بحث عن راس السنة الميلادية 2021، يتم الاحتفال برأس السنة الميلادية الجديدة في كافة أرجاء العالم حيث يمتد هذا الاحتفال على الاقل منذ أرعة ألاف سنة ميلادية، و تبدأ الاحتفالات في تاريخ 31 من كانون الأول أي في ليلة رأس السنة، وهو يعتبر اليوم الأخير وذلك حسب التقويم الغريغوري، وتستمر هذه الاحتفالات حتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي أي في تاريخ 1 كانون الثاني، وتشمل هذه الاحتفالات على بعض التقاليد المشتركة في العالم مثل حضور الحفلات الغنائية، وتناول أطعمة خاصة بالعيد، ومشاهدة العروض والألعاب النارية، وفي المقال التالي سنقدم لكم بشكل موسع بحث عن راس السنة الميلادية 2021.

تاريخ الاحتفال بالسنة الميلادية الجديدة

يعد الاحتفال بالعام الجديد في الأول من كانون الثاني ظاهرة حديثة نوعا ما، وجرى الاعتقاد بأن أول تسجيل للاحتفال بالعام الجديد قدلوحظ في بلاد ما بين النهرين وقد حدث قبل 2000 عام من قبل الميلاد، كما ويتم الاحتفال به في وقت الاعتدال الربيعي في منتصف شهر آذار في بعض دول العالم، حيث تم الاحتفال به في تواريخ متعددة ومرتبطة بالمواسم من قبل الثقافات الوثنية القديمة، فمثلاً قام المصريون بالاحتفال به خلال اعتدال الخريف، بينما احتفل اليونانيون خلال الانقلاب الشتوي،
أول يوم في السنة الميلادية يعتبر أول يوم في التقويم الغريغوري، والذي يصادف تاريخ 1 يناير، وهو يعتبر رأس السنة الميلادية في جميع البلدان التي تستخدم التقويم الغريغوري، حيث يعد يوم عطلة رسمية، ويُحتفل به في الكثير من الأحيان مع اطلاق الألعاب النارية التي تبدأ من منتصف الليل من بداية السنة الجديدة، كما و يُطابق 1 يناير في التقويم اليولياني يوم 14 يناير في التقويم الغريغوري، وهو التقويم الذي ما تزال تعتمده العديد من الكنائس الارثوذكسية الشرقية في روما ما قبل الدين المسيحي وذلك في إطار التقويم اليولياني، حيث تم تحديد اليوم ليانوس وهو إله البوابات والبدايات، والذي يحمل اسم يناير لديهم، وكتاريخ في التقويم الغريغوري في العالم المسيحي يُحتفل بيوم رأس السنة الميلادية كيوم ذكرى ختان السيد اليسوع، والذي لا يزال يحتفل به فيالكنيسة الانجيليكنية والكنيسة اللوثرية، كما وتحتفل الكنيسة الرومانية الأرثوذكسية في هذا اليوم بذكرى السيدة مريم والدة عيسى حتى أيامنا هذه، مع مراعاة استخدام معظم دول العالم التقويم الميلادي كتقويم أساسي، ويُعد يوم رأس السنة الجديدة من أكثر أيام السنة شهرة حول العالم، وغالبًا ما يترافق الاحتفال بذا اليوم  بإطلاق الألعاب النارية والمفرقعات عند حلول منتصف ليلة رأس السنة في بداية السنة الجديدة بحيث تحتفل كل دولة حسب توقيتها الخاص بها وتشمل تقاليد عيد رأس السنة العالمية الأخرى وضع أهداف للسنة الجديدة ويتم الاحتفال بها مع الأصدقاء والعائلة.
بحث عن راس السنة الميلادية 2021

أهمية رأس السنة الميلادية

ترجع أهمية هذا اليوم إلى كونه مرتبط بأحداث دينية لدى الطوائف المسيحية حول العالم بمختلف فروعها، ولما يحتوي عليه هذا اليوم من معاني البدايات التي تشيع في النفس روح الامل والتفاؤل والرغبة في فتح صفحة جديدة، حيث إن هذا اليوم فرصة للاحتفالات وإطلاق الألعاب النارية في السماء، وفرصة جيدة للالتقاء بالاسرة والأصدقاء، والاجتماع معهم حول مائدة الطعام الشهيّة ويحيط بهم الفرحة والسعادة، حيث يتداولون الحديث الجميل المليء بالحب والأمنيات ويصيغون أجمل العبارات، ومن العبارات الجميلة التي تواردت إلينا عبر التاريخ الأقوال المأثورة التالية :

  • يقول بنجامين فرانكلين:  كن دائما في حرب مع شرورك، في سلم مع جيرانك، ودع كل عام جديد يجدك إنسان أفضل.
  • يقول بيل فون في تعبيره عن أهمية رأس السنة الميلادية:  المتفائل يسهر حتى منتصف الليل ليستقبل العام الجديد. المتشائم يسهر حتى منتصف الليل حتى يتأكد أن السنة القديمة قد انصرفت.
  • يقول رالف والدو إمرسون: “إحفظها في قلبك، أن كل يوم هو أفضل أيام السنة.

ومن الطرائف المرتبطة بهذا اليوم، أن نصف الكرة الأرضية يحتفل بالعام الجديد في فصل الشتاء حيث تتصاحب ذكرياته مع البرد والأمطار وأحيانا الثلوج، بينما يحتفل به نصف الكرة الارضية الاخر في فصل الصيف، على كل حال إن هذا اليوم هو يوم عطلة رسمية في غالبية بلدان العالم، وهو يشيع في النفوس روح التفاؤل والامل والسعادة، وهو فرصة أيضا لإظهار محبتنا وتقديرنا لمن نحبهم والعمل على المساهمة في تحسين حياتهم للأفضل،  ويجب أن لا ننسى هنا أن نذكر لكم بأن الكنيسة البروتستانتية هي أيضا تحتفل بليلة رأس السنة الميلادية ويحضر أتباع الكنيسة قداس منتصف الليل شكرا لله على نهاية عام وبداية عام جديد وتقام الطقوس الاحتفالية في أغلب الدول الناطقة باللغة الإنجليزية، وهذه الطقوس تعزى إلى القديس جون ويزلي الذي أسس للمذهب الميثودي، أما بالنسبة للكنيسة الشرقية في رأس السنة الميلادية فهي تحتفل في هذا اليوم بعيد القديس سلفستر الأول، ويقوم أتباع هذه الكنيسة بالسهر في الكنائس لحضور قداس يقام في منتصف الليل ويحتفلون بالألعاب النارية وإقامة الولائم في الكنائس.

بحث عن راس السنة الميلادية 2021

مظاهر الاحتفال برأس السنة الميلادية

هنالك مظاهر عديدة للاحتفال برأس السنة الميلادية الجديدة في العديد من دول العالم سنقدم لكم في السطور القادمة بعضاً من أشكال الاحتفال المختلفة في كافة أرجاء المعمورة:
  1. يتم تبادل أجمل عبارات التبريكات، والتهاني، والأمنيات بالعام الجديد وأن يكون أفضل من العام المنصرم، كما أن بعض الاشخاص قد يعبر عن حزنه على انقضاء العام الماضي وترافقه النظرة التفاؤلية بالعام الجديد.
  2. تزيين الأماكن السياحية والميادين العامة والشوارع في أشهر المدن حول العالم بزينة رأس السنة، ويتم وضع شجرة عيد الميلاد، ومن أهم الأماكن السياحية حول العالم التي تُزيّن: برج بيزا المائل الموجود في إيطاليا، وبرج إيفيل الموجود في فرنسا، وبرج خليفة الموجود فيفي الإمارات العربية المتحدة، والأهرامات الموجودة في مصر.
  3. يتم تخصيص هذه المناسبة للترفيه، والتنزه مع الأصدقاء أو العائلة، ويتم وضع الزينة والصور والعبارات المعبرة عن هذه المناسبة الجميلة في الأماكن العامة، وكذلك على مواقع التواصل الاجتماعي حيث يضع الكثيرون من مستخدميها صوراً تعبر عن رأس السنة الجديدة على صفحاتهم الشخصية في المواقع الإلكترونية المختلفة.
  4. تبادل الهدايا والبطاقات مع الأصدقاء وأفراد العائلة والجيران وزملاء العمل، وقد يتم استخدام بابا نويل للقيام بهذه المهمة.
  5. تزيين البيوت والشوارع والشركات والمطاعم والمرافق التعليمية، بشجرة عيد الميلاد وزينة وأضواء رأس السنة.
  6. القيام بالسفر إلى أماكن سياحية مختلفة حول مدن العالم، ويفضل بعض الموجودين خارج بلدانهم العودة إلى أراضيهم وذلك للاحتفال مع أفراد عائلاتهم، حيث أن شركات الطيران والمطارات تشهد اكتضاضاً كبيراً في هذه الفترة.
  7. إطلاق الكثير من الألعاب النارية والمفرقعات والأضواء في عدد من دول العالم عند الساعة الثانية عشرة من منتصف الليل.
  8. تمتد مظاهر الاحتفال ايضاً إلى محركات البحث الإلكترونية، مثل محرك البحث العالمي جوجل الذي يقدم الكثير من الصور التي تتعلق بمناسبة رأس السنة الميلادي وفيسبوك وتويتر وانستجرام وغيرها.
  9. تقيم بعض الدول حول العالم احتفلات خاصة بها تقام على أراضيها ومن الأمثلة عليها ما يلي :
  • دولة الدنمارك: حيث يجتمع الأفراد في ساحة Rådhuspladsen الموجودة في وسط العاصمة كوبنهاجن، وتبدأ الاحتفالات هناك بكلمة ملكة الدنمارك بخصوص انتهاء العام وحلول العام الجديد، حيث يتم نقل الأجواء الاحتفالية في دول الأوروبية، وذلك عن طريق البث المباشر للإذاعة والتلفزيون الدنماركي الى باقي الدول الاوروبية، ثم تقرع أجراس برج تاون هول عندما تصبح الساعة الثانية عشرة من منتصف الليل، ويرافقها إطلاق عدد كبير من الألعاب النارية والمفرقعات والعروض.
  • دولة الإمارات العربية المتحدة: عندما تدق الساعة الثانية عشرة من منتصف الليل فيها، ينطلق عدد هائل وكبير جداً من الألعاب النارية والمفرقعات التي توضع في منطقة برج خليفة والذي يعتبر أطول برج في العالم.

بحث عن راس السنة الميلادية 2021

يمثل العام الجديد فرحة غامرة تغمر قلوب الأطفال الذين يبحثون عن مصادر السعادة المختلفة دوما ويعبرون عنها بطريقتهم الخاصة، فرأس السنة الجديدة على مستوى الأطفال الصغار يحتوي على الكثير من المظاهر الجميلة والظريفة من خلال لِبسهم لملابس بابا نويل، وأيضاً التشيرتات المكتُوب عليها 2021 بأجمل الألوان والقصات الحديثة، ويصطحبهم أهلهم إلى ساحات وأماكن الاحتفال، حيث يأخذون الهدايا من شخصية بابا نويل الذي يكون مُتواجد في الساحات العامة وأماكن الاحتفال خصيصًا من أجلهم لرسم البسمة والفرح على وجوه الأطفال، حيث يقُومون بكتابة أمنياتهم وطموحاتهم ومن ثم يعلقونها على شجرة الكريسماس حيث يعتقدون أن بابا نويل سيحققها لهم بسرعة، كما أنّه من أهم مظاهر الاحتفال براس السنة الجديدة بالنسبة للأطفال الصغار في كل أرجاء العالم هو عبر ارتداء ملابس جديدة ذات ألوان زاهية للاحتفال برأس السنة الميلادية، ويقُوم الأطفال في هذا اليوم من كل عام بتناول الحلوى الشهية التي تعدها امهاتهم خصيصاً لهذه المناسبة ويتناولون المأكولات المعتادة  في مثل هذه المناسبة من كل عام، بهذا نختم سطورنا عن بحث عن راس السنة الميلادية 2021.

بحث عن راس السنة الميلادية 2021