تسمى المنطقة الأعمق من المحيط، يعتبر هذا السؤال هو أحد الأسئلة المهمة التى قامت تساؤلات العلماء حولها، وتكثفت جهودهم في البحث عنها، ولم يهدأ لهم بال إلا باكتشاف هذه المنطقة، من خلال الكثير من الأبحاث ورحلات الاستكشاف التى قاموا بها داخل البحار والمحيطات، وصولاً إلى المنطقة الأعمق من المحيط، وعملوا على اكتشاف خصائص هذه المنطقة ومميزاتها، ومساحتها، والكائنات الحية الموجودة فيها، ويتسائل الكثيرين عن هذه المنطقة وخصائصها، من خلال مواقع البحث المختلفة، ومن هنا كان لا بد لنا أن نقوم بطرح الإجابة الصحيحة والنموذجية لسؤال البحث، وهو تسمى المنطقة الأعمق من المحيط.

تسمى المنطقة الأعمق من المحيط

تم التوصل إلى اكتشاف أعمق منطقة في المحيط من خلال جهود مشتركة من العلماء السويسريين، والأميركيين، الذين استطاعوا الوصول عن طريق استخدام معدات خاصة إلى أعمق نقطة في المحيط وهي ( خندق ماريانا )، الموجودة في الجزء الغربى المحيط الهادى، وذلك في عام 1875 ميلادى، وتم وصول أول غواصة إليه في عام 1960 ميلادى.

معلومات عن خندق ماريانا

من خلال الأبحاث والرحلات التى أدت إلى اكتشاف خندق مرينا، تم التوصل أيضاً إلى الكثير من المعلومات والحقائق التى تدور حول هذا الخندق، ومن هذه المعلومات ما يلى :

  • يعتبر خندق ماريانا أعمق نقطة محيطية على سطح الأرض بواقع 10922 متراً تحت سطح الأرض
  • يبلغ طول المحيط حوالى 2500.9 كيلو متر، ويبلغ عمقه حوالى 11 كيلو متر، وعرضه 70.8
  • تتميز هذه النقطة بسبب شدة عمقها بقوة الضغط الشديد العالية الواقعة عليها، إضافة إلى أنها منطقة شديدة العتمة بسبب عدم وصول الضوء إليها من شدة عمقها
  • اكتشفت الأبحاث وجود تنوع حيوى للكائنات الحية داخل هذه البقعة من المحيط رغم شدة الظروف القاسية الواقعة عليها، من حيث الظلام الحالك والضغط العالى، حيث ثبت أن الضوء يصلها من خلال اعتمادها فى التغذية على المواد العضوية التى تسقط من المناطق التى تتعرض للضوء
  • يعود سبب تسمية الخندق بجزر ماريانا، نسبة إلى ملكة اسبانيا النمساوية ماريانا، زوجة ملك اسبانيا فيليب الرابع
  • تم اكتشاف خندق ماريانا من خلال أجهزة الرصد التى استخدمتها شركة تشالنجر في عام 1875 ميلادى
  • أول سفيتة وصلت قاعة تشالنجر أو ماريانا كانت بقيادة  العالم السويرى جاك بيكارد برفقة القيادة البحرية الأميركية في عام 1960 ميلادى
  • قامت الغواصة اليابانية :كايكو” بجمع عينات ومعلومات حول الخندق في عام 1995 ميلادى
  • قامت الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2009 ميلادى بارسال مركبة إلى قاع الخندق يم التحكم به عن بعد لمدة استغرقت العشر ساعات

كما أن قمة ايفرست تعتبر أعلى قمة على سطح الأرض، فإن خندق ماريانا في المحيط الهادى يعتبر أعمق منطقة تحت سطح الارض، والتى تم اكتشافها في عام 1875 ميلادى بواسطة أجهزة رصد خاصة، والتى تعرفنا في هذا البحث إلى الكثير من المعلومات والحقائق المهمة عنها.