ما هو نظام المسارات في مرحلة الثانوية، سعياً من وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية لتحقيق أفضل تقدم في العملية التعليمية، وتحسين مخرجات التعليم، والتكيف والتوافق بين مؤهلات الطلبة ومتطلبات السوق الحديث الخاص بالعمل، وزيادة الكثير من الفرص الوظيفية للخريجين في المملكة العربية السعودية، قامت بإيجاد مسارات جديدة للثانوية العامة، كما انها قامت بإطلاق مجموعة من الاكاديميات الجديدة، كما حددت الموعد الذي سيتم فيه تطبيق كل هذه المسارات والاكاديميات الجديدة، وكل هذه الأمور التي تقوم بها وزارة التعليم، تقوم بها لتتماشى مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030، فالتعليم يعتبر من الركائز الأساسية التي يساعد في تحقيق رؤية 2030، ومن خلال مقالنا سنقوم بالتعرف على ما هو نظام المسارات في مرحلة الثانوية العامة في المملكة العربية السعودية.

المسارات التعليمية في المرحلة الثانوية

هناك الكثير من الغايات والاهداف التي تسعى وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية تحقيقها من خلال تطبيق نظام التعليم الثانوي بشكل جديد من خلال المسارات والأكاديميات الجديدة، وهذه الأهداف والغايات مثلما قام بتوضيحها وزير التعليم السعودي الدكتور حمد بن محمد آل شيخ، هي كالتالي:

  • تحسين جميع مخرجات العملية التعليمية في المملكة العربية السعودية.
  • التوافق والتلاؤم مع المتطلبات التي يحتاجها سوق العمل الحديث.
  • التقليل من الفاقد التعليمي.
  • اتاحة مجموعة كبيرة من الوظائف للخريجين.
  • تحريك النظام الفكري للطلبة والطالبات في المملكة العربية السعودية.
  • اكساب الطلاب والطالبات في المملكة العربية السعودية مجموعة كبيرة من المهارات التي تساعدهم على التفكير والابداع.
  • اكساب الطلاب والطالبات مهارات تتوافق مع ما تطلبه الثورة الصناعية الرابعة في المملكة العربية السعودية.
  • المساعدة في تحقيق رؤية المملكة 2030.
  • الرفعة في مستوى الطلاب وادائهم في الاختبارات الوطنية والدولية.
  • تأهيل الطلاب بشكل مميز للتخصصات الجامعية.
  • ترشيد قبول الطلاب في التخصصات النظرية التي تتيحها جامعات المملكة.
  • التقليل من عدد الأشخاص الذين يبحثون عن تخصصات نظرية وإنسانية.

مسارات الثانوي الجديدة 2020

قام وزير التعليم السعودي الدكتور حمد بن محمد آل شيخ، بتوضيح ملامح تطور وتقدم مسارات الثانوية العامة والأكاديميات الجديدة، كما اكد على اهتمام الكثير من قيادات التعليم في مسارات الثانوية العامة الجديدة، كما وضح وزير التعليم السعودي المشروع الجديد الذي يهدف لتطوير مخرجات التعليم من خلال تطوير مسارات حديثة للثانوية، وتوفر أكاديميات جديدة لهم، وقامت وزارة التعليم السعودي بتوضيح كل الأهداف التي تهدف لتحقيقها من خلال تطوير نظام التعليم الثانوي فيها، وهذا الامر قامت به حتى يكون لدى منسوبي التعليم فكرة واضحة ودقيقة عن جميع الخطط التي تم وضعها لتطوير التعليم الثانوي، كما اكد الدكتور حمد بن محمد آل شيخ، على ان هناك الكثير من الفوائد التي سيجنون ثمارها نتيجة لتطوير والسمو بالتعليم الثانوي في المملكة، كما ان تطوير مسارات الثانوية العامة سيعمل على تحقيق رؤية المملكة 2030، وسيقوم بتكوين جيل فعال وذو كفاءة كبيرة، ومهنية وعلم اكبر، كما ان هذا الجيل من الخريجين سيكون متكامل المهارات والقدرات، بما يسهل عليهم الدخول لسوق العمل الحديث، والتوافق مع متطلباته، كما يصبح لهم قدرة كبيرة على شغل وظائف متعددة.

تخصصات الثانوي الجديدة

قامت وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية بتوضيح ما هو نظام المسارات في مرحلة الثانوية، كما حددت موعد تطبيق هذا النظام الجديد في التعليم الثانوي، بما يساهم ويساعد على تطوير العملية التعليمية ككل، ويهدف نظام مسارات المرحلة الثانوية لمواكبة جميع التغيرات العالمية التي تجري في التعليم الثانوي، ويساهم أيضاً في اعداد جيل من الخريجين ذو قدرات ومهارات في التفكير والابداع، كما ان هذا الجيل قادر على تحقيق الكثير من الأهداف التي تسعى وزارة التعليم السعودية تحقيقها، من اجل المساعدة على تحقيق رؤية المملكة 2030، وهنا سنوضح لكم سمات مسارات المرحلة الثانوية الجديدة:

  • سيتم العمل في نظام المسارات في مرحلة الثانوية في المملكة العربية السعودية، بدءاً من العام الدراسي 1443-1444 هـ.
  • سيشترك جميع الطلاب في المملكة العربية السعودية في الصف الأول الثانوي، وهذا الأمر قامت به وزارة التعليم السعودية من أجل:
  • اعداد الطلاب بشكل جيد.
  • القيام بعملية الفرز والتوجيه.
  • تسهيل عملية قياس المهارات والقدرات الموجودة لدى الطلاب في المملكة العربية السعودية.
  • السنتان الثانية والثالثة سيكون اختيار التخصص فيها من بين:
    • العلوم الطبيعية والتطبيقية، ويشتمل على ثلاثة مسارات وهي كالتالي:
    • مسار علمي عام.
    • مسار علوم الحاسب والهندسة.
    • مسار علوم الصحة والحياة.
  • العلوم الشرعية والإنسانية، ويشتمل على ثلاث مسارات وهي كالتالي:
    • مسار إدارة الاعمال.
    • مسار العلوم الشرعية.
    • المسار الإنساني العام.

مسارات الثانوي 1442

قامت وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية بتوضيح جميع ملامح تطوير مسارات الثانوية العامة، كما قامت بتوضيح أربع أمور مهمة، وهي البداية التي يتم من خلالها بدء تطبيق مسارات المرحلة الثانوية، كما وضحت الآلية التي يتم بها نظام مسارات المرحلة الثانوية، والتميز الذي سيحققه نظام مسارات المرجلة الثانوية الجديد، والتأهيل، وبما أننا تعرفنا في الفقرة السابقة على البداية والآلية، سنتعرف الآن على التميز الذي سيحققه البرنامج من خلال تطبيقه في المملكة العربية السعودية:

  • تحقيق متطلبات رؤية المملكة 2030م.

  • تلبية احتياجات التنمية الوطنية.

  • اعداد المتعلم للحياة، ومهارات القرن الحادي والعشرين.

  • تعليم موائم لمتطلبات سوق العمل.

  • استشراف وظائف المستقبل المحلية والعالمية.

  • توطين الوظائف الحرجة، وتحقيق الأمان المهني.

  • مواكبة التغيرات العالمية في التعليم الثانوي.

ملامح مشروع الأكاديميات

يعتبر مشروع الأكاديميات الجديدة الذي أوجدته وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية، ركيزة من ركائز تحقيق التعليم الحديث، كما انه مخصص لطلاب المرحلة المتوسطة ممن يمتلكون مجموعة من المهارات العلمية والمعرفية المتطورة والمتقدمة والمميزة أيضاً، والتي تتيح لهم فرصة كبيرة للإبداع، من خلال دراستهم في الاكاديميات الحديثة، التي تطور من مهاراتهم العلمية وقدراتهم المعرفية بشكل كبير، كما تطور من مهاراتهم الحياتية والمهنية ضمن نظام تخصصي متطور، وتم تقسيم الأكاديميات الجديدة كالتالي:

  • أكاديميات علمية مدارس stem.
    • تبدأ هذه الأكاديميات من المرحلة المتوسطة.
    • تشتمل على مجموعة من التخصصات العلمية، والتي هي كالتالي:
      • العلوم.
      • علوم الحاسب والهندسة.
      • الرياضيات المتعمقة.
      • العلوم الصحية.
    • يدرس الطالب في الاكاديميات العلمية مجموعة من المناهج التي تحقق اهداف التعليم.
    • يتعمق الطالب في الاكاديميات العلمية في الرياضيات وعلوم الحاسب.
  • أكاديميات إنسانية:
    • يبدأ الطالب الاكاديميات الإنسانية في المرحلة المتوسطة.
    • تتناول الاكاديميات الإنسانية مجموعة من التخصصات مثل:
      • الفنون الإبداعية.
      • التخصصات الرياضية عبر شراكات خارجية.
    • يدرس الطالب في الاكاديميات الإنسانية مجموعة من المناهج التي تعمل على تنمية مهاراته وقدراته بشكل كبير.

مسارات الثانوي مقررات

قال الخبير التعليمي عوض الشمراني أن من المتوقع إيجاد أربعة مسارات جديدة في مشروع تحويل الثانية العامة إلى اكاديميات، وهذه المسارات هي المسار التقني والمسار المهني والمسار العلوم والرياضيات والمسار الفني، وهذه المسارات سيتم اضافتها للمسارات التي يتم العمل بهم حالياً في نظام الثانوية العامة، وهي المسار العلمي والمسار الأدبي، وعملية إضافة مجموعة من المسارات الجديد في نظام مرحلة الثانوية يسعى بشكل كبير للإكثار من الخيارات التي يتم اتاحتها امام الطلاب، مما يجعلهم يقومون بالاختيار بين هذه الخيارات بما يتماشى مع قدراتهم وميولهم، وقال الشمراني:
«مما لا شك أن التعليم يسير بخطى متسارعة من أجل تطوير منظومته التعليمية بما يتوافق مع التوجهات المستقبلية تحقيقاً لرؤية المملكة 2030، ومن هذا المنطلق عكفت الوزارة على التوسع في تطوير المرحلة الثانوية خاصةً بعد أن كشف وزير التعليم عن توجه الوزارة بتحويل الثانويات العامة إلى أكاديميات ومسارات متعددة، بالإضافة إلى تطوير المناهج الدراسية بما يتوافق مع هذه المسارات»

كما اكد الخبير التعليمي الشمراني على ان وزارة التربية والتعليم تهدف بشكل كبير على تعزيز المهارات الشخصية التي يمتلكها الطلاب، حيث قال في لقاء معه عن موضوع مسارات مرحلة الثانوية ما يلي:

«حرصت وزارة التعليم على تعزيز المهارات الشخصية لدى الطلاب والعمل على تنمية قدراتهم وميولهم بما يتوافق مع متطلبات سوق العمل، حيث عملت على إدخال عدد من المهارات الجديدة في المرحلة الثانوية لاكتسابها وممارستها من قبل طلاب هذه المرحلة، ومنها على سبيل المثال المهارات الحياتية التي تم اعتمادها العام الماضي، وذلك لتحقيق القدر الأكبر من المواءمة بين نواتج التعليم واحتياجات سوق العمل، خاصة التخصصات النوعية التي يحتاجها اقتصادنا الوطني».

ما هو نظام المسارات في مرحلة الثانوية، تعرفنا من خلال مقالنا على إجابة واضحة عن هذا السؤال، من خلال تناولنا ما قاله وزير التعليم في المملكة العربية السعودية، الذي وضح كل ما يتعلق بملامح تطوير مسارات مرحلة الثانوية في المملكة العربية السعودية، كما انه حدد الأهداف من القيام بتحويل الثانوية العامة الى مسارات واكاديميات جديدة، وجميع الأهداف التي بينها لنا وزير التعليم السعودي تقوم على ركيزة أساسية، ألا وهي تحقيق رؤية المملكة 2030، من خلال بناء أجيال من الخريجين أصحاب الكفاءات والمهارات والقدرات الإبداعية المتطورة، والقادرين على السمو بالمملكة العربية السعودية.