تتأثر المملكة العربية السعودية بثلاثة أقاليم مناخية هي، موقع المملكة العربية السعودية ومساحتها الكبيرة التي تضم مناطق واسعة من شبه الجزيرة العربية في قارة آسيا يؤهلها لكي تكون تحت تأثير عدة مناخات جوية مختلفة، حيث أن الدراسات العلمية الحديثة التي اجريت في جامعة الملك سعود في عاصة السعودية الرياض، والتي جاءت تحت عنوان (حول التغيرات المناخية في السعودية)، أكدت بأن هناك تغيرات في المناخ في كافة المناطق التابعة لأراضي المملكة داخل السعودية في آخر عشر سنوات من هذه الدراسة، حيث جاء في نص الدراسة بأن هناك أرتفاع ملحوظ في درجات الحرارة وكذلك ارتفاع واضح في نسبة الرطوبة مما عمل على التأثير في معدلات هطول الامطار على فترات متقطعة وقليلة مسببةً حالة من الجفاف في مناطق مختلفة من المملكة، وسنتحدث بالتفصيل في سطور هذا المقال حول تتأثر المملكة العربية السعودية بثلاثة أقاليم مناخية هي.

مناخ المملكة العربية السعودية موضوع

في المنطقة الشمالية من المملكة العربية السعودية يكون المناخ أكثر تطرفاً حيث يسود المناخ القاري فيها، أما في المناطق الجنوبية من المملكة فيكون المناخ أكثر استقراراً كونه ناتج عن تقارب درجات الحرارة الدنيا من درجات الحرارة القصوى، بحيث يكون المناخ في المناطق المرتفعة منها أكثر اعتدالاً وألطف مقارنة بباقي مناطق المنطقة الجنوبية، كما يمكننا ايجاد اختلاف مناخي بين مناطق المملكة الساحلية والداخلية، ولكن من الجدير بالذكر بأن الرياح السائدة في المملكة العربية السعودية هي الرياح الجافة باستثناء المناطق الساحلية منها، ويعود السبب في ذلك الى موقعها الجغرافي حيث تمتد المملكة عبر اراضي شبه الجزيرة العربية الكبيرة جداً وتضم تضاريس مختلفة، فالمناخ في المناطق الداخلية منها تكون عبارة عن اجواء صحراوية ذات رياح جافة وحارة وشحيحة الامطار وتكون باردة شتاءاً، بينما يكون المناخ في المناطق الساحلية من المملكة حار ورطب وتتوفر فيه الامطار ولكن بشكل قليل وتكون دافئة شتاءاً، بينما في المناطق الجبلية التي تتواجد داخل المملكة تنتشر الهطولات المطرية الغزيرة نظراً لطبيعة تضاريس المنطقة وتكون باردة جداً في الشتاء.
التغير المناخي في كافة مناطق العالم أصبح من أكثر الامور أهميةً، حيث أن المناخ في العقود الاخيرة تغير بشكل جذري وعام في كافة أرجاء الكرة الارضية، وان هذه التغيرات المناخية المفاجئة لها الأثر الكبير والخطير على كافة مناحي الحياة مثل الكائنات الحية التي منها الانسان والحيوان والنبات وغيرها، وأشارت آخر الاحصائيات الى ان هذا التغير المناخي في المملكة العربية السعودية يعود الى كثرة استخدام الوقود بكافة أنواعه في كافة مناحي الحياة، مما أدى الى تلوث طبقات الغلاف الجوي التي بدورها أدت الى تغير في المناخ السائد في المنطقة، وهو ما سبق وأدرجناه في سطور مقالنا حول تتأثر المملكة العربية السعودية بثلاثة أقاليم مناخية هي.