اذا كانت الزاويتان متجاورتان على مستقيم فانهما، بشكل عام يتم تعريف الزاوية في علم الرياضيات بأنها هي عبارة عن مقدار الانفراج الذي يكون محصور بين خطين مستقيمين بحيث يتم تعريف كل من هذه الخطوط باسم ضلع الزاوية، وتجدر الإشارة هنا إلى أن أضلاع الزاوية تلتقي معاً في نقطة واحدة يُطلق عليها برأس الزاوية، وهناك أنواع عديدة من الزاويا التي قد عُرفت في علم الرياضيات وتختلف هذه الأنواع بناء على عدة أمور يتم تحديدها من العلماء، ومن الجدير بالذكر أن هناك الكثير من النظريات التي تدور حول موضوع الزوايا وبناء على ذلك تعددت الأسئلة التي تُطرح في مادة الرياضيات حول هذا الموضوع من أهمها سؤال اذا كانت الزاويتان متجاورتان على مستقيم فانهما، والذي سنجيب عنه في هذه السطور.

الزاويتان المتكاملتان تكونان متجاورتين على مستقيم

كما ذكرنا في بداية المقال أن هناك أنواع عديدة من الزوايا في علم الرياضيات، ومن أهمها الزوايتان المتكاملتان وهما الزاويتان اللتان يكونان معاً نصف دائرة، حيث أن قياس هذه الزوايا يكون 180 درجة، وتجدر الإشارة هنا إلى أن الزوايتان المتكاملتان كانتا متجاورتين أي أنها يشتركان في أحد أضلاعهما فهذا يؤدي إلى تشكيل خط مستقيم من الضلعان غير المشتركين، وفي هذا المقال سوف نطرح سؤال تعليمي هام عن الزاويتان المتجاورتان وهو اذا كانت الزاويتان متجاورتان على مستقيم فانهما، حيث أننا سنتعرف على إجابته ضمن هذه السطور.

اذا كانت الزاويتان متجاورتان على مستقيم فانهما

في علم الهندسة الرياضية يتم تعريف الزاويتان المتجاورتان بأنهما الزاويتان اللتان لهما شعاع يكون مشترك بينهما ويكون هذا الشعاع خارج من رأس الزاوية، وفي سياق الحديث عن الزاويتان المتجاورتان سوف نضع لكم سؤال هام وهو اذا كانت الزاويتان متجاورتان على مستقيم فانهما، حيث أننا سنجيب عنه في هذه السطور.

وإجابة سؤال اذا كانت الزاويتان متجاورتان على مستقيم فانهما هي عبارة عن ما يلي:

  • متكاملتان.