صف كيف تغيرت كمية مركبات الكلوروفلوروكربون، مركبات الكلووفلووكربون هي عبارة عن مركبات كيميائية التي تحتوي علي ذرات متنوعة من الكربون والفلور والكلور، وتعد المركبات التي تحتويها غير سامة وليس لها قابلية الاشتعال، ويتم في الأغلب إمكانية استخدام أرقام ليمكن التمييز بين كافة المركبات المختلفة من الكلووفلوروكربون، ويمكن أيضا من خلالها تمييز عدد الذرات التي تتواجد في المركب المكون من الهيدروجين، والكربون، والفلور، والفلور، حيث يتم إضافة 90 الي رقم المركب، حيث أنه أثناء إضافة 90 الي المركب الحامل رقم 11 يكون الناتج هو 102 ليشير الرقم الأول الي عدد ذرات الكربون، والثاني الي الهيدروجين، والثالث الي عنصر الفلور، أما بالنسبة لمركب الكلور يمكن الحصول عليه من خلال معادلة أخري.

صف تغير مركبات الكلوروفلوروالكربون

يسرنا تقديم الإجابة الصحيحة علي العديد من الأسئلة الثقافية والمجدية بالفائدة حيث أن العبارة أو المعادلة المتواجدة نحتاج لإيجاد الإجابة الصحيحة التي يمكن استنتاج الإجابة من خلال الإجابة الصحيحة بطريقة مبسطة وسهلة مع استدعاء لإمكانية تحضير الذهن والعقل والتفكير والاعتماد علي تركيز الانسان وذكاءه، والسؤال هو صف كيف تغيرت كمية مركبات الكلوروفلوروكربون؟

الإجابة الصحيحة هي بسبب ارتفاع انتاج الثلاجات التي استعملت في البداية علي غازات ضارة ” الأمونيا” للتبريد، وذلك يرجع السبب لأن أبخرة الأمونيا من الممكن أن تتسرب من الثلاجة وتؤدي الي الحاق الضرر بأفراد الأسرة، لذلك بدأ الكيميائيون في البحث المتداول والسعي الحثيث والتقنين عن مبردات أكثر أمنا حتي توصل العالم توماس ميجلي الي المركب الكيميائي CFC ، ويستعمل المركب الكيميائي في صناعة المكيفات المنزلية والثلاجات، ويمكن صناعة البوليمرات ودفع الرذاذ من علب الرش.

تاريخ مركبات الكلوروفلوروكربون

يعود تاريخ مركبات الكلوروفلوروالكربون الي بداية القرن العشرين، وكانت مركبات الأمونيا والميثيل آنذاك الوقت شائعة كغازات لتستخدم في التبريد في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين الا أن هذه المركبات تعد مركبات سامة تؤدي الي حدوث العديد من الحوادث التي قد تؤدي الي موت الناس بسبب التعرض للتسمم، لذلك لا بد من تطوير مركب غير سام وغير مؤذي ليكون محل المركب السابق.

وعمل تشارلز كترنج رئيس شركة جنرال موتورز في ذلك الوقت علي تشكيل فريق لإمكانية تطوير المركب بقيادة توماس ميدغلي، وبعد اجراء التجارب والتطوير علي المركب أتي مركب فريون الذي حل مكان الغازات المستخدمة في تلك الفترة.