لماذا تعتقد أنك قد تكون مناسبًا جدًا لهذا الدور الإداري، هذا السؤال هو أحد الاسئلة التي تطرح على اي شخص يقوم بمقابلة عمل لدى شركة أو بنك أو حتى في أي وظيفة حكومية، كون المقابلات الشخصية ذات تأثر قوي في عملية التوظيف حيث أن المتقدم للوظيفة يذهب للمقابلة وهو يضن بان جميع الاسئلة التي ستوجه اليه هي عبارة عن أسئلة علمية تختص بتخصصه الدراسي فقط، ولكن على عكس ما يعتقد فإن المقابلة ستحتوي على اسئلة ثقافية وشخصية نوعا ما وعملية على حد سواء، فلجنة المقابلة هي بحاجة لحجة قوية لاقناها بقبولك الى الوظيفة المتقدم لها، فبالاضافة الى المظهر العام يجب عليك أن تكون شخص لبق لاقناعهم بقبولك وبأن تجيبهم بطريقة صحيحة على السؤال لماذا تعتقد أنك قد تكون مناسبًا جدًا لهذا الدور الإداري ؟.

لماذا يجب علينا اختيارك للعمل لدينا

هو سؤال يطرح في كافة المقابلات الشخصية التابعة للتوظيف، حيث أن الاجابة على هذا السؤال تتطلب منك أن تكون مقنعا بدرجة كبيرة ولبقاً الى حد ما، فكلما ازداد اقتناعهم بك كلما زادت فرصة نيلك لهذا العمل وسنقدم لك بعض الاجابات المقترحة التي يمكن أن تجيب بها على هكذا سؤال في مقابلة العمل الشخصية الخاصة بك كما يلي :

  • يمكنك الاجابة عليهم بأن الوظيفة تنسجم مع المؤهلات العلمية التي حصلت عليها خلال السنوات الجامعية التي درست فيها والخبرات التي قمت بجمعها خلال مشوارك الدراسي والتدريبي.
  • يمكنك القول بأنك مقتنع بأن هذه المؤسسة أو الشركة هي بيت آمن وناجح حيث أنه يزخر بالكوادر المتميزة التي ستسعادني في تطوير قدراتي وزيادة خبراتي العملية وسأجد فيها مكاناً جيداً لي بين كادرها.
  • لقد قمت بإختيار هذه الوظيفه لأنها تناسب مؤهلاتى العلميه وقدراتي المعرفية وسأحاول إكتساب مهارات وخبرات جديدة من خلالها وأيضاً لكى اقدم خبراتى السابقه فى هذا المجال للشركة وأعمل على صقلها  في المستقبل.
  • لقد إخترت تلك الشركه أو المؤسسة لمدى إحاطتي وعلمي التام بكفائتها العالية ومنحها الكريم لفرص العمل لكل طموح ومتطلع لمستقبل أفضل وخبرة أكبر.

قد تبدو هذه الاسئلة سخيفة بالنسبة لنا، ولا لا يجب علينا أن نلوم لجان المقابلات على اي سؤال يطرحونه علينا، لان هذه الاسئلة هي اسئلة تقليدية تتبعها بروتوكولات لجان المقابلة في كل مكان وزمان، وما عليك سوى أن تقدم لهم اجاباتك المقنعة على كافة الاسئلة المطروحة عليك وخوصوصاً لماذا تعتقد أنك قد تكون مناسبًا جدًا لهذا الدور الإداري ؟.