دعاء الشفاء من كورونا، يلهمنا الله الدعاء وذلك لمحبته بنا فيلجأ الكثير من المسلمين للدعاء لأنه من أفضل العبادات للتقرب من الله سبحانه ونحن في هذه الفترة أمسّ الحاجة للدعاء وخاصة للمرضى أو المتخوفين من شر وإصابة هذا المرض، فيبقى جند من الله تعالي يسخره ويرفعه متى يشاء فالأدعية لرفع البلاء والوباء عنا يحتاجه معظمنا ومنه دعاء الشفاء من كورونا وكذلك أدعية التحصين من الأسقام والأوبئة.

دعاء الشفاء من كورونا مستجاب

يحتاج كل مريض مصاب بهذا البلاء للدعاء والتقرب والصلاة لله تعالى ليزيل عليه هذه الغمة والإبتلاء فورد عن الرسول _صلَّ الله عليه وسلم_ العديد من الأدعية والمناجاة لربنا جل وعلا، فيجب على كل مسلم ومؤمن به أن يكون على يقين تام بقدرة الله على شفائه ومحو هذه الابتلائات والتي يمحص الله فيها قلوب المؤمنين ليختبر صبرهم وقوة إيمانهم وزيادة في ميزان حسناتهم، فنحن في دار ممر وشقاء فعلينا أن نصبر ونؤمن بقدرته تعالى على إزال الغمة ومن الأدعية دعاء الشفاء من كورونا كالتالي:

  • “اللهم اشفه شفاءً ليس بعده سقم أبدًا، اللهم خذ بيده، اللهم احرسه بعينك التي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزك الذي لا يضام، واكلأه في الليل والنهار، وارحمه بقدرتك عليه، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجاؤه”.
  • “اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا، اللهم إنا نستغيث بك فأغثنا، نشكو إليك ضعف قوتنا وقلة حيلتنا”.
  • ومما ورد عن الرسول _صلَّ الله عليه وسلم_ دعاءللمريض، عن أَبي سعيد الخُدْرِيِّ رضي اللَّه عنه أَن جِبْرِيلَ أَتَى النَّبِيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم فقال: يَا مُحَمدُ اشْتَكَيْتَ؟ قال: «نَعَمْ» قال: بِسْمِ اللَّهِ أَرْقِيكَ، مِنْ كُلِّ شَيْءٍ يُؤْذِيكَ، مِنْ شَرِّ كُلِّ نَفْسٍ أَوْ عيْنِ حَاسِدٍ، اللَّهُ يشْفِيك، بِسْمِ اللَّهِ أَرْقِيكَ » رواه مسلم.
  • “يا فارج الهمّ ويا كاشف الغم فرج همنا ويسر أمرنا، وارحم ضعفنا وقلة حيلتنا، وارزقنا من حيث لا نحتسب يا رب العالمين، اللهم إني نسألك أن تجعل خير عملنا آخره، وخير أيامنا يوم نلقاك فيه، إنّك على كل شيءٍ قَدير”.
  • “اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير. الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير، وسبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله. اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقما، اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يارب العالمين”.
  • كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول للمريض: (بسْمِ اللَّهِ، تُرْبَةُ أرْضِنَا، برِيقَةِ بَعْضِنَا، يُشْفَى سَقِيمُنَا، بإذْنِ رَبِّنَا، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لرجل شكا إليه ألم في بدنه: (ضَعْ يدَك على الَّذي تأْلَمُ مِن جسدِك وقُلْ: بسمِ اللهِ ثلاثًا، وقُلْ: أعوذُ باللهِ وقدرتِه مِن شرِّ ما أجِدُ وأُحاذِرُ سبعَ مرَّاتٍ).

دعاء للتحصين من المرض

الكثير منا يخاف من الامراض وبالأخص في فترة انتشار جائحة كورونا ويحتاج دعاء للتحصين من المرض ومنها:

  • “تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف عنا الوباء، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير”.
  • “اللهم يا ذا الرحمة الواسعة، يا مطلعا على السرائر والضمائر والهواجس والخواطر، لا يعزب عنك شيء، أسألك فيضة من فيضان فضلك، وقبضة من نور سلطانك، وأنسًا وفرجًا من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كله ومقاليد كل شيء، فهب لنا ما تقر به أعيننا، وتغنينا عن سؤال غيرك، فإنك واسع الكرم، كثير الجود، حسن الشيم، في بابك واقفون، ولجودك الواسع  منتظرون يا كريم يا رحيم”.
  • “اللهم ان كان هذا الوباء والبلاء بذنب ارتكبناه أو إثم اقترفناه أو وزر جنيناه او ظلم ظلمناه أو فرض تركناه او نفل ضيعناه او عصيان فعلناه او نهي أتيناه أو بصر أطلقناه، فإنا تائبون إليك فتب علينا يارب ولا تطل علينا مداه”.

أدعية يومية للوقاية ورفع الوباء

ومن الأدعية التي وردت عن النبي _صلَّ الله عليه وسلم_ والخطوات التي يجب فعلها عن نزول البلاء كالتالي:

  • الالتزام بأذكار الصباح والمساء ومنها ” أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق” نرددها ثلاث مرات يومياً.
  •  وأوصانا النبي أن نردد صباحاً ومساءاً “بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء بالأرض ولا بالسماء وهو السميع العليم” ثلاثاً.
  • قول “لا حول ولا قوة إلا بالله” فهي تحمي من جميع الأسقام.
  • أوصانا الرسول _صلَّ الله عليه وسلم_ بقول الآية 129 من سورة التوبة ” حسبي الله عليه توكلت وهو رب العرش العظيم” نرددها سبع مرات كل صباح ومساء.
  • قراءة آخر آيتين من سورة البقرة وهما قال تعالى:”آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ،لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ”.
  • “اللهم إني نسألُك العفو والعافية، في الدنيا والآخرةِ، اللهمَّ إني نسألُك العفوَ والعافيةَ، في دِيننا ودنيانا وأهلنا ومالنا، اللهمَّ استُرْ عوراتنا، وآمِنْ روعاتنا، واحفظنا من بين يدينا، ومن خلفينا، وعن يمينا، وعن شمالنا، ومن فوقنا، ونعوذُ بك أن أنغْتَالَ من تحتنا” نرددها ثلاث مرات.
  • قراءة آية الكرسي  “اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”
  • قراءة المعوذات الثلاث(سورة الفلق- سورة الناس- سورة الإخلاص).
  • قراءة سورة الفاتحة سبع مرات.

ومهما ذكرنا من أدعية يبقى اليقين بالله للشفاء من البلاء أهم سبب، وتسليم الأمر كله لله سبحانه فكل مرض يصيب المؤمن هو تكفير عن ذنوبه إذا قابلها بالرضى والحمد وكذلك الدعاء وهنا أدرجنا أكثر من دعاء الشفاء من كورونا لتستفيد منهم بإذن الله.