ساعات العمل في السعودية القطاع الخاص والحكومي، تقوم وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بتحديد ساعات العمل في القطاع الخاص والحكومي في المملكة العربية السعودية، وساعات العمل الخاصة بالقطاع الخاص تختلف عن ساعات العمل الخاصة بالقطاع الحكومي، كما ان كلاً من القطاع الخاص والقطاع الحكومي مقيدين وملزمين بساعات العمل التي يتم تحديدها لهم، ولا يمكن لأي قطاع التعدي وتجاوز ساعات العمل المحددة له من قبل وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وبشكل عام فإن الوقت القانوني الذي تم تحديده هو 48 ساعة في الأسبوع الواحد، اي لو تم حساب هذه الساعات بشكل يومي فنجد ان الساعات المحددة لليوم الواحد هي 8 ساعات، وهناك حالات استثنائية يتم فيها تقليل ساعات العمل، ومن خلال كقالنا سنتعرف على كل ما يتعلق بساعات العمل في السعودية القطاع الخاص والحكومي.

ساعات الدوام الحكومي في السعودية

تحديد ساعات العمل القطاع الخاص والحكومي يعمل على سيادة النظام والالتزام في هذين القطاعين، كما يحمي العمال من الاضطهاد ويعطيهم فرصة للراحة، وساعات العمل في القطاع الخاص والحكومي في مجملها ومثلما حددتها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية يجب الا تتجاوز ثمانية ساعات يومياً، كما ويحصل العاملين في القطاع الخاص والحكومي على يوم راحة في الأسبوع، بعدما يكونوا قد عملوا لمدة ستة أيام متواصلة، والجهة المسؤولة عن تحديد يوم الراحة هي جهة العمل نفسها، حيث تقوم بتحديد هذا اليوم من خلال التنسيق والتواصل الذي يتم بين العاملين والإدارة التي تتولى الاشراف على جهة العمل، كما ويتم تحديد يوم الراحة بالشكل الذي لا يؤثر فيه على سير الإنتاج والعمل، وهنا سنقوم بتوضيح بعض النقاط المهمة المتعلقة بساعات العمل في السعودية القطاع الخاص والحكومي:

  • يحق للعامل طلب اجازات رسمية.
  • يتوفر للعامل عدد معين من الاجازات العارضة التي يحصل عليها في ظروف طارئة.
  • لا يتم خصم الاجازات العارضة التي يأخذها العامل من راتبه الشهري.
  • الاجازات الاعتيادية التي يطلبها العامل يجب ان يطلبها مسبقاً وينتظر الإدارة حتى تقرر بالموافقة عليها او الرفض.
  • الإدارة لها الحق في رفض الاجازات الاعتيادية لو كانت تؤثر على العمل.
  • الاجازات العارضة لا يتم رفضها أبداً.
  • يحصل العامل على فترات راحة اثناء ساعات العمل.

اوقات دوام الدوائر الحكومية في السعودية

وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية تسعى دوماً لنشر النظام والالتزام في القطاع الخاص والحكومي، لأن النظام لو انتشر في هذين القطاعين سيعم التطور والتقدم فيهما، مما يزيد من استقرار السعودية بشكل عام، ويجعلها قادرة على السير في ركب التطور والتقدم الذي تسعى له بشكل كبير، من خلال سعيها لتحقيق رؤية 2030، التي تساندها به جميع المؤسسات والشركات التابعة للقطاع الخاص والقطاع الحكومي، ومن ضمن الأمور التي تساعد وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية من خلالها على نشر النظام هي تحديد ساعات العمل في السعودية، وهنا سنوضح ساعات العمل في السعودية القطاع الخاص والحكومي:

  • عدد ساعات العمل القانونية في الأسبوع هي 48 ساعة.
  • عدد ساعات العمل القانونية في اليوم الواحد هي 8 ساعات.
  • لا يجب ان يعمل العامل لأكثر من 5 ساعات متواصلة.
  • يجب الحصول على فترة راحة تتخلل ساعات العمل.
  • فترة الراحة التي يأخذها العامل في ساعات العمل تكون للصلاة أو تناول الطعام أو للراحة من تعب العمل.
  • لا تقل فترة الراحة التي تتخلل ساعات العمل عن 30 دقيقة للمرة الواحدة.
  • يمنع منعاً باتاً بقاء العامل في مكان عمله أكثر من 12 ساعة، في اليوم.
  • لا يتم احتساب فترات الراحة المتعلقة بالصلاة والطعام والراحة ضمن ساعات العمل اليومية.
  • يمكن زيادة عدد ساعات العمل اليومية لـ 9 ساعات، في اعمال محددة ومخصصة مثلما ورد في قانون العمل السعودي.

الدوام الرسمي للدوائر الحكومية

تناول قانون العمل السعودي توضيح الكثير من الأمور المتعلقة بالعمل في القطاع الخاص والحكومي، كما وضح الحالات الاستثنائية التي يتم فيها تقليل عدد ساعات العمل في السعودية القطاع الخاص والحكومي، وهنا سنقوم بتوضيح هذه الحالات:

  • الوظائف التي تتولى الاعمال الخطرة أو بعض الصناعات يتم تقليل ساعات العمل فيها الى سبع ساعات يومياً.
  • يتم تحديد ساعات العمل لهذه الوظائف من قبل وزير العمل وبقرار رسمي، حيث يقوم بتحديد هذه الوظائف وتحديد عدد ساعات العمل فيها.
  • يتم تقليل ساعات العمل في شهر رمضان لتصبح 6 ساعات يومياً، أي 36 ساعات في الأسبوع الواحد.
  • بعد كل ستة أيام عمل في رمضان، يحصل العامل على يوم راحة.

ساعات العمل في السعودية القطاع الخاص والحكومي، تم تحديد ساعات العمل في السعودية من قبل وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، حيث ان كلاً من القطاع الخاص والحكومي مصرح له العمل لمدة 8 ساعات يومياً، اي بمعدل 48 ساعة في الأسبوع الواحد، ويجب على جهات العمل منح العاملين فترة راحة تتخلل ساعات العمل التي يقوم بها، وهذه الفترات اما تكون للصلاة أو لتناول الطعام أو للحصول على قسط من الراحة، كما وضح قانون العمل السعودي عض الحالات الاستثنائية التي يتم بها تقليل ساعات العمل في القطاع الخاص والحكومي، فبعض الاعمال الخطرة يتم تقليل ساعات العمل بها لسبع ساعات يومياً، بينما في شهر رمضان يتم تقليل ساعات العمل الى 6 ساعات يومياً.