بما يبدأ بناء سلسلة dna الجديد، قام فريدريك مستشر، بإكتشاف الحمض النووي لأول مرة في عام 1869، حيث أنها تتكون من عدد من النيوكليتيدات التي تتحد مع بعضها البعض وترتبط مع جزيء السكر ومجموعة نيتروجينية، وتم اكتشاف المعلومات البيولوجية، التي ساهمت في اكتشاف البنية الجزيئية للأحماض النووية، على يد العالم جيمس  واتسون وفرانسيس كريك، وحازوا على جائزة نوبل للطب في عام 1962.

بما يبدأ بناء سلسلة dna الجديد

يتم تخزين الحمض النووي للمعلومات اللازمة لبناء الخلية والتحكم فيها، وتسمى العملية بنقل الجينات العمودي، والذي يتم من خلال تكرار الحمض النووي، حيث يتم نسخ الحمض النووي عندما تقوم الخلية بعمل نسخة مكررة من الحمض النووي الخاص بها، الذي تؤدي بدورها على إنقسام الخلية، ويتم توزيع نسخة واحدة من الحمض النووي لكل خلية يتم إنتاجها، ويعتبر الحمض النووي المسؤول عن الوراثة في الكائنات الحية، حيث يحتوي الحمض النووي على الجينات الموجودة داخل كل خلية ويتم نقلها من الآباء إلى الأبناء ويتكون الحمض النووي من جزيئات، ويبدأ بناء سلسلة dna الجديد من الجزيئات، وتسمى هذه الجزيئات النيوكليوتيدات، ويحتوي كل نيوكليوتيد على مجموعة فوسفات ومجموعة سكر وقاعدة نيتروجين، ويعتبر النيوكليوتيد المسؤول عن تكوين الحمض النووي للانسان، والجواب الصحيح للسؤال، (بما يبدأ بناء سلسلة dna الجديد )، هي:

  • يبدأ بناء سلسلة ال DNA الجديد، من نيوكليوتيدات.