كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من، ان الله عز وجل انزل الاسلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لهداية الناس وايضا لاخراجهم من طريق الظلم الى طريق الحق والعدل والانانية الى طريق العلم والرحمة والتسامح، ان الله عز وجل كرم الدين الاسلامي بالقران الكريم ويمكن تعريفه على انه كلام الله المنزل على نبي الاسلام محمد صلى الله عليه وسلم عن طريق الوحي جبريل عليه السلام وجاء كدستور سماوي ويتعلم منه البشر اصول دينهم وحلول لكل المشاكل الاقتصادية،ان كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من.

اهمية الدعوة الى الله

من المعرف ان الرسول صلى الله عليه وسلم بدأ بالدعوة الى دين الاسلام سر وخوف من بطش قريش والقبائل العربية المشركة التي كانت تحارب كل من يقوم بالدعوة الى دين جديد غير دينهم وكانوا يعبدون الاصنام والالهة التي تغني ولا تثمن من جوع من جون الله عز وجل، حيث ان الدعوة الى الله عز وجل والامر بالمعروف والنهي عن المنكر وذلك طريق المؤمن الى الجنة وبالاضافة الى انها تحقق الطمأنينة والسعادة والراحة للفرد والشعور بمرضاة الله سبحانه وتعالى، حيث تحقق محبة الله للعبد فالله لو احب عبد يسرا له كافة امور حياته ويوفقه ويرزقه من حيث لا يحتسب، حيث ان الدعوة الى الله من اسس انتشار الاسلام وواحد من اركان قيامه وقال الله بكتابه الحكيم في سورة يوسف قال تعالى: (قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين).

كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من

  • كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من علم وبصيرة.

كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من، تعتبر الدعوة الى الله مسؤولية كل مسلم ومؤمن ولاولاها لما قام الاسلام وقام الدين حيث حققت الدعوة الى هداية الناس وتعليمهم امور الدين وعبادة الله وحده لا شريك له وبالاضافة الى تعلم احكام الدين ومعرفة حدود الله عز وجل، حيث كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من.