التيمم هو مسح الوجه واليدين بالصعيد الطاهر، الله سبحانه وتعالى فرض لصلاة على عباده المسلمين وقد ذكر في كتابه الكريم العديد من الآيات القرآنية لكريمة الداية لى وجوب الصلاة، وأيضا جاءت الأحاديث النبوية الشريفة مبينة أن الصلاة هي الركن الثاني من أركان الدين الإسلامي، وقد وضح النبي صل الله عليه وسلم أركان الصلاة والشروط اللازم توفرها من أجل أن تصلح صلاة العبد المسلم، فقد أمرنا بالطهارة الجسدية والنفسية، وعلى المرء قبل الصلا أن يكن طاهرا والطهور يكون بالوضوء،  فقد بين النبي عليه الصلاة والسلام كيفية الوضوء ، وبين انه إن صلح الوضوء صلحت الصلاة، فماذا يفعل المسلم في حال غياب الماء، ومن هنا نتوصل للتساؤل الذي ينص على:التيمم هو مسح الوجه واليدين بالصعيد الطاهر؟.

التيمم هو مسح الوجه واليدين بالصعيد الطاهر؟

من أحد أهم التساؤلات التي بحث عنها المهتمين بأمور الدين، وكافة المسلمين ، وأيضا الطلاب المتناولين لمادة الشريعة والفقه، وغيرها من المواد الدراسية الدينية، هو السؤال الباحث حول هل التيمم هو مسح الوجه واليدين بالصعيد الطاهر؟

الإجابة كالتالي: الإجابة صحيحة.

تعريف التيمم

بعد أن بينا لكم صحة العبارة المتسائل حولها، نتعرف هنا كنبذة مختصرة وبسيطة عن التيمم،فقد ميّز الله الأمة الإسلامية بِكثيرٍ من الخصائص والفضائل؛ ومنها أنّه شرع لهم التيمم بديلاً عن الوضوء في حالاتٍ مُعينةٍ، حيث قال النبي محمد عليه الصلاة والسلام في حديثه الشريف:”(أُعْطِيتُ خَمْسًا لَمْ يُعْطَهُنَّ أحَدٌ قَبْلِي: نُصِرْتُ بالرُّعْبِ مَسِيرَةَ شَهْرٍ، وجُعِلَتْ لي الأرْضُ مَسْجِدًا وطَهُورًا، فأيُّما رَجُلٍ مِن أُمَّتي أدْرَكَتْهُ الصَّلَاةُ فَلْيُصَلِّ”.
فقد وضح الله سبحانه وتعالى ورسوله في الكثير من الآيات والأحاديث النبوية، الفرق بين الوضوء والتيمم، حيث أن الوضوء يكون في المء، بينما التيمم يكون بالتراب، وذلك ليبين للإنسان المسلم طبيعة خلقه كونه خلق من طين، وقد جاء في القرآن آية كريمة تحدث على التيمم، حيث قال الله تعالى :” فتيمموا صعيدا طيبا”.

شروط التيمم

ليكن المرء طهورا في صلاته لابد عليه من الوضوء في الماء، فمتى يلجأ العبد المسلم للتيمم، ومن خلال النقاط السابقة سنذكر الشروط الواجبة من أجل أن يتمم المرء:

  • وجوب عدم توفر الماء.
  • اذا كانت كمية المياة غير كافية، أي تكفي فقط للشرب.
  • نجاسة المياه.
  • في حال كون استعمال الماء به شيء خطير كالجروح والأمراض.

التيمم هو مسح الوجه واليدين بالصعيد الطار، أي المقصود بها الطهارة، و يعرف التيمم أيضا مسح الوجه واليدين إلى الكوعين بالتراب الطاهر أو ما يقوم مقامه بنية التطهير، وكل نواقص التيمم هي نفسها نواقص الوضوء ، ومن خلا المقالة قد بينا لكم صحة بأن التيمم  هو مسح الوجه واليدين بالصعيد الطاهر، وقد ذكرت مجموعة من الآيات القرآنية الكريمة، والأحاديث النبوية الشريفة والتي من خلالها توضح وجوب التيمم في حال وجود عدة شروط.