تستطيع الحيوانات التحدث إلى الإنسان لكن لا يستطيع الإنسان في بعض الأحيان فهم لغتها، كما أن الحيوانات تتواصل فيما بينها بلغات تفهمها، حيث أن بعض الحيوانات تتواصل مع بعضها البعض عن طريق إصدار ضجيج أو ضوضاء مثل: الكلاب، والقطط، فالكلب يبدأ بالنباح عندما يكون غضبان، أو بحاجة إلى الطعام، أو يريد تحذير من شيء ما، بينما يقوم برفع أذنيه للأعلى ويهز بذيله عندما يكون سعيد، وتقوم الحيتان في البحر بإرسال أصوات تنتقل عبر أمواج البحر لمسافات بعيدة تصل لكثير من الحيتان، أما النحل فلها طريقة مختلفة في التواصل حيث تبدأ بالرقص عندما تجد غذاء، في سياق دراسة عالم الحيوان يطرح كتاب الطالب سؤال: هل يتخاطب النحل عن طريق الرقص، وذلك من الكتاب المقرر في منهاج العلوم داخل المملكة العربية السعودية.

هل يتخاطب النحل عن طريق الرقص

الإجابة: نعم.

تعيش النحل في جماعات، حيث يُطلق على تجمع مجموعة من النحل اسم خلية النحل، تعتبر النحل من الحشرات تعيش في مملكة، وتوجد في كل مملكة ملكة واحدة فقط، تعرف باسم أم الطائفة وتكون أكبر حجمـاً  من باقي النحل.

التواصل بين النحل

يتخاطب النحل من خلال الرقص، ويعتبر هذا التخاطب تخاطب فيزيائي، خيث يخرج النحل الكشاف من الخلية للبحث عن حبوب اللقاح ورحيق الأزهـار، وعندما يتم العثور على موقع غذاء للنحل يعود إلى النحل لتبيلغ بقية النحل عن مكان الغذاء من خلال الرقص، كما تتخاطب النحل من خلال الرقص بعدة أنواع تعتمد حسب قربها أو بعدها من الطعام والخلية، ومن أشكال الرقص ما يلي:

  • الرقص المنجلي: تبدأ النحلة بالرقص بشكل منجلي أي على شكل هلال، إذا وجدت مصدر الغذاء بمكان يبعد عن الخلية مسافة تتراوح ما بين 50 إلى 150 متر.
  • الرقص الدائري: تبدأ النحلة بالرقص بشكل دائري إذا كانت المسافة الفاصلة ما بين مصدر الغذاء وخلية النحل أقل من 50 متر، حينها تبدأ النحلة بالدوران والاهتزاز بحيث تعبر فترة اهتزاز النحلى على مدى جودة مصدر الطعام.
  • الرقص الاهتـزازي: تلجأ النحل إلى الرقص الاهتزازي عندما يكون مصدر الغذاء بعيد عن خلية النحل بمسافة تزيد عن 150 متر، وتتضمن هذه الرقصة خط مستقيم، يعمل على تحديد المسافة التي تصل بين موقع الزهرة وخلية النحل.

خصائص لغة الرقص عند النحل

تتميز لغة الرقص عند النحل بعدد من المميزات والخصائص، ومن خصائص لغة الرقص ما يلي:

  • تعتمد النحل على حاسة البصر، من خلالها تستطيع الاستفادة من المعلومات التي تعرضها النحلة الكشافة بعد رجوعها للخلية من خلال الرقص.
  • تساعد لغة الرقص في المحافظة على خلية النحل من الموت جوعاً.
  • تقوم النحلات بالرقص الذي يحمل دلالات ومعاني، ولا يعتبر سلوك عشوائي.
  • تقوم النحلات الكشافة بالرقص كسلوك فطري، لذلك لا يمكن أن يتم تبادل الأدوار إلا بشكل قليل ومحدود، لهذا لا تستطيع أنواع النحل الأخرى تعلم لغة الرقص.

مما لا شك فيه أن النحل تستخدم وسيلة للتخاطب فيما بينها، تتمثل هذه الوسيلة في الرقص للإعلان عن وجود مصدر للغذاءن وبذلك تحمي الخلية من خطر الموت جوعاً، ولقد تعرفنا في هذا المقال بشيء من التفصيل حول التواصل بين النحل، تخاطب النحل عن طريق الرقص، خصائص لغة الرقص عند النحل.