مراتب الدين كلها بمنزلة واحدة، أنزل الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وبه اخر الأديان السماوية وهو الدين الإسلامي، و نزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم آخر الكتب السماوية وهو القرآن الكريم، ويحمل القرآن الكريم كلام الله و العديد من النصوص القرآنية والآيات والأحكام والفرائض التي فرضها الله سبحانه وتعالى على المسلمين حتى يطبقوها ليرضى عنهم الله سبحانه وتعالى ويدخلهم جناته سبحانه وتعالى، اشترط الله سبحانه وتعالى على المسلمين ان يطبقوا هذه الفرائض الشرعية حتى يرضى عنهم ويحبهم ويتقرب إليهم ويدخلهم الى الجنة.

ومن لم يطبق هذه الشروط سيلقى مصيره في الهلاك، استمر النبي صلى الله عليه وسلم في نشر هذا الدين ونشر كلام الله لمده تقارب 23 عام،  حيث فسر النبي صلى الله عليه وسلم كلام الله الذي أنزله عليه خلال هذه المدة على جميع المسلمين وفي جميع الأوقات في عهده صلى الله عليه وسلم.

هرم مراتب الدين

وفي ما يخص مراتب الدين فإنها قسمت الى ثلاث اقسام ولم تنزل كلها بمنزلة واحدة كما بيننا النبي صلى الله عليه وسلم، ونزلت مراتب الدين في ثلاث مراتب كما بينها لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي:  مرتبة الاسلام،  ومرتبه الايمان،  و مرتبة الاحسان،  هذه هي المراتب الثلاثة التي نزل بها الدين الإسلامي وبينها لنا محمد صلى الله عليه وسلم وقد فسرت كل مرتبه على حدى كما هو مبين في القران والاحاديث النبوية وفسرت كالاتي:

  • المرتبة الاولى وهي مرتبة الإسلام:  وهي تشمل أركان الإسلام الخمسة،  وهي اشهد ان لا اله الا الله وان محمدا عبده ورسوله، وإقامة الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا، وغيرها من الأعمال التي وضعها الله سبحانه وتعالى في الدين الإسلامي و التقرب الى الله من الأعمال الصالحة التي تخص الاسلام.
  • المرتبة الثانية وهي مرتبة الإيمان:  وهي الإيمان في أركان الإيمان الستة وهي:  الإيمان بالله،  وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر،  والإيمان بالقدر خيره وشره،  هذه هي أركان الايمان الستة واجب على كل مسلم أن يؤمن بها حتى يتقرب الى الله ويغفر له سبحانه وتعالى ويدخله جناته و يرضى عنه وعن اعماله الصالحة.
  • المرتبة الثالثة وهي مرتبة الإحسان:  وبها ركن واحد فقط وهي عبادة الله كأنك تراه، وان يكون في بالك انك ان لم تراه فانه يراك ويرى اعمالك جميعها الصالحة منها والضارة، حيث يتطلع سبحانه وتعالى على جميع الأعمال التي يقوم بها المسلم، وقد أمر الله بأن يجمع بين الأعمال الظاهرة والباطنة حتى يصبح مسلم مؤمن و مسلم مؤمن محسن.

هذه كانت مراتب  الدين الإسلامي بشكل مفصل، ولا التي يجب على المسلم أن يتبعها حتى تقبل اعماله ويصبح مسلم مؤمن بالله وبجميع شروطه وأحكامه سبحانه وتعالي والابتعاد عن المعاصي والذنوب والخطايا والتقرب الى الله سبحانه وتعالى بالأعمال الصالحة.

مراتب الدين كلها بمنزلة واحدة صحَّ أو خطا

نزل  الدين الإسلامي بمراتب مختلفة ولم ينزل منزلة واحدة،  و قسمت هذه المراتب الى ثلاث  مراتب وهي، مرتبة  الإسلام، ومرتبة الايمان، و مرتبة الاحسان،  وعلى المسلم أن يطبق هذه المراتب الثلاث بالشكل السليم حتى يدخل في رحمة الله سبحانه وتعالى ويتقرب الى الله من خلال هذه الأعمال الصالحة والابتعاد عن المعاصي والذنوب حتى يرضى الله سبحانه وتعالى عليه ويقبل شفاعة سيدنا محمد له، حيث ان من الضرورة القصوى اتباع هذه المراتب لضمان رضا الله سبحانه وتعالى علينا وعلى الأعمال الصالحة التي قمنا بها في الدنيا.

وفيما يتعلق بالاجابة الصحيحة الخاصة بهذا السؤال الاجابة هي خاطئة.

طلابنا الاعزاء عرضنا لكم الاجابة الصحيحة الخاصة بهذا السؤال(مراتب الدين كلها بمنزلة واحدة)، تابعونا عبر موقعنا الالكتروني ننشر لكم تلعديد من الاجابات النموذجية والمعلومات المفيدة نرفقها لكم بصورة يومية.