ما عقيدة أهل السنة والجماعة في أسماء الله وصفاته، يعتبر هذا السؤال من الأسئلة المهمة المتعلقة بجانب عقيدة المسلم في الدين الاسلامى، وتعتبر العقيدة أحد فروع مادة التربية الاسلامية، التى تدرس للطلاب بالإضافة إلى الفروع الاخرى مثل التفسير، والقرآن، والحديث، والتى يتم تدريس كل فرع منها على حدة، بعيداً عن الفرع الآخر، ولكن المسلم الحق هو الذى يؤمن بكل ما جاء في الدين الاسلامى من علوم وعقائد مترابطة مع بعضها البعض، ومن هذا الباب سوف نقدم لكم الإجابة الصحيحة حول السؤال الذى يدور حوله محور البحث، لإفادة جميع الباحثين والمهتمين في هذا الموضوع، من خلال إيجاد الإجابة النموذجية على سؤال ما عقيدة أهل السنة والجماعة في أسماء الله وصفاته.

عقيدة أهل السنة والجماعة في أسماء الله وصفاته

ذكر القرآن الكريم لله سبحانه وتعالى تسعة وتسعين اسم من أحصاها دخل الجنة، ويقصد بذلك من حفظها، وتدبر معانيها، وعمل بها، بالإضافة إلى صفاته التى يجب أن نؤمن بها، متيقنين بحقيقتها سبحانه وتعالى، والإجابة الصحيحة لسؤال البحث هي : أن عقيدة أهل السنة والجماعة في أسماء الله وصفاته هي عبارة عن إثبات وتأكيد ما أثبته الله سبحانه وتعالى لنفسه من أسمائه وصفاته، وذلك من دون تغيير، أو تحريف وتحوير، ولا تكييف، وتمثيل، أو تعطيل لأي من أسمائه وصفاته.

معتقد أهل السنة والجماعة في البيعة والسمع والطاعة

قال الله تعالى : “يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله واطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم”، تثبت الآية الكريمة السابقة ما يجب أن يكون عليه معتقد أهل السنة والجماعة في موضوع البيعة والسمع والطاعة، وهذا المعتقد يتمثل في وجوب انقياد الأمة بما فيهم أهل السنة والجماعة، إلى طاعة ولي امرهم ومن ينفذ فيهم أحكام الشريعة الاسلامية، التى جاء بها الله ورسوله الكريم، ويحرص على إقامة العدل فيهم، وإنصاف المظلوم منهم، بالمعروف.

وضحنا من خلال البحث السابق ما يجب أن يكون عليه معتقد أهل السنة والجماعة في أسماء الله وصفاته، بالإضافة إلى معتقدهم في البيعة والطاعة لولاة الأمر منهم، آملين ان نكون قد وفقنا في تقديم الإجابة الكافية لكل من يبحث عنها.