تتميز الكواكب الغازية عن الكواكب الصخرية، تنقسم كواكب المجموعة الشمسية إلى قسمين هما الكواكب الداخلية، والكواكب الخارجية، إن الكواكب الداخلية تشمل الكواكب الأربعة الأولى القريبة من الشمس وهي على الترتيب كوكب عطارد، كوكب الزهرة، كوكب الأرض، كوكب المريخ، ويُطلق على مجموعة الكواكب الداخلية اسم الكواكب الصخرية وذلك بسبب طبيعتها الصخرية، بينما تضم الكواكب الخارجية الكواكب الأربعة البعيدة عن الشمس وهي على الترتيب كوكب المشتري، كوكب زُحل، كوكب أورانوس، كوكب نبتون، ويُطلق على مجموعة الكواكب الخارجية اسم الكواكب الغازية لأن طبيعتها تتكون بنسبة عالية من غازات وخاصة غاز الهيدروجين، في سياق دراسة الكواكب والنظام الشمسي يطرح كتاب الطالب سؤال تتميز الكواكب الغازية عن الكواكب الصخرية.

تتميز الكواكب الغازية عن الكواكب الصخرية انها

تتميز الكواكب الغازية عن الكواكب الصخرية انها تتكون من غاز الهيدروجين بنسبة عالية، بالإضافة إلى انخفاض كثافتها، وكبر حجمها، كما يدور حولها أعداد كبيرة من الأقمار بسبب كبر حجمها وموقعها البعيد عن الشمس، وتتميز الكواكب الغازية بوجود أغلفة جوية كثيفة حولها مما يجعل هناك صعوبة في رؤية سطحها الخارجي.

تتميز الكواكب الغازية عن الكواكب الصخرية انها:

  • ذات تركيب غازي ومن هنا جاءت تسميتها بالكواكب الغازية.
  • تعدد أقمارها.
  • أحجامها كبيرة.
  • درجة حرارة سطحها منخفضة جداً بسبب بعدها عن الشمس.
  • كثافتها منخفضة.
  • يحيط بها غلاف جوي كثيف.

لقد سميت الكواكب الغازية بهذا الاسم نسبة إلى تكونها من نسبة كبيرة من الغازات وخاصة غاز الهيدروجين، بينما سميت الكواكب الصخرية بهذا الاسم نتيجة لطبيعة سطحها المكونة من صخور، تتميز الكواكب الغازية عن الكواكب الصخرية بتعدد أقمارها، وانخفاض درجة حرارتها، وقلة كثافتها، وكِبر حجمها، وكثافة الأغلفة الجوية من حولها.