قصة الحي الشعبي بالتفصيل،تعتبر الأفلام هي عبارة عن أعمال سينمائية مختلفة يقوم بكتابة قصة مدروسة جيدة بأدوار مدروسة، حيث يتم  إعداد الفيلم من أجل الحديث عن قصة معينة قد تكون مستنبطة من أرض الواقع، أو قد تكون القصة مستوحاة من الخيال، فيتم كتابة السينارية الخاص بالقصة او حكاية الفيلم ، ومن ثم يتم اختيار الممثلين الذين سيقومون بأداء أدوار البطولة ، والأدوار الفرعية، ومن ثم تحديد المكان، فقبل أن يتم تصوير الفيلم لابد من تحديد واختيار كل الأمور اللازمة ليتم تصوير الفيلم، ومن أحد أهم الأفلام التي تسائل عنها الكثيرون هو قصة الحي الشعبي بالتفصيل ، ونظرا لكثرة التساؤلات سنعرض لكم من خلال السطور القادمة في المقالة ، تابعوا معنا.

قصة فيلم الحي الشعبي

قصة الحي الشعبي بالتفصيل ، من أحد أجمل الأفلام السينمائية  المصرية التي تم عرضها وإصدارها في تاريخ سنة 2006 والتي لاقت إعجابا كبيرا ونسبة مشاهدات عالية، حيث كان فيلم الحي الشعبي بطولة الفنان سعد الصغير ونيكولا سابا و طلعت زكريا وغيرهم، وقد قام على الإخراج لفيلم الحي الشعبي هو الأستاذ الكبير أشرف فايق ،لإخراج أحداث فيلم تم العمل  على كتابة السيناريو الخاص به من قبل الأستاذ أحم. عبدالله، بتصوير كاميرا الأستاذ عاطف المهدي.

جاءت أحداث الفيلم لتعرض لنا أحداث لفرقة شعبية تقوم بالرقص والغناء في الأفراح الشعبية حسب الطلب، ويكون هناك امرأة فقدت ابنتها منذ سنين ومستمرة بالبحث عنها، وقد كان كل أملها أن تجد ابنتها ولكن الموت كان سباقا ليقبض روحها وتموت قبل رؤية ابنتها.

ما زالت الفرقة الشعبية تسعى من أجل إيجاد ابنتها حتى بعد موتها، وقد وجدوها في مدينة شرم الشيخ وهي أيضا تعمل كمغنية متميزة في مجالها، وكانت الفتاة فرحة متفاجئة من بحث أهلها  عنها، فأهلها التي كانت تبحث عنها منذ سنين هم أيضا يبحثون عنها.

تنضم الفتاة التي قامت بدورها  نيكول سابا إلى الفرقة الشعبية، وبعد ذلك أحداث فيلم الحي الشعبي تغير وتتحور .

قصة فيلم الحي الشعبي كاملة

بدأت الأحداث من الاتفاق بين فرجاني وذهبية من أجل الغناء دويتو مع بعض  ولكن فرجاني سافر وقامت ذهبية بمحو صوته من الشريط وانتشر وحقق أرباح كثيرة ، فعندما عاد منتقما قرر الزواج منها ليرثها ، ولكن الموت كان قريب، طلبت ذهبية منهم البحث عن ابنتها ، وعدم فتح الوصية في غياب ابنتها، وتوفت دون أن ترى ابنتها، وبعد  البحث المستمر وجدوا ابنة ذهبية المسماة  بليالي ، وقد كان هناك سيدة مريم كانت  قد تبنت ليالي وأصبحت مغنية في شرم الشيخ.

وتكتمل قصة فيلم الحي الشعبي  عندما أتت ليالي إلى الحي الشعبي وتتطبع بطباعهم ، وقد قامت  ليالي   بالتوقيع على شيك  أبيض من قبل شخص يدعى رمزي كان ينصب عليها، وبعد ان اتت ليالي مع الفرقة الشعبية وتم فتح الوصية وقد كانت الكثير من الممتلكات ولكن الديون كانت سبب بالحجز عليها من قبل البنك.

ومازالت أحداث فيلم الحي الشعبي مستمرة وقد قررت الفرقة الشعبية  بالعمل والغناء  في الأفراح الشعبية إلى أن جاء النصاب رمزي وقد عثر على ليالي وهددها إن لم تشترك بمسابقة  شرم الشيخ  والفوز بجائزة مليون دولار، فقررت ليالي  الاشتراك في المسابقة  والرقص والغناء لصالح الفرقة الشعبية وحاول رمزي النصاب  منعها ولكنه  فشل في ذلك، وتمكنت ليالي من الفوز وسداد الديون.

أبطال فيلم قصة الحي الشعبي

قد قام فيلم الحي الشعبي بتمثيل من ما يقارب عشرون ممثل وهم كالتالي:

  • نيكول سابا.
  • طلعت زكريا.
  • سعد الصغير.
  • سامح حسين.
  • محمد شرف.
  • انتصار.
  • غسان مطر.
  • اسماعيل فرغلي.
  • أمينة.
  • رضا حامد.
  • ثريا ابراهيم.
  • سهير الباروني.
  • فيفي السباعي.
  • احمد سماي عبد الله.
  • وغيرهم من الممثلين.

ومن هنا نكون قد توصلنا لختام مقالتنا الباحثة عن قصة قصة الحي الشعبي بالتفصيل، والتي تدور أحداثها حول فرقة شعبية تقوم بالغناءوالرقص في الأفراح الشعبية إلى أن ليالي وتشارك في النهاية بمسابقة في شرم الشيخ وتفوز بها في جائزة تصل إلى مليون دولار وتتمكن من سداد الديون وارجاع ممتلكات أمها.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)