تنبؤات مستقبل السعودية 2021، مع اقتراب نهاية العام الحالي والذي شهد عدة تطورات على كافة الأصعدة في المملكة، وخاصة بعد انتشار فايروس كورونا في العالم وتأثر المملكة مثلها مثل باقي الدول بالفايروس، والذي أثر على كافة مناحي الحياة وخاصة الصعيد الاقتصادي الذي تأثر بشكل كبير، اضافة الى موسم الحج الذي تم الغاءه للمرة الأولى في تاريخ الموسم نظرا لانتشار الفايروس واتباع الاجراءات الوقائية لمنع تفشيه داخل المملكة، والتطورات السياسية سواء أكانت في داخل البلاد أو العلاقات الخارجية الدولية مع السعودية، وفي ظل تلك الأوضاع يتنبأ الفلكيين نهاية كل عام جملة من توقعات للمملكة العربية السعودية، لذلك سوف نعرض عليكم أبرز ما جاء في تنبؤات مستقبل السعودية 2021 التي أعلن عنها عدة فلكيين وخبراء اقتصاديين وسياسيين.

تنبؤات مستقبل السعودية 2021 السياسية

لم يكن العام 2020م جيد بالنسبة لولي العهد محمد بن سلمان وسياساته الداخلية والخارجية التي وصفت بالطموحة، إذ تدهورت سمعة ولي العهد في الآونة الأخيرة وعلى مستوى العالم بعدة قضايا أثرت بشكل كبير على السياسية السعودية وما تلعبه من دور مهم سواء على المستوى المحلي الخليجي أو الدولي، إذ تراجعت الأهداف والقوة الشرائية بسبب ذلك التأثير، وتعرقلت بعض الأحلام التي لطالما سعت المملكة للوصول اليها على الصعيدين المالي والسياحي، ثم جاءت جائحة كورونا التي أثرت بشكل كبير على العجلة السياسية في المملكة، وأرهقت مساعي ولي العهد لتحقيق عدة أهداف سياسية كانت على وشك أن تحدث، ولكن شاء القدر لأن تتأخر هذه السياسات نظرا لانشغاله بحل أزمة كورونا التي سجلت أعلى حصيلة اصابات في الخليج وكانت للسعودية النصيب الأكبر بذلك، وقد تأخرت بسبب هذا الوباء أغلب وعود ولي العهد التي قطعها على نفسه، فبقيت هذه الوعود اما في مكانها ولم تتحرك، أو صدر عدة قرارات بشأنها وبشأن تأجيلها كل مرة.

فيما يتعلق بتوقعات وتنبؤات الفلكيين للمملكة العربية السعودية في عام 2021 على الصعيد السياسي، والتي كان بعضها مطمئن وجيد للمملكة وآخرين توقعوا عدة توقعات وصفت بالصادمة، وفيما يلي سوف نقدم لكم أبرز ما جاء في تنبؤات مستقبل السعودية 2021م كما صرح به أشهر علماء الفلك في الوطن العربي، وقد جاءت التوقعات على النحو التالي:

  • تتخلص المملكة السعودية من فايروس كورونا في شهر فبراير القادم بشكل نهائي، وتعود الحياة لطبيعتها مرة أخرى في البلاد.
  • تعود قضية خاشقجي مرة أخرى للصدارة، وتتصدر أخبار وتسريبات صادمة لولي العهد محمد بن سلمان بشأن تلك القضية وخاصة مع سعد الجبري.
  • النساء السعوديات سوف تمنحهم المملكة عدة امتيازات، وسوف يرتفع شأن المملكة بكرة القدم النسائي، مما يسبب عدة مشاكل وخلافات داخلية بهذا الشأن، وعلى الانفتاح الغير مرضي والمرفوض لبعض السياسيين في السعودية.
  • السعودية على موعد من الغاء نظام المحرم داخل الأراضي السعودية.
  • بناء أول كنيسة في السعودية، ولكن في مدينة بعيدة نوعا ما عن مدينة مكة المكرمة، وذلك سوف يحدث جدل واسع داخل وخارج الأراضي السعودية.
  • لقاء بابا الفاتيكان وولي العهد السعودي محمد بن سلمان داخل السعودية.
  • نجاح الحوثيين في تنفيذ عدة عمليات ارهابية داخل السعودية، وسوف يتبعها عمليات رد قوية من المملكة على الحوثيين.
  • حالة وفاة تهز الوسط السعودي، وسوف يكون ذلك حادث جلل وتكون له عدة توابع.
  • السعودية سوف تستيقظ على قانون ملكي جديد، وبالمقابل سوف تلغى عدة قوانين قديمة بشكل صادم ومفاجئ.

تنبؤات مستقبل السعودية 2021 الاقتصادية

تنبؤات مستقبل السعودية لعام 2021 وعلى الصعيد الاقتصادي، أظهرت الأرقام والمعطيات للمحليين الاقتصادين مؤشرات ايجابية للعام القادم، بحيث يعود النمو الاقتصادي للمملكة في العام القادم بحوالي ثلاثة بالمائة، بعد فترة انكماش شهدتها الممكلة خلال العام الجاري بسبب فايروس كورونا التي أثرت بشكل ملحوظ في الاقتصاد السعودي مثلها مثل باقي دول العالم، وفي ذات الوقت التي تشكل ايرادات المملكة الغير نفطية من ميزانية الدولة للعام القادم والتي سوف تبلغ حوالي واحد وأربعين بالمائة، وهي أبرز نسبة سوف تشهدها المملكة في منتصف العام القادم، وبغض النظر عن التقلبات التي تطرأ على أسعار النفط بين الحين والأخرى، وعلى الرغم من فايروس كورونا المنتشر حول العالم وتداعياته على المملكة، الى أن الاقتصاد السعودي كان من أكثر الاقتصادات قوة عند مقارنته بدول الجوار أو الدول الأوروبية، بحيث جاءت التداعيات وتأثيرها على الاقتصاد مخالف للتوقعات.

تحدث العديد من الخبراء الاقتصاديين عن التوقعات المحتملة أن تحدث للاقتصاد السعودي في العام 2021م، وذلك من خلال النظر الى الأرقام التي توضحها الميزانية المقدرة للدولة، وفي مجمل التوقعات قالوا المحللين بأن التوقعات الاقتصادية السعودية ايجابية، وذلك بالاعتماد بشكل كلي على ايرادات المملكة الغير نفطية، وسوف يستمر التعافي للاقتصادي الى منتصف العام القادم، والسعودية استطاعت أن ترصد تحركات ايجابية من قبل الحكومة في المملكة لتعزيز ايراداتها بعد تراجع أسعار النفط وتفاقم الخسائر على اثر جائحة كورونا، والسعودية سوف تبدأ في التعافي من حالة الانكماش وتسجيل نمو يعد الاسرع من نوعه ضمن استراتيجيات الدول الخليجية بشكل عام، بحيث من المتوقع أن يستمر الانكماش كما هو الحل ببقية الدول الخليجية، ولكن المعدل في الوقت الحالي الى خمسة بالمائة، لذلك سوف تشهد التعافي انطلاقا من بداية العام 2021م بعد التمويل الدولي ليتم تسجيل اثنين ثلاثة بالمائة.

تنبؤات مستقبل السعودية 2021 المناخية

تشهد المملكة العربية السعودية طقس بارد لهذا للعام القادم، وخاصة في المناطق الشرقية والشمالية للمملكة، اضافة الى برودة تطرأ على درجات الحرارة في أوساط المملكة، وهنالك فرص كبيرة لتشكل الصقيع في عدة أماكن شمالية وشمالية شرقية، وسوف تشهد المناطق الغربية للمملكة شتاء ماطر في أغلب أوقاته، مع الامتداد الذي وصف بالمنخفض لمناخ مستوى البحر الأحمر، وهنالك فرصة لهطول أنطار أعلى من المعدلات الطبيعية في كلا من مناطق شرق البلاد وأطراف وسط المملكة، وسوف يكون هنالك امتداد للمرتفع الجوي السيبيري بصورة أكبر من المعتاد على مناطق شرق الجزيرة، اضافة الى المناطق الشمالية والشرقية للمملكة، وسوف يحدث ذلك على أوقات متباعدة ومختلفة.

مطلع العام القادم وفي شهر يناير سوف يشهد المناخ تقلبات مدارية، بحيث يتم تراجع للمرتفع المداري على الناحية الجنوبية للجزيرة العربية، وهنالك نوع من الامتداد لعدة أحواض جوية باردة سوف تشهدها المناطق الشمالية الشرقية للجزيرة العربية، وسوف تصحبها كتل وسحب رعدية يكون تمركزها في المنطقة الشرقية للمملكة، اضافة الى المناطق الشرقية ووسط المملكة، وفي مطلع شهر فبراير للعام القادم سوف تشهد اجواء السعودية حالة من التراجع للمرتفع المداري ويتجه الى المنطقة الجنوبية الغربية وغرب المملكة، وهنالك سحب رعدية متفرقة في عدة أماكن تشهدها البلاد، وهنالك حالة من الاستقرار للكتل الباردة وتيارات في المناطق الشرقية رطبة وأجواء مستقرة في شتاء المملكة القادم مطلع العام 2021م.

تنبؤات مستقبل السعودية 2021 موسم الحج

مع استمرار الاجراءات الاحترازية التي تتبعها المملكة العربية السعودية لمنع تفشي فايروس كورونا المستجد في البلاد، اضافة الى التدابير التي اتخذتها المملكة في الآونة الأخيرة التي تقضي بوقف حركة الطيران من والى المملكة وذلك بعد اكتشاف نوع جديد من فايروس كورونا في عدة دول أوروبية، واغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية للمملكة، توقع العديد أن تتخذ السعودية مزيد من الاجراءات التي تقضي بإلغاء موسم الحج لعام 2021م اذا لم يطرأ أي تغييرات جديدة، بحيث سوف تضع المملكة عدة شروط لموسم الحج في العام القادم، والتي تتمثل في عشرة آلاف حاج وحاجة فقط مثل العام الماضي، اضافة الى وضع عدة معايير صحية التي سوف تكون المحدد الأساسي لاختيار الحجاج لموسم عام 1442هـ، وقال العديد بأن المملكة سوف تقتصر على نسبة سبعين بالمائة من الحجاج الذين يقيمون داخل الأراضي السعودي من اجمالي عدد الحجاج للعام القادم، وثلاثين بالمائة من النسبة سوف تكون للمواطنين السعوديين المقرر من اجمالي الحجاج للعام القادم، بحيث يقتصر موسم الحج على المواطنين السعوديين وعلى الممارسين الصحيين ورجال الأمن اللذين تعافوا من فايروس كورونا، وسوف يتم اختيارهم من المسجلين الغير سعوديين المقيمين في المملكة من خلال موقع وزارة الحج.

سوف تتخذ وزارة الحج عدة اجراءات لتيسير الموسم للعام القادم، ومنها منع اللمس للكعبة بشكل نهائي أو لمس الحجاج للحجر الأسود، اضافة الى تعقيم الجمرات واختيار الحجاج اللذين لا يعانون من أي أمراض مزمنة، وخضوع كافة الحجاج الى شهادة الفحص المخبري التي تؤكد على عدم اصابتهم بفايروس كورونا، وسوف تكون الأفضلية لمن لم يسبق لهم الحج من قبل، ومن أعمارهم ما بين العشرون الى خمسون سنة، وسوف تمنع الوزارة دخول المشاعر المقدسة مثل منى ومزدلفة وعرفات دون حصول الحاج أو المقيمين والمواطنين على تصريح من الوزارة، وذلك بدء من يوم الثامن والعشرين من شهر ذي القعدة وصولا الى يوم الثاني عشر من شهر ذي الحجة، وسوف تتبع الوزارة التباعد الاجتماعي بين الحجاج والمحافظة على المسافة التي لا تقل بين متر ونصف بين الحجاج.

تنبؤات الفلكيين مستقبل السعودية 2021

توقع علماء الفلك جملة من الأحداث التي سوف تحدث في العام القادم داخل المملكة العربية السعودية، وكانت من أولى التوقعات هي توقعات الفلكي اللبناني مايك فغالي، والذي بدء جملة توقعاته بقول أن هنالك أزمة سياسية سوف تتفاقم داخل الأسرة الحاكمة بالمملكة، وذلك بسبب سعي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للسلطة، وأن الأزمة السياسية سوف تبقى مجهولة ومخفية، الى أن تظهر في الوقت المناسب وعندها من المحتمل أن تظهر هذه الأزمة كدويلات وليست كمملكة واحدة، وسوف تتصاعد حدة الخلافات بين الملك سلمان ورؤساء الحكومة الحالية، وذلك بسبب الاعتراض على عدد من القرارات السياسية والاقتصادية، والتي بدورها سوف تؤثر تأثير كبير وسلبي على استقرار المملكة واوضاعها الأمنية، وفيما يلي سوف نعرض عليكم باقي تنبؤات الفلكيين لمستقبل السعودية 2021م في النقاط التالية:

  • قيام عدة ثورات تطالب بإنهاء الحكم للملك سلمان وحل الحكومة الحالية لعدم القدرة على حفظ الأمن والاستقرار في الأراضي السعودية.
  • نفاذ غير متوقع للموارد النفطية، مع تضاؤل نفوذ المملكة.
  • تغييرات قادمة لا مفر منها تقوض أسس الأمن، وتحولات وانعطافات مفاجأة وغير متوقعة.
  • تتعرض السعودية لعدة كوراث اقتصادية ومشكلات اجتماعية وسياسية، والتي من شأنها أن تدمر الاقتصاد الوطني السعودي.
  • العلاقات السياسية مع عدة دول محيطة، سواء الدول العربية أو الدول الغير عربية ستكون متوترة بعض الشيء.
  • تفكك في المجتمع السعودي وبكافة أطيافه.
  • تفتح العديد من المشكلات الاجتماعية القبلية، والتي كان مر عنها الزمن منذ القدم.
  • ولي العهد السعودي محمد بن سلمان سوف يحقق انجاز أمني غير مسبوق.
  • مزيد من الاجراءات سوف تشهدها المملكة داخليا سوف تنقلها لقمة التغيير.
  • أمير الكويت وروسيا سوف يعملان على تقريب وجهات النظر بالنسبة لإيران والسعودية.
  • ولي العهد يحول السعودية الى عهد جديد، مصحوبة بحريات عامة واصلاحات دينية.
  • محمد بن سلمان ملك للسعودية بعد الاعلان عن مرض الملك سلمان بن عبدالعزيز.
  • نار في السعودية يصل لهيبها الى باقي دول مجلس التعاون الخليجي.

تنبؤات مستقبل السعودية 2021

مع جملة التوقعات التي وصفها البعض بالمتشائمة والصادمة بعض الشيء والتي نشرها مؤخرا عدد من الفلكيين مثل مايك فغالي وميشال حايك وليلى عبداللطيف وعلي العيس وغيرهم عن السعودية، الا أن خبراء الاقتصاد والسياسية يرجحون بأن تنعم المملكة العربية السعودية بعام جديد يكشف عدة حلول عالقة منذ زمن، اضافة الى استقرار اقتصادي واجتماعي وسياسي في البلاد، وسوف تتعافى المملكة شيئا فشيء بعد تخلصها من فايروس كورونا بشكل كامل، وسوف تعود عجلة الاقتصاد لتعافي والنمو من جديد، وهذا أبرز ما جاء في تنبؤات مستقبل السعودية 2021.