بالتعاون مع مجموعتي اكتب بعض الاسباب التي يمكن ان تشجع وتعين على المحافظه على صيام التطوع وهو من الأعمال المشروعة من الله سبحانه وتعالى للتقرب إليه، ولتكميل النقص في صيام الفريضة، ولقد حثنا الله تعالى على القيام بأعمال التطوع بنية التقرب منه ونيل الاجر والثواب، ومن الناس من يستغل الأيام التي كان يصومها الرسول صلى الله عليه وسلم تطوعاً، كصوم عرفة، وصيام عاشوراء، ويوجد عدة أحكام للصيام التطوع، منها أن تستأذن المرأة زوجها بغية صيام التطوع، كذلك يمكن تأخير نية صيام التطوع إلى نهار اليوم المراد فيه صيام التطوع، أيضاً يستطيع الصائم أن يفطر ولا يكمل صيام التطوع بعد الشروع فيه.

صيام التطوع

لقد شرع الله تعالى صيام التطوع نية التقرب منه في أيام محددة وهي كالتالي:

  • صيام يوم عرفة: وهو صيام اليوم الـ9 من شهر ذي الحجة، وحكمه مستحب لغير الحاج، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (صيامُ يومِ عرفةَ، أَحتسبُ على اللهِ أن يُكفِّرَ السنةَ التي قبلَه، والسنةَ التي بعده، وصيامُ يومِ عاشوراءَ، أَحتسبُ على اللهِ أن يُكفِّرَ السنةَ التي قبلَه).
  • صيام عاشوراء: وهو صيام اليوم الـ10 من شهر ي الحجة، وحكمه مستحب، كذلك يستحب صيام اليوم الذي يسبقه وهو التاسع من محرم لمن أراد الصيام.
  • صيام ثلاثة أيام من كل شهر: ولقد شجع الرسول على صيام ثلاثة أيام من كل شهر وذلك قي قوله: (فإنّك لا تستطيعُ ذلك، فصُمْ وأفطِرْ، وقُمْ ونَمْ، وصُمْ من الشهرِ ثلاثةَ أيامٍ).
  • صيام ستة أيام من شوال: وجاء عن رسول الله صلى الله علية وسلم في صيام ستة أيام من شوال: (مَنْ صامَ رمضانَ، ثُمَّ أَتْبَعَهُ ستًّا مِنْ شوَّالٍ، كانَ كصيامِ الدَّهْرِ).

بالتعاون مع مجموعتي اكتب بعض الاسباب التي يمكن ان تشجع وتعين على المحافظه على صيام التطوع

يوجد الكثير من الأسباب التي تحث وتعين على المحافظة على صيام التطوع وهي كالتالي:

  • للتقرب إلى الله تعالى لزيادة الأجر والثواب.
  • لمعرفة الفضل الوارد عن صيام التطوع وذلك من الأحاديث النبوية الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • فرصة لإكمال النقص وجبر الخلل في صيام التطوع.
  • إتباع الصالحين الذين كانوا يحرصون على صيام التطوع والسير على خطاهم.
  • لمعرفة فضل فوائد صيام التطوع على صحة الجسم.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)