شيلة جيتك على وضح النقا كلمات، الشيلة هي فن شعبي متوارث في السعودية وبعض دول الخليج واليمن، تعد الشيلة أحد أنواع الحداء، والحداء هو عبارة عن التغني بالشعر، ولكن الشيلة تختلف عن المواويل والغناء، حيث أن الموال تكثر فيه كلمات المد أي أنه يقول اللغة العادية مع بعض المد فيها، أما الغناء فهو يكون مصاحب للآلات الموسيقية وبذلك تكون الشيلة أقرب ما يكون الى الغناء كونها يستخدم فيها الألحان الغنائية ولكن بدون آلات موسيقية، ومن أبرز الشيلات التي برزت في الوقت القريب هي شيلة أستر جروحي، وسنقدم لكم في سطورنا القادمة شيلة جيتك على وضح النقا كلمات.

شيلة استر جروحي

كلمات رامي بن غرمان شيلة استر جروحي للمنشد عبدالعزيز بن سعيد و محمد بن غرمان :

سلام يا وجهٍ تبسم لي و بكاني سلام يا وجه الغياب اللي تحفاني

جيتك على وضح النقا

مشتاق وادور لقا وانشد عن علوم قلبك وش هي اخباره

من غبت عني ما هنالي مرقدي ساعة يا حر كبدي من وجع فرقاه ووداعه

شيبت بي وانا صغير

حملتني حمل كبير

شف شاعرك بان حزنه داخل اشعاره

شف لك طريق يصلح اللي بينك وبيني

والا بروح لقاطع الحق ويراضيني

بعدك ما حيا عالفلاح لا ون ضلع ضلع طاح اتلفت صدر خذيته كان بغباره

وش فادني به حبك اللي بس كذا سمعهما غير شوف وحرق جوف ولا حصل جمعه

يا عود زيتون ظهر

في دار كفر من القهرلا مره المسلمين ولا اقبلو داره

في جال تقدير و غلا خليتك مبداول وهي بعز النفس ابتعب خاطرك جدا

خلها تبرد حرتك.

إن أقرب حواس الانسان الى الشعر هي حاسة السمع حيث ترتبط حاسة السمع بالإلقاء والغناء والإنشاد، ولذلك ليس من المستغرب أن يلجأ الشعراء في النبط الشعري خلال حديثهم عن الاوزان الشعرية الى المصطلحات الموسيقية التي تتعلق بغناء الاشعار والألحان والإيقاعات، فعندما يريد الشاعر التاكد من سلامة وزن البيت الشعري الذي كتبه فإنه يرفع عقيرته ويغنيه ولا يقطعه، وهو بذلك لا يسأل عن بحر القصيدة بل يسأل عن الشيلة، الى هنا نصل لختام موضوعنا حول شيلة جيتك على وضح النقا كلمات.