من هو عبدالله ال شارع الهاجري، انتشر هاشتاج عبر التويتر، عبدالله آل شارع الهاجري، وضجت وسائل السوشيل ميديا بهذا الإسم، بعد أن حكم عليه بالإعدام، وأطلق من داخل السجن، شيلة وهي قصيدة من قصائدة يناشد بها آل الهاجري و السعوديين بعتق رقبته، وإخراجه من السجن، بينما تصدر أمس هاشتاج عتق رقبة عبدالله آل شارع الهاجري، بعد أن أتمت عشيرته تسديد المبلغ له، للحكومة السعودية، الأمر الذي جعل الناس يتسائلون من هو عبدالله ال شارع الهاجري.

عبدالله بن شارع الهاجري

عبدالله الهاجري، رجل سعودي الجنسية، يعيش في بلده، من عشيره الهاجري، كبير السن، حيث تم سجنه، بعد أن حدث قصة قتل بينه وبين آل هاشم، وتم القبض عليه، من قِبل السلطات السعودية، وتم الحكم عليه بالإعدام، حيث طالبت عشيرة بني هاشم، من آل الهاجري دية، تقدر ب 60 مليون.

دفع ديه عبدالله آل هاجري

أطلق عبدالله ال هاجري، شيلة وهي تعتبر قصيدة تعبر عن معاناته في السجن، ومن إحدى الكلمات التي جاءت في الشيلة، ( يا بني عمي يا عصابة راسي لا تخلون الخطر والموت يقرب مني، غبت عنكم غيبت جابتلي الوسواس في دروب من يروح بها ما عاد يثني)، ويطلب فيها من إخوانه في عشيرة آل هاجري، ومن شعبه كافه، بعتق رقبته، وكانت كلماته واضحه في طلب المساعدة وعدم تخلي عشيرته عنه، وانتشرت الشيلة بشكل واسع في السعودية، وتم سماعها من أغلب القبائل في السعودية، الأمر الذي أدي لإستجابه عشيره الهاجري، والشعب السعودي مع قضيته، ودعمها، حيث قامت العائلات بإصدار روابط وصفحات خاصة بالتبرع لآل الهاجري، حتي يتم خروجه من السجن، وتم تجميع المبلغ المراد دفعه في الديه، وهو 60 مليون، ليتم دفعه لآل هاشم، مع وجود لجان إصلاحيه، وتم تجميع المبلغ في 3 أيام من إنطلاق الشيلة.

قصة عبدالله بن شارع الهاجري

تصدرت مواقع السوشيل ميديا، وتويتر خاصة، هاشتاج عتق رقبه عبدالله ال الهاجري، بعد أن تم حل قضيته، وعتق رقبته، من خلال تسديد المبلع لآل هاشم، وأبدى المغردين فرحة، من أجل خروج عبدالله آل الهاجري.