من الامور التي يجب على الكاتب مراعاتها عند اختيار الكلمة المكتوبة، إن الله عز وجل أنزل القرآن الكريم باللغة العربية وأهل الجنة يتكلمون العربية، ولهذا فإن للغة العربية مكانة كبيرة، فهت تعتبر أجمل اللغات بألفاظها ومعانيها وصورها الجمالية وأبياتها الشعرية، ولكن عند الكتابة وجب على الكاتب أن يراعي العديد من الأمور وبهذا جاء سؤال طلابنا والذي جاء نصه على النحو التالي، من الامور التي يجب على الكاتب مراعاتها عند اختيار الكلمة المكتوبة، في هذا المقال سوف نتعرف على الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال، وإننا في موسوعة المحيط لنسعد بالرد على أسئلتكم ومقترحاتكم، فكونوا معنا دوما في كل ما هو جديد في الحلول المنهجية والمقالات العلمية، من الامور التي يجب على الكاتب مراعاتها عند اختيار الكلمة المكتوبة.

صفات الكتابة الجيدة

إن على الكاتب أن يعلم أن هناك صفات للكتابة الجيدة ومن هذه الصفات التي يجب أن لا يخلو منها الموضوع:

  • الدقة والوضوح: وتتضمن الدقة في اختيار الكلمات ومفرداتها والوضوح في التعبير بشكل كبير جدا ولهذا الأمر متطلبات منها العلم بعلوم اللغة والنحو والبلاغة.
  • القوة: على الكاتب أن يتصف بالقوة في وصف ما يريد أن يوصله للقارئ وبقوة إيمانه بما يكتب، ويتضمن ذلك قوة الصورة البلاغية.
  • الجمال: لابد للموضوع الجيد أن يتمتع بالصور الجمالية والبلاغية لتضفي رونقا وجمالا للكلمات لتجد عند القارئ الرضا.
  • صدق التجربة: على الكاتب أن يكون صادقا في نقل تجربته سواء الحياتية أو الشخصية نحو الفكرة التي يريد إيصالها.

الامور التي يجب على الكاتب مراعاتها عند اختيار الكلمة المكتوبة

الإجابة: إن على الكاتب أن يراعي الكثير من الأمور عند كتابة الكلمة ومن هذه الأمور:

  • أن تكون الكلمة بعيدة عن الألفاظ الغريبة.
  • أن تكون الكلمة قوية في معناها وصورتها الباغية.
  • أن تكون الكلمة تراعي البناء الصحيح للجملة من حيث النحو والصرف.

وأخيرا وليس أخر تعرفنا سويا على صفات الموضوع الجيد وقد أجبنا أيضا على سؤال طلابنا الذي جاء على النحو التالي، المعايير الواجب مراعاتها عند اختيار الكلمة المكتوبة، وإننا في موسوعة المحيط لنسعد باستقبال أسئلتكم ومقترحاتكم ودمتم للتفوق والنجاح عنوان.