، والتي من خلالها يتذكر الإنسان نعم الله تعالى عليه، فيشكره ويحمده على كل حال.