معنى الوحي في الاصطلاح، خلق الله تعالى الانسان من طين، وخلق الجان من نار. و الملائكة من نور،  و من الملائكة التي خلقها الله تعالى الملك ميكائيل المكلف بالمطر، و إسرافيل المكلف بالنفخ في الصور، و ملك الموت المكلف بقبض ارواح الناس، و الملك جبريل عليه السلام التي كلفه الله بتبليغ الوحي، و تبليغ الرسالة من الله تعالى الي أنبيائه، حتى تصل الرسالة  و الدعوة الاسلامية من الله تعالى الى الأنبياء مباشرة، و العمل بها كما أراد الله تعالى، دون تشكيك أو تحريف، و هناك العديد من الملائكة التي لا يمكن حصرهم، و الان سوف ننتقل لمعرفة ما معنى الوحي في الإصطلاح.

معنى الوحي في الاصطلاح

الوحي نوعان هما و حي الالهام، و حي الارسال، اذ يقصد بوحى الالهام، هو الهام الله تعالى للمخلوقات بأمور معينه، كما ألهم الله للنحل ببناء بيوت لها في الجبال، و كما ألهم أم سيدنا موسى بأن تقوم بأرضاعه و وضعه في صندوق و القاءه في اليم، أما وحي الارسال فهو اجابة سؤالنا لهذا المقال فسوف نوضح معنى الوحي بالتفصيل فيما يلي.

  • السؤال: معنى الوحي في الاصطلاح
  • الاجابة: الوحي في اللغة، هو الاعلام الخفي السريع الخاص بمن يوحى اليه.
  • اما الوحي في الاصطلاح، هو اعلام الله تعالى من يطفيه من عباده ” الانبياء” ما اراد من هداية بطريقة سرية خفية.

يأخذ الوحي بالمعنى الشرعى ثلاثة أشكال و هي.

  • تكليم الله لأحد أنبيائه بغير حجاب: و من الأمثلة على ذلك كلام الله تعالى مع سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم عندما عرج الى السماء، و كلام الله تعالى مع سيدنا موسى عليه السلام.
  • الالهام الذي يقذفه الله في قلب أنبيائه.
  • رؤيا المنام للأنبياء.