الرسول كان خير الناس في، إنّ ديننا الحنيف هو دين الأخلاق الحسنة، فقد تمثل ذلك في معاملة النبي محمد – صلى الله عليه وسلم- حين كان يدعوا الكفار إلى الإسلام، كما وقد تبين ذلك في معاملة الرسول -صلى الله عليه وسلم- في معاملته مع كافة المسلمين، فقد وُرد عن النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- حيث قال -صلى الله عليه وسلم-: ” خيركم خيركم لأهله، وخير الناس أنفعهم للناس، وخيركم من تعلم القرأن وعلمه”، وفي الفقرة القادمة نُريد أن نقوم بالتعرف على إجابة لسؤال من أسئلة مادة الحديث.

الرسول كان خير الناس في

قد وُرد هذا السؤال في مادة الحديث، ويُريد الطلاب التعرف على إجابة له، حيث أنه من خلال فهمك للحديث النبوي الذي قمنا ذكره في المقدمة تكون قد توصلت للإجابة، حيث أن الإجابة على سؤال الرسول كان خير الناس في هي:

  • كان الرسول -صلى الله عليه وسلم- خير الناس في أهله، من حيث معاملتهم باللطافة، ومساعدتهم، ومعاملته باللين والرفق.

حيث أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- كان يُحب أهله حباً شديداً، وقد كان يظهر له كامل الحب، وقد تبين ذلك في العديد من المواقف مع أبناءه، كما وأنه كان يعدل فيما بين أبناءه.